وفي قصيدة استنهاض صاحب الأمر الإمام المهدي المنتظر وفيها يمدح الإمام علي "عليه السلام" ، وتتضمن الشكوى من المستعمر وتصوير واقع الحياة ومصير الشعب الفقير المغلوب ، فقال :


يا صاحب الأمر صرف الدهر أعيانا *** والصبر قد عيل فاسمع بث شكوانا
واطلب من الله جبار السّما فرجـاً *** تكن به يا إمام العصـر سلطانـا
لتملأ الأرض قسطاً بعدما مُلِـَئت *** ظلمـاً وتملأهـا عـدلاً وإحسانا
قواعد الدين يا بن المصطفى هدمت *** فانهض وشـيد لديـن الله بنيانـا
وأمر بإيتاء ذي القـربى حقوقهـم *** وأنه عن البغي والفحشاء سرعانـا
مولاي إن الطغام استعمروا وبغـوا *** واستعملوا السادة الأحرار عُبدانـا
فانهض إمام الورى إن النهوض غدا *** عليك فرضاً وحقق فيك دعوانـا
وأورد الصـارم الـبتار مـورده *** حتى يرى من دم الأعنـاق ريانـا
جدّد به عهد من أفـنى الألـوف *** من أمة الشرك أبطـالاً وشجعانـا
يسطو على الليث في الهيجا فيتركه *** نصفين من دمـه المسفوح نهلانـا
صنو النبي ومن في حقـه نزلـت *** اليوم أكملت فيـه الدين ، تبيانـا
لكـم وتمت عليكـم نعمتي وبـه *** في محكم الذكر كم أوضحت برهانا
في مدحه هل أتى قد أنزلت وأتت *** بفضلـه الجـم تنزيـلاً وإتيانـا
فيه وفي سيفـه جبريـل في أحـدٍ *** نادى بأفق السما جهـراً وإعلانـا
لا سيف في الروع إلا ذو الفقار ولا *** فتى سوى حيدر يقتـاد شجعانـا

أضف تعليق

كود امني
تحديث

فيديوهات عشوائية
إستشهاد الإمام الحسن بن علي العسكري عليه السلام
موسسة السبطين(عليهماالسلام) العالمية