4 رمضان

موت زياد بن ابيه والي البصرة

مات زياد بن أبيه في (4) شهر رمضان سنة (53 ه‍( في الكوفة و دفن بالثوية ، و كانت ولادته سنة (1) ه‍  .
الأخبار و الاحاديث فيه :
زياد بن أبيه: أمير، من الدهاة، الولاة. من أهل الطائف. اختلفوا في اسم أبيه، فقيل: عبيد الثقفي و قيل أبوسفيان. ولدته أمه سمية(جارية الحارث بن كلدة الثقفي) في الطائف، و تبناه عبيد الثقفي (مولي الحارث بن كلدة) و أدرك النبي صلى الله عليه و اله و سلم و لم يره، و أسلم في عهدأبي‌بكر. و كان كاتباًَ للمغيرة بن شعبة، ثم لأبي موسى الأشعري أيام إمرته على البصرة ثم ولّاه علي بن أبي طالب إمرة فارس. و لما توفي عليٌّ امتنع زياد على معاوية، و تحصن في قلاع فارس. و تبين لمعاوية أنه أخوه من أبيه (أبي سفيان) فكتب إليه بذلك، فقدم زياد عليه، و ألحقه معاوية بنسبه سنة 44 ه‍ . فكان عضده الأقوى. وولاه البصرة و الكوفة و سائر العراق، فلم يزل في ولايته إلى أن توفى. و قال الأصمعي : أول من ضرب الدنانير و الدراهم و نقش عليها اسم «الله» و محا عنها اسم الروم و قال الأصمعي : الدهاة أربعة: معاوية للروية، و عمرو بن العاص للبديهة ، و المغيرة ابن شعبة للمعضلة، و زياد لكل كبيرة و صغيرة.
و من أراد التفصيل عن حياة زياد بن ابيه فليراجع تتمة المنتهى للشيخ عباس القمي ص 95 (الطبعة العربيه ) .

_____________________________

1- الكامل فى التاريخ : ج 3، ص 494.

أضف تعليق

كود امني
تحديث

Sibtayn International Foundation
Tel: +98 25 37703330 Fax: +98 25 37706238 Email : sibtayn[at]sibtayn.com