قصيدة مجلس الإمام العسكري

يــا حــــاديَ الآلامِ والأرزاءِ
حُطَّ الرِّحــال بأرضِ سامرَّاءِ

إنزِلْ بهـا وأقِمْ مآتِمَ لوعةٍ
حزناً لِوالدِ خاتـــمِ الأمنــــاءِ

رَوِّ الثرى بالدَّمع إنَّ مصابَهُ
أدمى مدامـــعَ مُقلةِ الزَّهراءِ

غدَرَت به كفٌّ قديمٌ عهدُهـــا
بالغدرِ، يا شلَّت يدُ البغضاءِ

قتلوهُ حيثُ رأوهُ بدرَ هدايـــةٍ
والجهلُ يعشقُ عِيشةَ الظَّلماءِ

لهفي لحال العسكريِّ إمامِنا
بالسُّمِ مـــاتَ ممزَّقَ الأحشاءِ

لكنَّــــهُ لم يَعلُ شمرٌ صـــدرَهُ
مـــا حزَّ منحرَهُ بسيفِ شقاءِ

كلَّا ولا داست على أضلاعِهِ
خيلٌ، ولا منعوهُ شربَ المـــاءِ

لم يتركوهُ على الصَّعيدِ ثلاثةً
آهٍ حسـينُ مقطَّعَ الأعضــــاءِ

يا نادباً رُزءَ الحسينِ بكربـلا
في كلِّ صبحٍ سيدي ومساءِ

يامن تفيضُ على مصيبةِ جدِّهِ
ـ بدلَ الدُّموعِ ـ عيونُهُ بدمــاءِ

طالَ الغيابُ وطالَ حزنُكَ والأسى
لهفي لقلبـكَ كعبـــــــــةِ الأرزاءِ

وكتبَ عبدُ ساداتِهِ الدرُّ العاملي

أضف تعليق

كود امني
تحديث

Sibtayn International Foundation
Tel: +98 25 37703330 Fax: +98 25 37706238 Email : sibtayn[at]sibtayn.com

Hi! Click one of our representatives below to chat on WhatsApp or send us email to [email protected]

الإتصال بنا
Close and go back to page