Hi! Click one of our representatives below to chat on WhatsApp or send us email to [email protected]

الإتصال بنا
Close and go back to page

١٨ صفر

شهادة أويس القرني

اليوم الثامن عشر من صفر

شهادة أويس القرني:

(18) صفر سنة (37هـ) استشهد فيه أويس القرني في معركة صفين دفاعاً عن ولاية أميرالمؤمنين علي عليه السلام ومن كبار الصحابة المستشهدين في هذه المعركة أمثال عمار بن ياسر وهاشم المرقال، حيث دفنوا فيها أي منطقة صفين جميعاً، وهو الذي كان يقول: الليلة ليلة ركوع، والليلة ليلة سجود، ويُعتبر أويس القرني من خيار التابعين ومن الزهّاد الثمانية بل هو أفضلهم.

وهو اويس بن عامر بن جزء بن مالك القرني اليماني، كان أويس جمّالاً وكان ينفق على اُمّه من اُجرتها ، فلمّا استجازها أن يذهب إلى المدينة لزيادة رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم قالت اُمُّه له: أجيزُك بالذهاب بشرط أن لا تبقى أكثر من نصف يوم.

فسافر إلى المدينة لكن لم يجد النبي صلّى الله عليه وآله وسلم في داره فانتظر قدومه برهة ثم رجع إلى اليمن من دون أن يرى النبي صلّى الله عليه وآله وسلم وذلك اطاعة لاُمِّهِ، فلما جاء رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم سأل إنَّ هذا النور الذي في البيت لمن؟ قالوا: جاء جمّال يسمّى أويس لزيارتك، فرجع بعد ما تاخّرت ، فذكر النبي صلّى الله عليه وآله وسلم انّه خلّف هذا النور هنا وذهب، وقال النبي صلّى الله عليه وآله وسلم : ((واشوقاه إليك يا أويس القرني ألا ومن لقيه فليقرأه مني السلام)).


أضف تعليق

كود امني
تحديث

Top