مطهریة الانقلاب - 01 ربیع الثاني 1438

مطهریة الانقلاب

المدة : 37 دقائق و 55 ثواني

1 ربیع الثاني 1438

مطهریة الانقلاب
سماحة أية الله السيد مرتضى الموسوي الاصفهاني
المدة الحجم التحمیل الإستماع
00:37:55 17.3 MB دانلود

بالغليان. لكن قد عرفت[2] أنّ المختار عدم نجاسته[3] وإن كان الأحوط[4] الاجتناب عنه، فعلى المختار فائدة ذهاب الثلثين تظهر بالنسبة إلى الحرمة، وأمّا بالنسبة إلى النجاسة فتفيد عدم الإشكال لمن أراد الاحتياط. ولا فرق[5] بين أن يكون[6] الذهاب بالنار أو بالشمس[7] أو بالهواء[8]، كما لا فرق في الغليان[9] الموجب للنجاسة على القول بها بين المذكورات[10]، كما أنّ في الحرمة بالغليان الّتي لا إشكال فيها والحلّيّة بعد الذهاب كذلك[11]، أي لا  فرق بين المذكورات[12].
**************************
[1] فهو إن صار خمراً فيكون التطهير والتحليل منحصراً في صيرورته خلاًّ، وإلاّ فيحصل تحليله إمّا بالتخليل أو بذهاب الثلثين، وقد تقدّم أ نّه لا ينجس بالغليان، بل يحرم قبل ذهاب الثلثين. مفتي الشيعة.
[2] وعرفت التفصيل. مهدي الشيرازي.
[3] قد عرفت أنّ الأقوى نجاسته وأ نّه يجب الاجتناب عنه. الفيروزآبادي.
* قد عرفت أنّ نجاسته هي الأقوى. (النائيني).
* قد مرّ أنّ الاحتياط لا يُترك فيما إذا غلى بغير النار. (الحائري).
* وقد عرفت أنّ المختار حرمته ونجاسته لو غلى بنفسه، ولا يزول حكمه إلاّ بصيرورته خلاًّ، ولا أثر للتثليث فيه أصلاً، وأمّا لو غلى بالنار فالمختار فيه الحرمة والطهارة، وبالتثليث ترتفع حرمته. (الإصفهاني).
* وقد عرفت أنّ النجاسة هي الأقوى. (جمال الدين الگلپايگاني).
* وقد عرفت أنّ الأقوى حرمته ونجاسته لو غلى أو  نشّ بنفسه، ولا يصير طاهراً وحلالاً إلاّ بانقلابه خلاًّ، وأمّا لو غلى بالنار فلا إشكال في حرمته، كما أنّ الأحوط نجاسته، ويرتفعان بالتثليث. (الاصطهباناتي).
* تقدم أ نّه إذا غلى أو نشّ بغير النار فالأحوط البناء على نجاسته، ولا يطهر إلاّ بصيرورته خلاًّ. (الحكيم).
* وهو الأقوى. (الرفيعي).
* إذا كان الغليان بالنار. (الميلاني).
* إذا كان الغليان بالنار، وأمّا إذا كان بغيرها فالمستفاد من الأخبار أ نّه بحكم الخمر، أو بنفسه خمر موضوعاً، فلا يطهر إلاّ بالانقلاب إلى الخلّ، ولا يفيد ذهاب الثلثين إلاّ فيما غلى بالنار بالنسبة إلى الحلّيّة فقط، وأمّا الطهارة فحاصلة قبل ذلك. (البجنوردي).
* مرّ أنّ الغليان بأي سببٍ حصل موجب للحرمة بلا إشكال، والنجاسة على الأحوط، ومرّ أنّ الأقرب كون المُطهِّر والمُحلِّل ذهاب الثلثين بالنار حسب، سواء كان سبب الغليان الشمس أم النار، أو الهواء، أو غيرها. (المرعشي).
* إلاّ إذا نشّ أو  غلى بنفسه فينحصر التحليل والطهارة حينئذٍ بالتخليل. (السبزواري).
* تقدّم منّا في فصل النجاسات أنّ العصير العنبي إذا نشّ بغير النار أو غلى بغير النار فالأحوط نجاسته، ولا يطهر بذهاب ثلثيه، وإنّما يطهر بانقلابه خلاًّ، ومثله العصير الزبيبي إذا نشّ أو غلى بغير النار على الأحوط كذلك، وإذا غلى العصير العنبي بالنار حرم ولم ينجس، فإذا ذهب ثلثاه بغليانه بالنار أصبح حلالاً، ولا  يحلّ بذهاب الثلثين بغير النار، ولا ينجس العصير الزبيبي ولا يحرم إذا غلى بالنار. زين الدين.
* قد مرّ حكم خصوصيّات هذه المسألة فاليراجع. (حسن القمّي).
* تقدّم أنّ المختار عدم نجاسته إذا غلى بالنار، ونجاسته إذا غلى بنفسه، ومطهّره في صورة النجاسة هو الانقلاب خلاًّ، لا ذهاب الثلثين، فذهاب الثلثين ليس من المطهّرات ولو في مورد، وإنّما يؤثّر في الحلّيّة. (الروحاني).
[4] لا يُترك، كما مرّ. آل‏ياسين، البروجردي.
* لا يُترك سيّما إذا غلى أو نشّ بنفسه وتطهيره حينئذٍ بالتخليل. (عبداللّه‏ الشيرازي).
* لا يُترك. (الآملي).
[5] في التثليث بغير النار والغليان بغيرها إشكال. محمّد تقي الخونساري، الأراكي.
* قد تقدّم التفصيل فراجع. (صدر الدين الصدر).
* المتيقّن حلّيّة ما كان غليانه أو تثليثه بالنار، فلا يكفي التثليث بالهواء، بل ولا بالشمس، وأمّا ما كان غليانه بغير النار فالأظهر عدم طهره إلاّ بالتخليل. (مهدي الشيرازي).
* قد مرّ أنّ الأحوط قصر الذهاب على الطبخ بالنار. (المرعشي).
* مرّ ما يتعلّق به. (السبزواري).
[6] والأقوى عدم الحلّيّة بالذهاب بالشمس وغيرها. الرفيعي.
[7] بل يختصّ بها دون الشمس والهواء على ما تقدّم. الميلاني.
* قد مرّ أن الأحوط الاقتصار على الذهاب بالنار في الحلّيّة، وفي الطهارة على القول بالنجاسة. (حسن القمّي).
[8] فيه تأمّل. الفيروزآبادي.
* إلحاق الهواء بالنار مشكل، بل ممنوع. (النائيني، جمال الدين الگلپايگاني).
* تقدّم الإشكال فيما إذا كان الذهاب بغير النار، وكذا في مطهّريّـته. (الحائري).
* في الذهاب بالهواء إشكال. (الإصفهاني).
* قد مرّ أنّ الأحوط إن لم يكن أقوى الاقتصار على الذهاب بالنار. (حسين القمّي).
* الأحوط الاقتصار على الذهاب بالنار، ولإلحاق الشمس بها وجه. (آل‏ياسين).
* قد عرفت الإشكال في ذهاب الثلثين بالشمس أو بالهواء. (الكوه ‏كَمَرئي).
* في الذهاب بهما تأمّل، سيّما في الأخير، إلاّ في بعض الصور التي تقدّمت. (الاصطهباناتي).
* تقدّم التفصيل. (البروجردي).
* قد سبق التفصيل. (عبداللّه‏ الشيرازي).
* قد مرّ ما هو المختار. (الشاهرودي).
* في كون ذهاب الثلثين بالهواء مطهّراً على القول بالنجاسة أو رافعاً للحرمة فقط بناءً على عدم النجاسة إشكال؛ لأنّ المستفاد من ظاهر الأخبار غير ذلك. (البجنوردي).
* قد مرّ الكلام فيه سابقاً. (أحمد الخونساري).
* تقدّم الكلام فيه. (الخميني).
* قد مرّ الإشكال في ذهاب الثلثين بغير النار. (الخوئي).
* تقدّم أنّ حلّيّة العصير بالتثليث إنّما تكون فيما إذا كان غليانه وتثليثه بالنار، أمّا التثليث بالشمس والهواء ففيه إشكال، وما غلى بنفسه لا يحلّ على الظاهر إلاّ بالتخليل. (الآملي).
* قد مرّ الإشكال في الحلّية بذهاب الثلثين بغير النار فيما غلى بالنار، وكذا في حلّيّة ما غلى بغير النار إلاّ إذا صار خلاًّ. محمّد رضا الگلپايگاني.
* لا اعتبار بذهاب الثلثين بالشمس أو بالهواء. (زين الدين).
* على إشكالٍ. (محمّد الشيرازي).
* مرّ الكلام فيه سابقاً. (اللنكراني).
[9] عرفت الفرق بينهما. الكوه‏ كَمَرئي.
* قد عرفت الإشكال في مطهّريّة ذهاب الثلثين للمغليّ بنفسه. (الفاني).
[10] وقد تقدّم بيان ما هو المختار هنا، وفي فصل النجاسات. زين الدين.
[11] بل بعد الذهاب بالنار على ما ذكرناه. حسين القمّي.
[12] قد مرّ أنّ الأقوى في الغليان بغير النار عدم الحلّيّة بذهاب الثلثين. الحائري.
* بل الفرق ثابت بالنسبة إلى ذلك أيضاً، فإن غلى بالشمس أو بالهواء لا يحلّ بذهاب الثلثين، بل لابدّ من أن ينقلب خلاًّ. (الكوه ‏كَمَرئي).
* فيه منع؛ لاختصاص الحلّيّة بالذهاب بالنار على ما تقدّم. (الميلاني).

أضف تعليق

كود امني
تحديث

توصية سماحة آية الله الإصفهاني بقراءة هذا الدعاء كل يوم أماناً من مرض كرونا
loading...
telegram ersali ar insta ar  تطبيق اندرويد لكتاب العروة الوثقی والتعليقات عليها

١ ذوالقعدة الحرام

١- ذوالقعدة الحرام ١ـ ولادة كريمة أهل البيت فاطمة بنت موسى بن جعفر(س). ٢ـ غزوة بدر الصغرى. ٣ـ وفاة الاشعث ب...

المزید...

١١ ذوالقعدة الحرام

١١- ذوالقعدة الحرام ولادة ثامن الحجج، الامام السلطان ابوالحسن علي بن موسى الرضا المرتضى(ع) ...

المزید...

١٥ ذوالقعدة الحرام

١٥- ذوالقعدة الحرام نهاية الحكم الاموي وبداية الحكم العباسي ...

المزید...

٢٣ ذوالقعدة الحرام

٢٣- ذوالقعدة الحرام غزوة بني قريظة وتصفية يهود المدينة

المزید...

٢٥ ذوالقعدة الحرام

٢٥- ذوالقعدة الحرام ١) يوم دحو الارض ٢) خروج الرسول (ص) لحجة الوداع ٣) احضار الامام الرضا(ع) من الحجاز إلى ...

المزید...

٣٠ ذوالقعدة الحرام

٣٠- ذوالقعدة الحرام شهادة الامام الجواد(ع)

المزید...
012345
سيرة العلماء

ثبّت سؤالك هنا
العروة الوثقى
Sibtayn International Foundation
Tel: +98 25 37703330 Fax: +98 25 37706238 Email : sibtayn[at]sibtayn.com

Hi! Click one of our representatives below to chat on WhatsApp or send us email to [email protected]

الإتصال بنا
Close and go back to page