حرمة الاستنجاء بالمحترمات - 5 ربيع الاول 1440

المدة : 39 دقائق و 23 ثواني

5 ربيع الاول 1440

حرمة الاستنجاء بالمحترمات سماحة أية الله السيد مرتضى الموسوي الاصفهاني
سماحة أية الله السيد مرتضى الموسوي الاصفهاني
المدة الحجم التحمیل الإستماع
00:39:23 18.1 MB التحمیل

(مسألة 1) : لا يجوز الاستنجاء بالمحترمات1 ولا بالعظم2 والروث3 ولو استنجى بها عصى4 لكن يطهر المحلّ5 على الأقوى 6 . *************************

(1) وقد يوجب الكفر. (السبزواري).
  (2) الأقوى جوازه بالعظم والروث. (محمّد تقي الخونساري، الأراكي).* الحكم بالحرمة فيهما مشكل، وكذا حصول الطهارة بهما. (محمّد رضا الگلپايگاني).* بل يجوز. (تقي القمّي).
  (3) على الأحوط، لكن حصول الطهارة بهما مشكل. (حسين القمّي).* في حرمة استعمالهما إشكال، وكذا في حصول الطهارة بهما. (مهدي الشيرازي).* على الأحوط، وتطهيرهما للمحلّ أيضاً لايخلو من إشكال، لقوله  7 فيرواية ليث: «لايصلح بشيء من ذلک»(أ). (البجنوردي).* إثبات حرمة الاستنجاء بهما، وحصول الطهارة بهما مشكل. (الآملي).* على الأحوط فيهما. (زين الدين).* في حرمة الاستنجاء بهما، وفي طهارة المحلّ في الاستنجاء بالمحترمات نظر.(محمّد الشيرازي).* في حرمة الاستنجاء بالعظم والروث تأمّل، وكذا في حصول الطهارة بهما.(حسن‌القمّي).* الظاهر جواز الاستنجاء بهما. (السيستاني).* على الأحوط وجوباً. (مفتي الشيعة).
  (4) في حرمة الاستنجاء بالعظم والروث تأمّل. (الإصفهاني).* بل ربّما يوجب الأوّل الكفر. (الإصطهباناتي).* إن كان عن عمد، بل أتى حينئذٍ بما هو فوق ذلک لو كان المستنجى به منالمحترمات. (المرعشي).
  (5) مشكل. (الرفيعي).* في حصول العصيان والطهارة بالاستنجاء بالروث والعظم تأمّل. (عبدالله الشيرازي).* في غير مثل ورق القرآن والأحاديث، وأمّا فيها فمع العلم والالتفات يوجبالكفر فتنقلب النجاسة العرضيّة إلى الذاتيّة، ومع الجهل والنسيان لايطهر المحلّ؛لانصراف الأدلّة عن مثلها. (الآملي).* الأظهر العدم في العظم والروث. (الروحاني).* في حصول الطهارة أو العفو بها إشكال، بل في حصول الطهارة في غير الماءأيضاً كذلک. (اللنكراني).ـــــــــــــــــــــــــــ(أ) الوسائل: باب 35 من أبواب أحكام الخلوة، ح1.
  (6) لا يُترک الاحتياط، وذلک في ما لم يُفضِ إلى الكفر، وإلّا يوجب نجاستهبالكفر. (الفيروزآبادي).* في حصول الطهارة بالروث والعظم إشكال. (النائيني، جمال الدين الگلپايگاني).* فيه تأمّل، بل العدم لا يخلو من وجه موافق للاحتياط. (آل‌ياسين).* مشكل، والاحتياط بالغسل لا يُترک. (الإصطهباناتي).* محلّ إشكال في العظم والروث. (البروجردي).* فيه نظر. (الحكيم).* في القوة تأمّل، بل منع. (الميلاني).* فيه إشكال. (أحمد الخونساري).* محلّ إشكال خصوصاً في العظم والروث، بل حصول الطهارة بغيرالماء مطلقاًمحلّ تأمّل، نعم لا إشكال في العفو في غير ما ذكر. (الخميني).* لايترک الاحتياط في الروث والعظم. (المرعشي).* في حصول الطهارة بالاستنجاء بالعظم أو الروث إشكال، وأمّا حصولهابالاستنجاء بالمحترمات فهو مبنيّ على عدم تبدّل النجاسة العرضيّة بالنجاسةالذاتيّة الكفريّة. (الخوئي).* في حصول الطهارة بالمسح بالروث والعظم تردّد. (زين الدين).* إن لم يوجب الاستنجاء بالمحترمات الكفر، وإلّا تتبدّل نجاسة بدنه بالنجاسةالذاتيّة. (مفتي الشيعة).

أضف تعليق

كود امني
تحديث

توصية سماحة آية الله الإصفهاني بقراءة هذا الدعاء كل يوم أماناً من مرض كرونا
loading...
telegram ersali ar insta ar  تطبيق اندرويد لكتاب العروة الوثقی والتعليقات عليها

١ ذوالقعدة الحرام

١- ذوالقعدة الحرام ١ـ ولادة كريمة أهل البيت فاطمة بنت موسى بن جعفر(س). ٢ـ غزوة بدر الصغرى. ٣ـ وفاة الاشعث ب...

المزید...

١١ ذوالقعدة الحرام

١١- ذوالقعدة الحرام ولادة ثامن الحجج، الامام السلطان ابوالحسن علي بن موسى الرضا المرتضى(ع) ...

المزید...

١٥ ذوالقعدة الحرام

١٥- ذوالقعدة الحرام نهاية الحكم الاموي وبداية الحكم العباسي ...

المزید...

٢٣ ذوالقعدة الحرام

٢٣- ذوالقعدة الحرام غزوة بني قريظة وتصفية يهود المدينة

المزید...

٢٥ ذوالقعدة الحرام

٢٥- ذوالقعدة الحرام ١) يوم دحو الارض ٢) خروج الرسول (ص) لحجة الوداع ٣) احضار الامام الرضا(ع) من الحجاز إلى ...

المزید...

٣٠ ذوالقعدة الحرام

٣٠- ذوالقعدة الحرام شهادة الامام الجواد(ع)

المزید...
012345
سيرة العلماء

ثبّت سؤالك هنا
العروة الوثقى
Sibtayn International Foundation
Tel: +98 25 37703330 Fax: +98 25 37706238 Email : sibtayn[at]sibtayn.com

Hi! Click one of our representatives below to chat on WhatsApp or send us email to [email protected]

الإتصال بنا
Close and go back to page