الفصل الرابع: أصحابه والراوون عنه‏ عليه السلام

وفيه موضوعان
(أ) - أصحابه‏ عليه السلام
وفيه قسمان‏
الأوّل - ما عدّه الشيخ والبرقيّ وغيرهما من أصحابه‏ عليه السلام:
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٠٩، إلى ٤٢٧، ورجال البرقيّ: ٥٧، إلى ٦٠ مع إسقاط المكرّرات عنهما}
- إبراهيم الدهقان.
- إبراهيم بن إدريس.
- إبراهيم بن إسحاق.
- إبراهيم بن إسحاق بن أزور.
- إبراهيم بن داود اليعقوبيّ.
- إبراهيم بن شيبة.
- إبراهيم بن عبدة النيسابوريّ.
- إبراهيم بن عقبة.
- إبراهيم بن محمّد النيسابوريّ.
- إبراهيم بن محمّد الهمدانيّ.
- إبراهيم بن محمّد بن فارس النيسابوريّ.
- إبراهيم بن مهزيار، أهوازيّ.
- إبراهيم يكنّى أبا محمّد.
- أحمد بن أبي عبد اللّه البرقيّ.
- أحمدبن إسماعيل بن يقطين.
{ورد أيضا في المناقب لابن شهرآشوب: ٤٠٢/٤، س ٨، والبحار: ٢١٦/٥٠، ضمن ح ٢، وأعيان الشيعة: ٣٨/٢، س ٤٢}
- أحمد بن إسحاق الرازيّ.
- أحمد بن الحسن.
- أحمد بن الحسن بن إسحاق بن سعد.
- أحمد بن الحسن بن عليّ بن فضّال.
- أحمد بن حمزة.
- أحمد بن حمزة بن اليسع القمّيّ.
- أحمد بن الخضيب.
- أحمد بن زكريّا بن بابا القمّيّ‏
- أحمد بن الفضل.
- أحمد بن محمّد السيّاريّ.
- أحمد بن (محمّد بن) عيسى.
- أحمد بن محمّد بن عيسى الأشعريّ القمّيّ.
- أحمد بن مطهّر.
- أحمد بن هلال العبرتائيّ، بغداديّ.
- إسحاق بن إسماعيل بن نوبخت.
- إسحاق بن محمّد البصريّ.
- أيّوب بن نوح، كوفيّ.
- أيّوب بن نوح بن درّاج.
- بشر بن بشّار النيسابوريّ، و هو عمّ أبي عبد اللّه الشاذانيّ.
{ورد أيضا في المناقب لابن شهرآشوب: ٤٠٢/٤، س ٨، والبحار: ٢١٦/٥٠، ضمن ح ٢، وأعيان الشيعة: ٣٨/٢، س ٤٢}
- جعفر بن إبراهيم.
- جعفر بن أحمد.
- جعفر بن سليمان.
- جعفر بن عبد اللّه بن الحسين بن جامع، قمّيّ، حميريّ.
- جعفر بن محمّد بن إسماعيل بن الخطّاب.
- جعفر بن محمّد بن يونس الأحول.
- جعفر بن هشام.
- حاتم بن الفرج.
- الحسن بن جعفر، المعروف بأبي طالب الفافانيّ، بغداديّ.
- الحسن بن الحسن العلويّ.
- الحسن بن الحسين العلويّ.
- الحسن بن خرزاد، قمّيّ.
- الحسن بن راشد، يكنّى أبا عليّ، بغداديّ.
- الحسن بن سفيان الكوفيّ.
- الحسن بن ظريف.
- الحسن بن عليّ بن أبي عثمان السجّادة.
- الحسن بن عليّ بن الحسن بن عليّ بن عمر بن عليّ بن الحسين بن عليّ ابن أبي طالب، الناصر للحقّ.
- الحسن بن عليّ الوشّاء يلقّب بربيع.
- الحسن بن مالك.
- الحسن بن محمّد، ابن أخي محمّد بن رجاء الخيّاط.
- الحسن بن محمّد بن بابا القمّيّ.
- الحسن بن محمّد بن حيّ.
- الحسن بن محمّد المداينيّ.
- الحسين بن أسد البصريّ.
- الحسين بن أسد النهديّ.
- الحسين بن إشكيب القمّيّ، خادم القبر.
- الحسين بن سعيد، كوفيّ، أهوازيّ، مولى عليّ بن الحسين‏٨.
- الحسين بن عبيد اللّه القمّيّ.
- الحسين بن مالك القمّيّ.
- الحسين بن محمّد المداينيّ.
{ورد أيضا في المناقب لابن شهرآشوب: ٤٠٢/٤، س ٨، والبحار: ٢١٦/٥٠، ضمن ح ٢، وأعيان الشيعة: ٣٨/٢، س ٤٢}
- حفص المروزيّ.
- حمدان بن إسحاق الشيخ الزنجانيّ، قزوينيّ.
- حمدان بن سليمان بن عميرة نيسابوريّ، المعروف بالتاجر.
- حمزة بن إسحاق.
- حمزة مولى عليّ بن سليمان بن رشيد، بغداديّ.
- خليل بن هشام الفارسيّ.
- خيران الخادم.
- خيران بن إسحاق الزاكانيّ.
- داود بن أبي زيد، اسمه زنكان، يكنّى أبا سليمان، نيسابوريّ.
- داود بن زيد.
{أوردناه من المناقب لابن شهرآشوب: ٤٠٢/٤، س ٨، والبحار: ٢١٦/٥٠، ضمن ح ٢، وأعيان الشيعة:  ٣٨/٢، س ٤٢}
- داود بن القاسم الجعفريّ، يكنّى أبا هاشم.
- داود الصرميّ.
- داود الصيرفيّ، يكنّى أبا سليمان.
- رجا العبرتائيّ بن يحيى، يكنّى أبا الحسين.
{ورد أيضا في المناقب لابن شهرآشوب: ٤٠٢/٤، س ٨، والبحار: ٢١٦/٥٠، ضمن ح ٢، وأعيان الشيعة: ٣٨/٢، س ٤٢، بعنوان «أبو الحسن بن رجاء العبرتائيّ»}
- الريّان بن الصلت البغداديّ.
- السريّ بن سلامة الإصبهانيّ.
- سليمان بن جعفر المروزيّ.
{أوردناه من المناقب لابن شهرآشوب: ٤٠٢/٤، س ٨، والبحار: ٢١٦/٥٠، ضمن ح ٢، وأعيان الشيعـة: ٣٨/٢، س ٤٢}
- سليمان بن حفصويه.
- سليمان بن داود المروزيّ.
 السندي بن محمّد، أخوعليّ.
- سهل بن زياد الآدميّ، يكنّى أبا سعيد، رازيّ.
- سهل بن يعقوب بن إسحاق، يكنّى أبا السريّ، الملقّب بأبي نؤاس.
- شاهويه بن عبد اللّه.
- صالح بن عيسى بن عمر بن بزيع.
- صالح بن محمّد الهمدانيّ.
- صالح بن مسلمة الرازيّ، يكنّى أبا الخير.
- عبد الرحمان بن محمّد بن طيفور المتطبّب.
- عبد الرحمان بن محمّد بن معروف القمّيّ.
- عبد الرحمان بن (محمّد).
- عبد الصمد بن محمّد، قمّيّ.
- عبد العظيم بن عبد اللّه الحسنيّ.
- عبداللّه بن جعفر.
- عبدوس العطّار، كوفيّ.
- عثمان بن سعيد العمريّ، يكنّى أبا عمرو السمّان، و يقال له: الزيّات.
{ورد أيضا في الغيبة: ٢٢١، س ١١، والبحار: ٣٥٠/٥١، ضمن ح ٣، مقتصرا على اسمه واسم أبيه}
- عروة النخّاس الدهقان.
- عروة بن يحيى.
- عليّ بن إبراهيم.
- عليّ بن إبراهيم الهمدانيّ.
- عليّ بن أبي قرّة، يكنّى أبا الحسن.
- عليّ بن بلال، بغداديّ، يكنّى أبا الحسن.
- عليّ بن جعفر.
- عليّ بن الحسن.
- عليّ بن الحسن بن الحسين القنويّ.
- عليّ بن الحسن بن فضّال.
- عليّ بن الحسين.
- عليّ بن الحسين بن عبد ربّه.
- عليّ بن الحسين الهمدانيّ.
- عليّ بن رميس، بغداديّ.
- عليّ بن الريّان بن الصلت.
- عليّ بن زياد الصيمريّ.
- عليّ بن سليمان بن رشيد، بغداديّ.
- عليّ بن شيرة.
- عليّ بن عبد الغفّار.
- عليّ بن عبد اللّه.
- عليّ بن عبد اللّه بن جعفر الحميريّ.
- عليّ بن عبد اللّه الزبيريّ.
- عليّ بن عبيد اللّه.
- عليّ بن عمرو العطّار القزوينيّ.
- عليّ بن محمّد بن زياد الصيمريّ.
- عليّ بن محمّد القاشانيّ، إصبهانيّ، من ولد زياد مولى عبد اللّه بن عبّاس من آل خالد بن الأزهر.
- عليّ بن محمّد المنقريّ.
- عليّ بن محمّد النوفليّ.
- عليّ بن معبد، بغداديّ.
- عليّ بن معد بن محمّد البغداديّ.
 {أوردناه من المناقب لابن شهر آشوب: ٤٠٢/٤، س ٨، والبحار: ٢١٦/٥٠، ضمن ح ٢، وأعيان الشيعة: ٣٨/٢، س ٤٢}
- عليّ بن مهزيار الأهوازيّ.
- عليّ بن يحيى الدهقان.
- عيسى بن أحمد بن عيسى بن المنصور.
- فارس بن حاتم القزوينيّ.
- الفتح بن يزيد الجرجانيّ.
{ورد أيضا في المناقب لابن شهر آشوب: ٤٠٢/٤، س ٨، والبحار: ٢١٦/٥٠، ضمن ح ٢، وأعيان الشيعة: ٣٨/٢، س ٤٢}
- الفضل بن شاذان النيشابوريّ، يكنّى أبا محمّد.
- الفضل بن كثير، بغداديّ.
- القاسم الشعرانيّ اليقطينيّ.
- قاسم الصيقل.
- كافور الخادم.
- محمّد بن أبي الطيفور المتطبّب.
- محمّد بن أحمد.
- محمّد بن أحمد بن إبراهيم.
- محمّد بن أحمد بن حمّاد المحمّديّ، يكنّى أبا عليّ.
- محمّد بن أحمد بن عبيد اللّه ابن المنصور، أبو الحسن.
- محمّد بن أحمد بن مطهّر.
- محمّد بن أحمد بن مهران.
- محمّد بن إسماعيل البلخيّ.
- محمّد بن إسماعيل الصيمريّ، قمّيّ.
- محمّد بن بحر.
- محمّد بن جزك الجمّال.
- محمّد بن حسان الرازيّ الزينبيّ.
- محمّد بن الحسن بن شمّون، بصريّ.
- محمّد بن الحسين بن أبي الخطّاب الزيّات الكوفيّ.
- محمّد بن الحصين الأهوازيّ.
- محمّد بن حصين الفهريّ.
- محمّد بن حمزة القمّيّ.
- محمّد بن خالد الرازيّ، يكنّى أبا العبّاس.
- محمّد بن رجاء الحنّاط.
- محمّد بن رجا الخيّاط.
- محمّد بن الريّان بن الصلت.
- محمّد بن سعيد بن كلثوم المروزيّ.
{ورد أيضا في المناقب لابن شهرآشوب: ٤٠٢/٤، س ٨، والبحار: ٢١٦/٥٠، ضمن ح ٢، وأعيان الشيعة: ٣٨/٢، س ٤٢، من دون وصف}
- محمّد بن سليمان الجلّاب.
- محمّد بن صيفيّ، كوفيّ.
- محمّد بن عبد الجبّار، و هو ابن أبي الصهبان، قمّيّ.
- محمّد بن عبدالرحمن الهمدانيّ، نوفليّ.
- محمّد بن عبداللّه الطاهريّ.
- محمّد بن عبد اللّه بن مهران الكرخيّ.
- محمّد بن عبد اللّه النوفليّ الهمدانيّ.
- محمّد بن عبيد اللّه من أهل طاهيّ.
- محمّد بن عليّ بن عيسى الأشعريّ، قمّيّ.
- محمّدبن عليّ بن مهزيار.
- محمّد بن عيسى بن عبيد اليقطينيّ بن يونس.
- محمّد بن الفرج.
- محمّد بن الفضل.
- محمّد بن القاسم بن حمزة بن موسى العلويّ.
- محمّد بن مروان الجلاّب.
- محمّد بن مروان الخطّاب.
- محمّد بن موسى بن فرات.
- محمّد بن موسى الربعيّ.
- محمّد بن نوح.
- محمّد بن يحيى بن درياب.
- محمّد بن يحيى، يكنّى أبا يحيى البصريّ.
- مسافر مولاه‏٧.
- مصفلة بن إسحاق القمّيّ الأشعريّ.
- مصقلة بن إسحاق الأشعريّ القمّيّ.
- معاوية بن حكيم بن معاوية ابن عمّار الكوفيّ.
{ورد أيضا في المناقب لابن شهرآشوب: ٤٠٢/٤، س ٨، والبحار: ٢١٦/٥٠، ضمن ح ٢، وأعيان الشيعة: ٣٨/٢، س ٢، بعنوان «معاوية بن حكيم الكوفيّ»}
- منصور بن العبّاس.
- موسى بن داود اليعقوبيّ.
- موسى بن عمر بن بزيع.
- موسى بن عمر الحضينيّ.
- موسى بن محمّد الحضينيّ.
- موسى بن مرشد الورّاق، نيشابوريّ.
- نصر بن حازم، قمّيّ.
- النضر بن محمّد الهمدانيّ.
- يحيى بن أبي بكر الرازيّ الضرير.
- يحيى بن محمّد.
- يعقوب البجليّ.
- يعقوب بن إسحاق.
- يعقوب بن منقوش.
- يعقوب بن يزيد الكاتب.
- أبو بكر الفهفكيّ، ابن أبي طيفور المتطبّب.
- أبو الحسن عليّ بن بلال.
- أبو الحسن عليّ بن قرّة.
- أبو الحسين بن هلال.
- أبو الحصين بن الحصين.
- أبو طاهر البرقيّ، أخو أحمد ابن محمّد.
- أبو طاهر بن حمزة.
- أبو طاهر بن حمزة بن اليسع الأشعريّ، قمّيّ.
- أبو طاهر محمّد، وأبو الحسن، وأبو المتطبّب، بنو عليّ بن بلال بن راشتة المتطبّب.
- أبو عبد اللّه المغازيّ.
- أبو عبد اللّه المكاريّ.
- أبو عبد اللّه بن أبي الحسين.
- أبو عليّ بن راشد.
- أبو عمرو الحذّاء.
- أبو (محمّد) إبراهيم بن أبي بكر الرازيّ.
- أبو محمّد بن إبراهيم.
- أبو مسلم زنكان.
 {أوردناه من المناقب لابن شهرآشوب: ٤٠٢/٤، س ٨، والبحار: ٢١٦/٥٠، ضمن ح ٢،  وأعيان الشيعـة: ٣٨/٢، س ٤٢}
- أبو يحيى الجرجانيّ.
- أبو يعقوب البجليّ.
- ابن أبي طيفور المتطبّب.
- الشريعي يكنّى بأبي محمّد، [قال‏] هارون: وأظنّ اسمه كان الحسن.
{أوردناه من كتاب الغيبة للشيخ: ٢٤٤، س ٢، والبحار: ٣٦٧/٥١، س ٥}
- كلثم الكرخيّة.

الثاني - من روى عنه، ولم يعدّوه من أصحابه‏ عليه السلام:
- إبراهيم الخيّاط.
- إبراهيم بن الخضيب، الأنباريّ.
- إبراهيم بن عنبسة.
- إبراهيم بن محمّد.
- إبراهيم بن محمّد.
- ابراهيم بن هاشم، أبو إسحاق القمّيّ.
- أحمد بن إسحاق.
- أحمد بن إسحاق الأبهريّ‏
- أحمد بن إسحاق الأشعريّ‏
- أحمد بن إسحاق القمّيّ‏
- أحمد بن إسحاق بن سعد القمّيّ‏
- أحمد بن إسرائيل الكاتب.
- أحمد بن إسماعيل.
- أحمد بن جعفر الدهقان.
- أحمد بن حاتم بن ماهويه، أبو الحسن.
- أحمد بن حسان.
- أحمد بن حسان العجليّ الفزاريّ.
- أحمد بن حيّان العجليّ.
- أحمد بن داود بن عليّ القمّيّ.
- أحمد بن رباح المطبّب.
- أحمد بن سعد الكوفيّ.
- أحمد بن سندولا.
- أحمد بن صالح.
- أحمد بن عبداللّه بن مهران الأنباريّ.
- أحمد بن عبد اللّه بن مهران المعروف بابن خانبه أبو جعفر.
- أحمد بن عبيد اللّه بن يحيى ابن خاقان .
- أحمد بن عيسى العلويّ، من ولد عليّ بن جعفر.
- أحمد بن عيسى الكاتب.
- أحمد بن القاسم.
- أحمد بن ماران.
- أحمد بن مالك القمّيّ.
- أحمد بن محمّد.
- أحمد بن محمّد الحجّال.
- أحمد بن محمّد الحجليّ.
- أحمد بن محمّد الحضينيّ‏
- أحمد بن محمّد الزياديّ.
- أحمد بن محمّد بن أبي قرنة.
- أحمد بن محمّد بن رجا، صاحب الترك.
- أحمد بن محمّد الصيرفيّ.
- أحمد بن محمّد النيسابوريّ.
- أحمد بن محمّد بن عبد اللّه بن مروان الأنباريّ.
- أحمد بن محمّد بن عيسى بن يزيد.
- أحمد بن محمّد بن قابنداذ الكاتب الإسكافيّ.
- أحمد بن محمّد بن مطهّر.
- أحمد بن محمّد بن يعقوب، أبو عليّ البيهقيّ.
- أحمد بن هارون.
- إسحاق الجلّاب.
- إسحاق بن إبراهيم.
- إسحاق بن إسماعيل النيسابوريّ.
- إسحاق بن محمّد بن أيّوب.
- إسماعيل بن أحمد الفهقليّ(الفهفكيّ).
- إسماعيل بن عيسى.
- بريحة العبّاسيّ.
- بشر بن سليمان النخّاس .
- بشير بن بشّار.
- بلطون.
- بنان بن حمدويه.
- بوطير، غلام الإمام أبي الحسن عليّ بن محمّد.
- جعفر بن إبراهيم بن نوح.
- جعفر بن رزق اللّه.
- جعفر بن عيسى بن عبيد.
- جعفر بن القاسم الهاشميّ البصريّ.
- جعفر بن محمّد بن حمزة.
- جعفر بن محمود.
- جنيد.
- الحسن البلخيّ.
- الحسن بن إبراهيم.
- الحسن بن إسماعيل، شيخ من أهل النهرين.
- الحسن بن الحسن الأفطس.
- الحسن بن الحسين.
- الحسن بن عليّ.
- الحسن بن عليّ العلويّ.
- الحسن بن عليّ بن كيسان.
- الحسن بن محمّد بن جمهور العمّي، أبو محمّد، بصريّ.
- الحسن بن محمّد بن عليّ.
- الحسن بن محمّد بن مسعود ابن سعد.
- الحسن بن مسعود.
- الحسن بن مسعود الفراتيّ.
- الحسن بن مسعود الفزاريّ.
- الحسين بن إبراهيم الهمدانيّ.
- الحسين بن ثوابة.
- الحسين بن عبيد.
- الحسين بن عتاب.
- الحسين بن عليّ بن محمّد بن عليّ بن موسى بن جعفر، السيّد المحجوب إمام عصره بمكّة.
- الحسين بن غياث الجنبلانيّ.
- حفص الجوهريّ.
- حمران.
- حمزة بن محمّد.
- الخضر بن محمّد البزّاز.
- الخليل بن هاشم.
- خيران الأسباطيّ.
- خيران الخادم مولى فراطيس، أُمّ الواثق.
- داود بن عامر الأشعريّ القمّيّ .
- داود بن فرقد الفارسيّ.
- الريّان مولى الرضيّ‏ عليه السلام.
- زُرافة حاجب المتوكّل.
- زيد بن عليّ بن الحسين بن زيد.
- سعيد.
- سعيد الحاجب.
- سعيد الصغير الحاجب.
- سعيد بن سهلويه.
- سليمان بن الحسن بن الجهم ابن بكير بن أعين.
- سليمان بن حفص المروزيّ.
- سهل بن يعقوب بن إسحاق، يكنّى أبا السريّ، الملقّب بأبي نؤاس.
- سهيل بن محمّد.
- شيلمة الكاتب، حمّاد أبو الخير الرازيّ.
- صالح بن الحكم بيّاع السابريّ.
- صالح بن سعيد.
- الصقر بن (أبي) دلف.
- طالب بن حاتم بن طالب.
- طاهر.
- الطيّب بن محمّد بن الحسن بن شمّون .
- العبّاس اللبان.
- العبّاس بن أحمد.
- العبّاس بن هلال الشاميّ.
- عبد الحميد بن محمّد.
- عبد الحميد بن محمّد السراج.
- عبد الرحمن.
- عبد اللّه.
- عبد اللّه بن جعفر الحميريّ القمّيّ، يكنّى أبا العبّاس.
- عبد اللّه بن الخزرج.
- عبد اللّه بن طاهر.
- عبد اللّه بن العبّاس بن المفضّل.
- عبد اللّه بن عبد الباريّ.
- عبد اللّه بن محمّد.
- عبد اللّه بن محمّد الإصفهانيّ.
- الشيخ الصالح عبد اللّه بن محمّد بن عبد اللّه بن ياسين .
- عبد اللّه بن محمّد بن ياسين.
- عبد اللّه بن هُليل.
- عبيد اللّه الحسنيّ.
- عتاب بن أبي عتاب.
- عتاب بن محمّد الديلميّ.
- عسكر مولى أبي جعفر التاسع.
- عليّ.
- عليّ بن أحمد الصائغ.
- عليّ بن الحسين بن عليّ بن عمر بن عليّ بن الحسين بن عليّ بن أبي‏طالب.
- عليّ بن أحمد النوفليّ.
- عليّ بن أُمّ الرقاد.
- عليّ بن بصير.
- عليّ بن جعفر الكوفيّ.
- عليّ بن جعفر الهمانيّ.
- عليّ بن جعفر الهمدانيّ.
- عليّ بن الحسين بن عبد اللّه.
- عليّ بن زيد.
- عليّ بن سليمان.
- عليّ بن الصابونيّ.
- عليّ بن صالح.
- عليّ بن عبد اللّه الحسنيّ.
- عليّ بن عبيد اللّه الحسنيّ.
- عليّ بن عبيد اللّه الحسينيّ.
- عليّ بن عمر العطّار.
- عليّ بن عمر القزوينيّ.
- عليّ بن عمر النوفليّ.
- عليّ بن محمّد.
- عليّ بن محمّد الحجّال.
- عليّ بن محمّد بن زياد.
- عليّ بن محمّد بن سليمان.
- عليّ بن مظاهر الواسطيّ.
- عليّ بن يحيى، يكنّى أبا الحسين.
- عليّ بن يقطين بن موسى الأهوازيّ.
- عليّ بن يونس.
- عمارة بن زيد.
- عمران بن إسماعيل بن عمران القمّيّ.
- عمرو بن سعيد الزيّات المدائنيّ.
- عيسى بن الحسن القمّيّ.
- عيسى بن مهديّ الجوهريّ الجنبلانيّ.
- الفضل بن المبارك.
- القاسم بن أبي‏القاسم الصيقل.
- القاسم الصيقل.
 القاسم بن العلاء المدائنيّ، أبو محمّد.
 - محمّد.
- محمّد الطلحيّ.
- محمّد بن إبراهيم.
- محمد بن إبراهيم الحمّصيّ.
- محمّد بن أبي الصهبان.
- محمّد بن أبي يونس، تسنيم ابن الحسن بن يونس، أبو طاهر الورّاق الحضرميّ الكوفيّ.
- محمّد بن إسماعيل الحسينيّ.
- محمّد بن أُورمة، أبو جعفر القمّيّ.
- محمّد بن بادية.
- محمّد بن جعفر بن إبراهيم الهمدانيّ.
- محمّد بن الجليل.
- محمّد بن جندب.
- محمّد بن الحسن بن الأشتر العلويّ.
- محمّد بن الحسين بن مُصْعَب المدائنيّ.
- محمّد بن حمزة.
- محمّد بن خلف.
- محمّد بن داذويه.
- محمّد بن داود القمّيّ.
- محمّد بن زيد.
- محمّد بن سرو.
- محمّد بن سعيد مولى لولد جعفر بن محمّد.
- محمّد بن سليمان الزرقان.
- محمّد بن سنان، أبو جعفر الزاهريّ.
- محمّد بن شرف.
- محمّد بن عبد الحميد البزّاز.
- محمّد بن عبد اللّه.
- محمّد بن عبد اللّه الطلحيّ.
- محمّد بن عبد اللّه اليقطينيّ البغداديّ.
- محمّد بن عبد اللّه بن عيسى الأشعريّ، قمّيّ.
- محمّد بن عليّ البشريّ.
- محمّد بن عليّ البصريّ.
- محمّد بن عليّ القاسانيّ‏
- محمّد بن عليّ بن شجاع النيشابوريّ.
- محمّد بن عليّ بن عبيد اللّه الحسنيّ.
- محمّد بن عليّ بن محبوب الأشعريّ.
- محمّد بن عمر الكاتب.
- محمّد بن عمرو بن إبراهيم.
- محمّد بن عيسى.
- محمّد بن عيسى بن عبيد.
- محمّد بن منصور الخراسانيّ.
- محمّد بن موسى القمّيّ.
- محمّد بن ميمون الخراسانيّ.
- محمّد بن نصير النميريّ.
- محمّد بن هارون الجلّاب.
- محمّد بن يحيى الخراسانيّ.
 - محمّد بن يحيى الخرقيّ.
- محمّد بن يحيى المعاذيّ.
- محمّد بن يزيد بن عبد الأكبر، المعروف بالمبرّد.
- مخلّد بن موسى، أبو القاسم الرازيّ.
- المسيّب بن واضح.
- معروف.
- معلّى بن محمّد البصريّ.
- مقبل الديلميّ.
- موسى.
- موسى بن جعفر بن إبراهيم ابن محمّد.
- موسى بن جعفر بن وهب البغداديّ.
- موسى بن عبد اللّه النخعيّ.
- موسى بن محمّد، أخو أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام.
- نصر، غلام أبي الحسن عليّ.
- نصربن الصبّاح، أبو القاسم البلخيّ.
- نصر بن محمّد
- الوليد بن بينة، مؤذّن مسجد الكوفة.
- وهب ابنا قارن.
- هارون بن الفضل.
- هارون بن مسلم بن سعدان الكاتب السرّ من رائي، يكنّى أبا القاسم.
- هاشم بن زيد.
 هبة اللّه بن أبي منصور الموصليّ.
- ياسر الخادم.
- يحيى بن زكريّا.
- يحيى بن عبد الحميد الحمانيّ.
- يحيى بن عبد الرحمان بن خاقان.
- يحيى بن هبيرة.
- يحيى بن هرثمة.
- يحيى بن يسار القنبريّ.
- يزيد بن الحسين بن موسى.
- اليسع بن حمزة القمّيّ.
- يعقوب بن يزيد
- يعقوب بن السكّيت النحويّ‏
- يوسف بن السخت، أبو يعقوب، بصريّ.
- يوسف بن يعقوب.
- أبو إسحاق بن عبد اللّه العلويّ العريضيّ.
- أبو بكر الجواريّ.
- أبو بكر الرازيّ.
- أبو بكر الصفّار.
- أبو جعفر.
- أبو جعفر محمّد بن الحسن.
- أبو الحسن عليّ بن بشر.
- أبو الحسن محمّد بن يحيى.
- أبو الحسين بن ثوابة.
- أبو الحسين سعيد بن سهلويه البصريّ، المعروف بالملّاح.
- أبو الحسين بن يحيى الخرقيّ.
- أبو الحسين محمّد بن يحيى الفارسيّ.
- أبو حمّاد الرازيّ.
- أبو دعامة.
- أبو روح النسّابيّ.
- أبو زكريّا.
- أبو سليمان مولى أبو الحسن العسكريّ.
- أبو الطيّب المثنّى يعقوب بن ياسر.
- أبو العبّاس خال شبل كاتب إبراهيم بن محمّد.
- أبو عبد اللّه أحمد بن عبد اللّه الجمّال.
- أبو القاسم بن القاسم.
- أبوالقاسم عبد اللّه بن عبد الرحمان الصالحي، من آل إسماعيل ابن‏صالح.
- أبو محمّد جعفر بن إسماعيل الحسنيّ.
- أبو محمّد الرازيّ.
- أبو محمّد الطبريّ.
- أبو مقاتل الديلميّ نقيب الريّ.
- الشيخ الصالح أبو منصور بن عبد المنعم بن النعمان البغداديّ.
- أبو هاشم العسكريّ‏
- أبو يعقوب‏
- أبو يعقوب البغداديّ.
- ابن طيفور المتطبّب‏
- ابن عاصم الكوفيّ.
- الجعفريّ.
- الحميريّ‏
- الدهنيّ.
- العبيديّ‏
- الغلابيّ.
- فازويه الكرديّ.
- المتوكّل.
- المهلب الدلّال.
- الواثق.
- حكيمة بنت محمّد بن عليّ بن موسى.
- فاطمة بنت محمّد بن الهيثم، المعروف بابن سيابة.
- أُمّ عليّ.
- أُمّ محمّد مولاة أبي الحسن الرضا عليه السلام.

(ب) - الراوون عنه‏ عليه السلام
وفيه ثلاثمائة وسبعة وتسعون شخصا
- إبراهيم الخيّاط
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ١، رقم ٥٠٩} لم نعثر على ذكره في الكتب الرجاليّة؛ لكن يحتمل اتّحـاده مع إبراهيم بن زياد ، أبو إسحاق الخيّاط الذي ذكره الخطيب البغداديّ في تاريخه بأنّه حدّث في سنة أربع عشـرة ومائتين ببغداد، وورد فـي بعض الكتب الروائيّة{تاريخ بغداد: ٧٧/٦، رقم ٣١١٣} بأنّه دخل مع جماعـة على أبي الحسن‏ عليه السلام بسامرّاء، فأخبرهم عن بعض الوقائع الآتية. {الهداية الكبرى: ٣٢٢، س ٢}.

- إبراهيم بن الخصيب‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢ رقم ٥٥٢، وفي رجال الكشّيّ: ٥٧٢، رقم ١٠٨٥، «إبراهيم بن الخضيب  الأنباريّ»، وفي معجم رجـال الحديث: ٢٢٠/١، رقم ١٤٦، «إبراهيم ‏بن خضيب»} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: إماميّ مجهول.
{تنقيح المقال: ٥/١} قال المحقّق الزنجانيّ: الظاهـر أنّه أخو أحمد بن خضيب الذي عدّه الشيخ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام، حسنٌ.
{الجامع فـي الرجال: ٣٦/١} وذكره العسقلانيّ في لسانه بعنوان إيراهيم بن الخضيب الأنباريّ وقال: ذكره الطوسيّ في الشيعة الإماميّة.
{لسان الميزان: ٧٨/١ رقم  ١٣٣} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب العسكريّ‏ عليه السلام قائلاً: إبراهيم بن حصيب(في نسخة: حضيب) الأنباريّ وروى الكشّيّ بإسناده عنه: قصّة{رجال الشيخ الطوسـيّ: ٤٢٩، رقم ١٩} كتابة أبي العون الأبرش إلى أبي محمّد عليه السلام، وعدّه الإسترآباديّ من‏ {رجال الكشّيّ: ٥٧٢، رقم ١٠٨٥} أصحاب الهادي‏ عليه السلام، وهـو من الجماعـة الذين رووا جميعا، عن أبي الحسن‏{منهج المقال:٢١} الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.
 
- إبراهيم بن داود اليعقوبيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ رقم ٨٠٠} مكانته: قال الوحيد البهبهانيّ: روايته في الكشّيّ مشيرة إلى حسن {رجال الكشّيّ: ٥٢٢، رقم ١٠٠٣} عقيدته، وقريب منه عن السيّد محسن الأمين.
{تعليقة الوحيد: ٢١}{أعيان الشيعه: ١٣٨/١} قال المحقّق الزنجانيّ: أعدّه في الحسن. {الجامع في الرجال: ٣٧/١} صحبته: عدّه الشيخ في رجاله من أصحاب الجواد والهادي‏ عليهما السلام.
{رجال الشيخ الطوسـيّ: ٣٩٧ رقم ٣ و٤١٠ رقم ١٢} وعنونه ابن حجر في لسانه وقال: ذكره الطوسـيّ في رجال الشيعة وقال: روى عن عليّ الرضا ابن الكاظم موسى ‏عليهما السلام، ولكن لم نجد روايته‏{لسان الميزان: ٥٥/١ رقم ١٣٥، و٨١ رقم ١٣٧،(الطبعـة الحديثة)} عنه‏ عليه السلام في الجوامع الروائيّة على  ما فحّصناه.

- إبراهيم بن شيبة
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٣ رقم ٨٠١، وأمّا في رجـال الشيخ: ٣٩٨ رقم ١٢، «إبراهيم بن شيبـة الإصفهانيّ»} مكانته: قال الوحيد: روى عنه أحمد بن محمّد بن أبي نصر في الكافي‏{الكافى: ٥٢٤/٤ ح ١} وفيه إشعار بوثاقته.{تعليقه الوحيد: ٢٢} قال المامقانيّ: في خبر الكشّيّ دلالة على ديانة الرجل و غاية{رجال الكشّيّ:٥١٧ رقم ٩٩٥} إحتياطه في الدين، و منه يستشمّ حسنه.
{تنقيح المقال: ٢٠/١ رقم ١٢٠} قال المحقّق الزنجانيّ: لا أحسبه إلّا معتمدا صحيحا. {الجامع فى الرجال: ٤٤/١} صحبته: عدّه الشيخ في رجاله من أصحاب الجواد والهادي عليهما السلام.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٩٨ رقم ١٢، و٤١١ رقم ٢١}.

- إبراهيم بن عقبة
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣ رقم ٨٠٢} صرّح المحقّق الزنجانيّ باتّحاده مع إبراهيم بن عقبة الخزاعيّ؛ ولكن‏{الجامع فى الرجال: ٥٣/١} يظهر من المحقّق النمازيّ عدم اتّحاده معه حيث عنونه مستقلاّ. {مستدركات علم الرجـال: ١٧٥/١ رقم  ٣٤٢ و : ١٧٦ رقم ٣٤٤} مكانته: قـال السيّد الأمين: يمكن أن يستفاد من رواياته إماميّته ووثاقته.
{أعيان الشيعة:  ١٨٣/٢} قال المحقّق الزنجانيّ: والرجل لا أحسبه إلّا ثقة جليلاً، معروفا في عصره، كثير الحديث، واضح الرواية.
{الجامع فى الرجال: ٥٣/١} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٠٩ رقم ٧} وروى عن أبي جعفر [الجواد] عليه السلام، وعن العبد الصالح عليه
السلام، وعن‏{الكافى: ٣٣١/٣ ح ٧}{كامل الزيارات: ١٥٧، ح ٩، الباب الرابع والستّون} العسكريّ‏ علي. {رجال الكشّيّ: ٤٦ رقم ٨٧٥. قال المحقّق التستريّ: وأمّا ما نقلناه عن الكشّي من أنّه قال: «كتبت إلى أبي الحسن‏ عليه السلام»،  وفي خبرآخـر:«إلى العسكري‏ عليه السـلام» فلا يدلّ على كونه من أصحاب العسكرى‏ عليه السـلام أيضا، لكـون العسكري يطلق على الهادي‏ عليه السـلام، فلعلّ الكشّي أشـار إلى اختلاف في اللفظ. قامـوس ‏الرجـال:٢٤٧/١، رقم ١٥٣}.

- إبراهيم بن عنبسة
{كذا ورد في الموسوعـة: ج  ٣، رقم ٨٠٧} لم نجد له ذكـرا في الكتب الرجاليّة، إلّا أنّ العيّاشيّ روى بإسناده عن محمّد بن عيسى، عنه كتابا إلى عليّ بن محمّد عليهما السلام.
{تفسير العيّاشيّ: ١٠٥/١، ح ٣١١} ويحتمل أن يكـون مصحّف إبراهيم بن عقبة بقرينة سائر الأسانيد كما روى الكشّيّ عن حمدويه، عن محمّد بن عيسى، عن إبراهيم بن عقبـة قال: كتبت إليه- يعني أبا الحسن -عليه السلام. {رجال الكشّيّ: ٤٦١ رقم ٨٧٩}.
 
- إبراهيم بن محمّد
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ٨٠٨} روى العيّاشيّ عنه كتابا إلى أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام، ولم يعلم المرادمنه. تفسير العيّاشيّ: ٦٣/٢، ح ٦١}.

- إبراهيم بن محمّد الطاهريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٥١٥} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ : له حديث جيّد، مجهول عندي. {الجامع فـي الرجـال: ٦٤/١} صحبته: روى الكلينـيّ بإسناده عنه خبر مرض المتوكّل ونذر أُمّه لأبي ‏الحسن الهادي‏ عليه السلام. {الكافى : ٤٩٩/١ ح ٦}.
 
- إبراهيم بن محمّد العلويّ الموسويّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ١١١١} وحديثه في طبّ الأئمّه، عن أبي الحسن الثالث، عن آبائه، عن الصادق:.{طبّ الأئمّـة: ٥٤، س ٧} قال المحقّق النمازيّ باتّحاده مع إبراهيم بن محمّد بن عبد اللّه بن موسى بن جعفر عليه السلام الذي يروي عن أبي نصر ظريف الخادم.
{الكافـي: ٣٣٢/١ ح١٣}{مستدركـات علم الرجـال: ١٩٦/١ رقم ٤٥٦} وقال المحقّق الزنجانيّ: إبراهيم بن محمّد العلويّ في الطرق، هـو ابن محمّد ابن عبد اللّه بن موسـى بن جعفر عليهما السلام أبو القاسم،لاأحسبه إلّاجليلاً معتمدا، أعدّه في الصحيح عند القدماء. {الجامع في الرجال: ٦٥/١}.
 
- إبراهيم بن محمّد الهمدانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج  ٣ رقم ٨٠٩} مكانته: قال النجاشيّ: وكيل الناحية، وقال الكشّيّ: ثقة. وكذا {رجـال النجاشيّ : ٣٤٤ رقم ٩٢٨}{رجال الكشّيّ : ٥٥٧ رقم ١٠٥٣} الشيخ الطوسـيّ، وقال المحقّق التستريّ: يفهم عن باب وجوب حجّ‏{كتاب الغيبة: ٤١٧، ح ٣٩٥}{والأفضل هنا (من) بدل(عن)} التهذيب  وباب مايجزي عن حجّة الإسلام من الكافي أنّه كان أوّلاً{التهذيب: ١٠/٥، ح٢٤، وفيه: كتب إبراهيم بن محمّد بن عمران الهمداني إلى أبي جعفر عليه السلام: إنّي حججت وأنا مخالف...} {الكافـي: ٢٧٥/٤، ح ٥} عاميّا.
{قاموس الرجال: ٢٩٣/١، رقم: ٢٠٥} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الرضا والجواد والهادي:. {رجال الشيخ الطوسيّ : ٣٦٨ رقم ١٦، و٣٩٧ رقم ٢، و٤٠٩ رقم ٨}.
 
- إبراهيم بن محمّد بن فارس‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ رقم ٨٤٩، وفي رجـال الشيخ الطوسـيّ: ٤١٠، رقم ١١، «إبراهيم ابن محمّد بن فارس النيسابوريّ»}مكانته: قال الكشّيّ نقلاً عن محمّد بن مسعود العيّاشيّ: فهو في نفسه لابأس به.
{رجـال الكشّـيّ: ٥٣٠، رقم ١٠١٤} قال المحقّق الزنجانيّ: وظاهر الكشّيّ الإعتماد عليه، ويمكن عدّه في الحسن كالصحيح.
{الجامع في الرجـال: ٦٥/٢} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي والعسكريّ‏ عليهما السلام،{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٠، رقم ١١، و٤٢٨، رقم ١٠} والبرقيّ‏ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام.
{رجال البرقيّ:  ٦٠، وفيه: «السابوري» بدل «النيسابوريّ»} ويستفاد من غيبة الفضل بن شاذان - على ما حكاه المحقّق التستري- أنّه شاهد الحجّة عليه السلام، حيث روى أنّ إيراهيم هذا أراد الهرب لمّا همّ عمرو بن عـوف بقتله، فورد على العسكري‏ عليه السلام، فأخبره الحجّـة عليه السلام بأنّه سيكفيه اللّه شرّه، فكان كما قال‏ عليه السلام، فأُخذ عمرو وقُتل وقُطّع عضوا عضوا.
{قامـوس الرجـال: ٢٨٧/١، رقم ١٩٧، وامّا في إثبات الهداة: ٧٠٠/٣، روى الفضل بن شاذان فـي كتاب اثبات الرجعة}.

- إبراهيم بن مهزيار، أبو إسحاق الأهوازيّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ١، رقم ٣١١، وفي رجـال النجاشيّ: ١٦ رقم ١٧، إبراهيم بن مهزيار أبو إسحاق الأهوازيّ} {رجـال النجاشيّ: ١٦، رقم ١٧} مكانته: قال السيّد الخوئـيّ: هـو من الثقات؛ لوقوعه في أسناد كامل الزيارات، وقال النجاشيّ: له كتاب البشارات. {معجم رجال الحديث:  ٣٠٦/١ رقم ٣١٨} {رجـال النجاشيّ: ١٦، رقم ١٧} قال المحقّق التستريّ بعد
نقل مارواه الكلينيّ بإسناده عنه عن‏{الكافي: ٥١٨/١ ح ٥} أبي‏ محمّد العسكريّ‏ عليه السلام: وهـو كما  ترى دالّ على كون إبراهيم وكيل العسكريّ‏ عليه السلام بقوله فيه:«قد أقمتك مقام أبيك» فعدم عدّ الشيخ له في رجاله في أصحاب العسكري‏ عليه السلام غريب.ثمّ الخبر دالّ على جلاله، وهو كاف في مدحه.
{قاموس الرجال: ٣١٦/١ رقم  ٢٢٦} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الجـواد والهادي‏ عليهما السلام وروى عن‏ {رجال الشيخ الطوسـيّ : ٣٩٩ رقم ١٩، و٤١٠ رقم ١٠} أبـي محمّد الحسن‏ عليه السلام مكاتبة. {الفقيه: ١٧١/١ ح ٨٠٦}.

- إبراهيم بن هاشم أبو إسحاق القمّيّ‏
{رجال النجاشيّ : ١٦ رقم ١٨،وفي الموسوعـة: ٣، رقم ٩٥٧، «عليّ بن إبراهيم القمّيّ قال: حدّثني أبي»} مكانته: قال النجاشيّ: أصحابنا يقولون: أوّل من نشر حديث الكوفيّين بقمّ هو، له كتب، وكذا في الفهرست.
{رجـال النجاشيّ : ١٦ رقم ١٨}{الفهرست : ٤ رقم ٦} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الرضا عليه السلام،  ويروي عن أبي جعفر{رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٦٩ رقم ٣٠} الجواد عليه السلام، وروى ابنه في تفسيره عنه عن أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام خبر{الكافي: ٥٤٨/١، ح ٢٧} بلاد الأحقاف.
{تفسير القمّيّ: ٢٩٨/٢، س ٩} وقال النجاشيّ في ترجمة «إبراهيم بن هاشم» بعد نقل قـول الكشّـيّ: «تلميذ يونس بن عبد الرحمن من أصحاب الرضا عليه السلام»، قال: وفيه نظر.
{رجال النجاشيّ :  ١٦ رقم ١٨} وقال السيّد الخوئيّ: تنظّر النجاشيّ في محلّه، بل لايبعد دعوى الجزم بعدم صحّة ماذكره الكشّيّ، لأنّه لم توجد له رواية واحدة عن الرضا عليه السلام، نعم، لامنافاة في لقائه الرضا غليه السلام، ولاينبغي الشكّ فى وثاقة إبراهيم بن هاشم.
{معجم رجال الحديث:  ٣١٧/١ رقم ٣٣٢} وقـال المحقّق التستريّ: والتحقيق أنّ إبراهيم أدرك عصره‏ عليه السلام، ولكن لم‏ يعلم ملاقاته له‏ عليه السلام، والشيخ إنّما تشكّك في ملاقاته له‏ عليه السلام، لا في كونه في عصره ، وعدّ الكشّيّ له في أصحاب الرضا عليه السلام لايدلّ على روايته عنه‏ عليه السلام، فالعدّ أعمّ. {قاموس الرجال: ٣٣٥/١}.

 - أحمد بن أبي عبد اللّه البرقيّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٣٥، ولكن فـي رجـال النجاشيّ: ٧٦، رقم ١٨٢، «أحمد بن محمّد بن خالد بن عبد الرحمن بن محمّد بن عليّ البرقيّ ، أبو جعفر»} مكانته عند الخاصّة: قال النجاشيّ والشيخ الطوسيّ: كان ثقة في نفسه، يروي عن الضعفاء، واعتمد المراسيل. {رجال النجاشيّ: ٧٦، رقم ١٨٢، والفهرست: ٢٠، رقم ٥٥} وأورده العلاّمة في القسم الأوّل وقال:
عندي أنّ روايته مقبولة. {الخلاصة: ١٤، رقم ٧} مكانته عند العامّـة: قال الذهبيّ: من رؤوس الإماميّـة، له تصانيف كثيرة تدلّ على تبحّره و سعة روايته، وقد أتى فيها بالطامّات والمناكير واللفّ في كلّ فنّ.{تاريخ الإسلام: ٢٨٢/٢٠، رقم ٢٥٢} قال ابن حجر: من كبار الرافضة، له تصانيف جمّة أدبيّة.
{لسان الميزان: ٣٩٦/١، رقم ٨٢٢} صحبته: عدّه الشيخ الطوسيّ من أصحاب الجـواد والهادي‏ عليهما  السلام. {رجال الطوسيّ: ٣٩٨، رقم ٨، و٤١٠، رقم ١٦}.

- أحمد بن إسحاق‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠٢٢} قال السيّد الخوئيّ: هو مشترك بين الرازيّ والأشعريّ.  {معجم رجال الحديث: ٤٣/٢}.
 
- أحمد بن إسحاق الأبهريّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ٨٢٨} متّحد مع ما بعده، وقال السيّد الخوئيّ: يحتمل أن يكـون الأبهريّ تصحيف الأشعريّ.{معجم رجال الحديث: ٤٥/٢، رقم ٤٣٠}.
 
- أحمد بن إسحاق الأشعريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٤٩٢، في رجال النجاشيّ:«أحمد بن اسحاق بن مالك بن الأحوص الأشعريّ»} مكانته: قال النجاشيّ : كان وافد القمّيّين، وكان خاصّة أبي محمّد عليه السلام.
{رجال النجاشيّ : ٩١ رقم  ٢٢٥} قال الشيخ الطوسيّ : كبير القدر، وكان من خواصّ أبي محمّد عليه السلام، ورأى صاحب الزمان (عجّ)، وهو شيخ القمّيّين ووافدهم، ثقة.
{الفهرست: ٢٦ رقم ٦٨}{رجـال الشيخ الطوسيّ : ٤٢٧ رقم ١، وكذا في رجال الكشّيّ: ٥٥٧ رقم ١٠٥٣} وأورده العلّامة وابن داود في القسم الأوّل من كتابيهما.
الخلاصـة: ١٥ رقم ٨، ورجال ابن داود: ٣٦ رقم ٥٩} صحبته: عدّه الشيخ الطوسـيّ من أصحاب الجواد، وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام، والبرقيّ من أصحاب أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام.{رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٩٨ رقم ١٣ و٤٢٧ رقم ١}{رجال البرقى: ٥٩}.

- أحمد بن إسحاق الرازيّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣ رقم ١٠٣٣} مكانته: قال الشيخ الطوسيّ : ثقة، وأورده العلّامة وابن داود في‏{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٠ رقم ١٤} القسم الأوّل من كتابيهما.
{الخلاصـة: ١٤ رقم ٦، ورجـال ابن داود: ٣٦ رقم ٥٨} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهاديّ عليه السلام. {رجال الشيخ الطوسيّ : ٤١٠ رقم ١٤}.

- أحمد بن إسحاق القمّيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٦٩} متّحد مع ما بعده.

- أحمد بن إسحاق بن سعد القمّيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١١٤٨} متّحد مع أحمد بن إسحاق الأشعريّ المتقدّم.

- أحمد بن إسرائيل الكاتب‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٥٢١، برواية ابنه «فضل» عنه عن الهادي‏ عليه السلام} قال ابن منظور: أحمد بن إسرائيل بن الحسين أبو جعفر الكاتب، كان يكتب للمعتزّ في خلافة ابنه المتوكّل، وقدم معه دمشق؛ ثمّ استوزره المعتزّ بعد ذلك، وكان ضابطا لأُموره جزلاً موصوفا بالذكاء، ثمّ نفاه المستعين سنة ثمان وأربعين إلى حلب، وولي ديوان الخراج للمتوكّل والمنتصر.
{تاريخ دمشق: ٢٥/٣، رقم ٣٥} قال الحافظ الذهبيّ: كـان أحمد بن إسرائيل من أذكياء العالم، لايسمع شيئا إلّا حفظه. قتله صالح بن وصيف بالضرب، فهلك تحت الضرب في سنة خمس وخمسين ومائتين.{تاريخ الإسـلام: ٣٣/١٩، رقم ٣ وراجع أيضا: الوافي بالوفيات: ٢٤٣/٦، رقم ٢٧٢٣، وسير أعلام النبلاء: ٣٣٢/١٢، رقم ١٢٩}.

- أحمد بن إسماعيل‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر عليه بهذا العنوان فـي أصحـاب الهادي‏ عليه السلام، ولكنّ الشيخ ذكر فـي ‏أصحابه‏ عليه السـلام بعنوان «أحمد بن إسماعيل بن يقطين»، ولا يعلم اتّحادهما. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٠٩، رقم ١}.

- أحمد بن جعفر الدهقان‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٧٧٤} لم نجد له ذكرا في الكتب الرجاليّة؛ ولكن ورد في كتاب مشكاة الأنوار عنه عن أبي الحسن العسكريّ‏ عليه السلام حديثا في ثمرة ضيافة المؤمن.
{مشكاة الأنوار: ١٠٢، س ٣}.
 
- أحمد بن حسان‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} قال المحقّق النمازيّ: لم يذكروه، وهو من الجماعـة الذين جاؤوا إلى سرّ من رأى في سنة ٢٥٩ لتهنئة أبي محمّد العسكريّ بميلاد مولانا المهدي‏ عليهما السلام. {مستدركات علم رجال الحديث: ٢٧٨/١، رقم ٨٠٤}.
 
- أحمد بن حسان العجليّ الفزاريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٥٣١} لم نعثر على ترجمته إلاّ ما ورد في بعض الكتب الروائيّة، بأنّه من الجماعة الذين حضروا وقت وفاة أبي الحسن الهادي‏ عليهما السلام.
{الهداية الكبرى: ٢٤٨، س ١٥}.

- أحمد بن الحسن‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٣٠، وفي رجـال الشيخ الطوسـيّ: ٤١٠، رقم ١٧، «أحمد بن الحسن بن عليّ بن فضّال»} مكانته: قال الشيخ الطوسيّ: كان فطحيّا غير أنّه ثقة في‏الحديث،{الفهرست: ٢٤، رقم ٦٢} وقريب منه عن النجاشيّ.{رجال النجاشيّ: ٨٠، رقم ١٩٤} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي والعسكريّ‏ عليهما السلام.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٠، رقم ١٧، و٤٢٨، رقم ٩}.
 
- أحمد بن حمزة
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٦٤٤، وفي رجال النجاشـيّ: ٩٠، رقم ٢٢٤«أحمد بن حمزة ابن اليسع بن عبد اللّه القمّيّ»، وفي رجال الشيخ الطوسـيّ: ٤٠٩، رقم ٢«أحمد بن حمزة بن اليسع القمّيّ»} مكانته: قال النجاشيّ: ثقة، ثقة.
{رجال النجاشيّ: ٩٠، رقم ٢٢٤} ونقل الكشّيّ عن أبي محمّد الرازيّ قال: كنت بالعسكر فورد علينا رسول من الرجل عليه السلام فقال: و. و. وأحمد بن حمزة: ثقات.
{رجال الكشّيّ: ٥٥٧، رقم ١٠٥٣} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي عليه السلام. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٠٩، رقم ٢، ورجال البرقيّ: ٥٩}.
 
- أحمد بن حيّان العجليّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم  ٥٥٢} لم نقف على ذكره في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.

- أحمد بن خانبه‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٤٩٥، ولكن في رجال النجاشيّ: ٩١، رقم ٢٢٦، «أحمد بن عبد اللّه بن مهران المعروف بابن خانبه، أبوجعفر»، وفي رجـال الكشّـيّ: ٥٦٦، رقم ١٠٧١،«أحمد بن عبد اللّه الكرخيّ»} مكانته: قال النجاشيّ: كان من أصحابنا الثقات، ولانعرف له إلّا كتاب التأديب، وهو كتاب يوم وليلة، حسن، جيّد، صحيح. وقال الشيخ‏{رجال النجاشيّ: ٩١، رقم ٢٢٦} الطوسيّ: ثقة.{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٥٣، رقم ٩٣، والفهرست: ٢٦، رقم ٦٩} صحبته: قال النجاشيّ في ترجمة ابنه محمّد: ولوالده أحمد بن عبد اللّه مكاتبة إلى الرضا عليه السلام، وعدّه الشيخ فيمن لم يرو عنهم:، وذكـر{رجال النجاشيّ: ٣٤٦  رقم ٩٣٥}{رجـال الشيخ الطوسـيّ: ٤٥٣، رقم ٩٣} السيّد ابن طاووس بإسناده أنّ كتابه عرض على مولانا الهادي‏ عليه السـلام (وفـي بعض المواضع على أبي محمّد العسكريّ‏ عليه السلام) فقرأه وقال: صحيح فاعملوا به. {فلاح السائل: ٢٨٩، س ٢، و١٨٣، س ١١}.
 
- أحمد بن الخصيب‏
كذا ورد في الموسوعة: ج١ رقم ٤٠٢} صرّح المحقّق التستريّ باتّحاده مع ابن الخضيب الذي يروي الكلينيّ بإسناده عن أبي يعقوب، عنه، عن أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام، ثمّ قال:{الكافي: ٥٠٠/١ ح ٦} والظاهر أنّه كان وزير المنتصر.
{قاموس الرجال: ٦٤٣/١ رقم ٣٦٦} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: ضعيف، أو مجهول. {تنقيح المقال: ٨/١} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي عليه السلام.
{المصدر السابق، ورجال البرقيّ: ٦٠}.
 
- أحمد بن داود القمّيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٣٢، وفي رجال النجاشيّ: ٩٥، رقم ٢٣٥، «أحمد بن داود ابن عليّ القمّيّ»} مكانته: قال النجاشـيّ: أخـو شيخنا الفقيه القمّـيّ، كان ثقة، ثقة، كثير الحديث، وقريب منه عن الشيخ الطوسيّ.
{رجال النجاشيّ: ٩٥، رقم ٢٣٥}{الفهرست: ٢٩، رقم ٧٧} صحبته: روى الحضينيّ بإسناده، أنّه ممّن حمل ألطافا من قمّ ومايليهاإلى مولانا أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام، وروى عنه‏{الهداية الكبرى: ٣٤٢، س ٨}.وعن‏ أبي‏ محمّد العسكريّ‏ عليه السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.

- أحمد بن رباح المطبّب‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٧٩٨} لم نجد له ترجمة في الكتب الرجاليّة؛ إلّا أنّ المحقّق الزنجانيّ قال: وأمّا (أحمد بن رباح المتطبّب) الذي أكثر عنه في (طبّ الأئمّـة)، هو ابن إبراهيم بن رباح، لابأس بما يرويه،والظاهر أنّه من الشيعة. {الجامع في الرجال: ١١٦/١}.

- أحمد بن سعد الكوفيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٨٨} لم نجد له ترجمة في الكتب الرجاليّة؛ نعم، روى الحضينـيّ عنه، عن أبي‏ الحسن الهادي‏ عليه السلام معجزة، في إنطاق التفّاحة بولاية الأئمّة:.
{الهداية الكبرى: ٣٢٠، س ٢}.
 
- أحمد بن سندولا
{كذا ورد في الموسوعة: ج٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعـة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبـي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام، وحضر مع جماعة أخرى وقت وفاة أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١، و٢٤٨، س ١٥}.

- أحمد بن صالح‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام،وحضر مع جماعة أخرى وقت وفاة أبي الحسن ‏الهادي‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١، و٢٤٨، س ١٥}.

- أحمد بن عبداللّه بن مهران الأنباريّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم يعنونه علماء الرجـال؛ إلّا أنّ الشيخ أورد فـي أصحاب العسكريّ‏ عليه السلام «أحمد بن عبد اللّه بن مروان الأنباريّ»، ولا يعلم اتّحادهما.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٨، رقم ٥}.

- أحمد بن عبيد اللّه بن يحيى بن خاقان‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٤٦٠} مكانته: كان شديد النصب والانحراف عن أهل البيت:، كما في الكافي، والإرشاد، والإكمال، ومن ثمّ ضعّفه الرجاليّون.
{الكافي: ٥٠٣/١ ح ١}{إرشاد المفيد: ٣٣٨}{إكمال الدين: ٤٠/١}{راجع تنقيح المقال: ٦٧/١} صحبته: قال الشيخ الطوسيّ: له مجلس يصف فيه أبا محمّد الحسن العسكريّ‏ عليه السلام.
{الفهرست: ٣٥، رقم ٩٢} وروى المسعـوديّ أنّ المتوكّل وجّـه معه بعشرين ألف درهم إلى أبي‏ الحسن الهادي ‏عليه السلام لبناء داره. {إثبات الوصيّة: ٢٤٠، س ٣}.

- أحمد بن عيسى الكاتب‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٣٤٠} لم نجد له ذكرا في الكتب الرجاليّة، إلّا أنّه روى معجزة عن الهادي‏ عليه السلام. {الخرائج والجرائح: ٤١١/١، ح ١٦}.

- أحمد بن القاسم‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٣٣} مكانته: قال النجاشيّ: رجل من أصحابنا، رأينا بخطّ الحسين بن عبيد اللّه كتابا له، إيمان أبي طالب.
{رجـال النجاشيّ: ٩٥ رقم ٢٣٤} وأورده ابن داود في القسم الأوّل من رجاله، والعلاّمة في القسم الثاني: {رجال ابن داود: ٤٢، رقم ١١٢} وقال: قال ابن الغضائري: إنّه ضعيف.
{الخلاصة: ٢٠٥، رقم ٢٣} واحتمل المحقّق التستريّ باتّحاده مع أحمد بن القاسم بن أبيّ بن كعب الذي عدّه الشيخ في رجاله فيمن لم‏يرو عنهم: قائلاً: يُكنّى أباجعفر ، سمع منه التلعكبري سنة ثمان وعشرين وثلاثمائة ومابعدها، وله منه إجازة. {رجـال الطوسـيّ: ٤٤٤ رقم ٤٠} {قاموس الرجال: ٥٥٥/١} صحبته: روى الشيخ بإسناده عنه عن أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام حديثا، في تغسيل المؤمن بغسل العامّة عند التقيّة.{تهذيب الأحكام: ٤٤٨/١، ح ١٤٥١}.
 
- أحمد بن ماران‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السـلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.

- أحمد بن مالك القمّيّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم  ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.
 
- أحمد بن محمّد
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٧١١} مشترك بين جماعة، روى الكلينيّ بإسناده عنه، عن أبي الحسن عليه السلام حديثا فـي تفسير القرآن، وروى أيضا السيّد ابن طاووس بإسناده عنه،{الكافي:  ٥١٢/٤، ح ١}عن عليّ بن محمّد، عن آبائه: عن رسول اللّه ‏صلى الله عليه وآله وسلم في ولاية أميرالمؤمنين‏ عليه السلام.{اليقين باختصاص مولانا عليّ بإمرة المؤمنين:٢٥٠،س ٤}.

- أحمد بن محمّد الحجّال‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السـلام حديثا في كيفيّـة خلق الإمام عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.

- أحمد بن محمّد الحجليّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٣٨٨} لم نجد له ترجمة في الكتب الرجاليّة؛ نعم، روى الحضينيّ عنه، عن أبي ‏الحسن الهادي‏ عليه السلام معجزة، في إنطاق التفّاحة بولاية الأئمّة:
{الهداية الكبرى: ٣٢٠، س ٢}.

- أحمد بن محمّد الخصيبيّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٥٢، ولكن في رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٧، رقم ٢ «أحمد ابن محمّد الحضينيّ»} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: إماميّ مجهول.
{تنقيح المقال: ١٠/١} قال المحقّق التستريّ: بل هو جليل رفيع، ثمّ ذكر مارواه الصدوق في إكماله في باب ذكر من شاهد القائم‏ عليه السلام وفيه:... ومن الأهواز الحضينيّ.
{قامـوس الرجال: ٥٨٨/١ رقم ٥٢٩} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب العسكريّ‏ عليه السلام قائلاً: نزيل الأهـواز،{رجـال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٧، رقم ٢، ورجـال البرقيّ:  ٦١} وكذا البرقيّ بدون قوله: نزيل الأهواز، والأردبيليّ من أصحاب الهادي والعسكريّ‏ عليهما السلام، نقلاً عن الوسيط. {جامع الرواة: ٦٣/١} قال السيّد الخوئيّ: وهذا سهو ظاهر. {معجم رجال الحديث: ٣٣١/٢ رقم ٩٣٦}.

 أحمد بن محمّد الزياديّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٧٣} لم يعنونه علماء الرجـال؛ نعم، هو ممّن شكوا إلى أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام من تمرّد المتوكّل عليه وعلى شيعتـه ، فدعا عليه السلام بدعـوات فإذا بالمتوكّل بينهم مسحوبا يستقيل اللّه ويستغفره ممّا بدا منه من الجرأة. {الهداية الكبرى: ٣٢٣، س ١١}.

- أحمد بن محمّد بن أبي قرنة
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب؛ نعم، هـو من الجماعـة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّـة خلق الإمـام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.

- أحمد بن محمّد بن رجا صاحب الترك‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٩٠} لم نجد له ذكرا في الكتب الرجاليّـة؛نعم،روى الشيخ بإسناده عنه، عن أبي الحسن الهادي النصّ على ابنه الحسن‏ عليهما السلام.{الغيبة:١٢٠،س ١٠}.
 
 أحمد بن محمّد بن السيّاريّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٤٥، ولكن في رجال النجاشـيّ: ٨٠، رقم ١٩٢ «أحمد بن محمّد بن سيّار، أبو عبد اللّه الكاتب»} مكانته: قال النجاشيّ: ضعيف الحديث ، فاسد المذهب، ذكر ذلك لنا الحسين بن عبيد اللّه. مجفوّ الروايـة، كثير المراسيل، له كتب، وقريب منه ‏{رجـال النجاشيّ: ٨٠، رقم ١٩٢} عن الشيخ الطوسيّ.
{الفهرست: ٢٣، رقم ٦٠} صحبته: عدّه الشيخ من أصحـاب الهادي والعسكريّ‏ عليهما السلام، والبرقـيّ‏ {رجال الطوسيّ: ٤١١، رقم ٢٣، و٤٢٧، رقم ٣} من أصحاب العسكريّ‏ عليه السلام.
{رجال البرقيّ: ٦١}.

- أحمد بن محمّد الصيرفيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب؛ نعم، هو من الجماعـة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي و أبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام.{الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.
 
- أحمد بن محمّد النيسابوريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم  ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب؛ نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق ‏الإمام‏ عليه السلام.{الهداية الكبرى: ٣٥٣ س‏١}.

- أحمد بن محمّد بن عبد اللّه بن مروان الأنباريّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٧٨، وفي الجامع في الرجال:  ١٧٣/١، ولكن في الموسوعـة: رقم ٥٥٣،«أحمد بن محمّد بن عبد اللّه»} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: مجهول، وقال الزنجانيّ:{تنقيح المقال: ١٠/١} معتمد. {الجامع في الرجال: ٨٩٧/١} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب العسكريّ‏ عليه السـلام قائلاً: «أحمد بن عبد اللّه ابن مروان الأنباريّ».
{رجـال الطوسـيّ: ٤٢٨، رقم ٥} وروى النصّ عن أبـي الحسن إلى أبي ‏محمّد عليهما السلام، وعدّه الأردبيليّ من‏{الكافي: ٣٢٦/١ ح  ٥} أصحاب أبي جعفر الجواد وابنه أبي الحسن الهادي‏ عليهما السلام.{جامع الرواة:٦٨/١} وقال الزنجانيّ: روى عن الرضا والجواد عليهما السلام. {الجامع في الرجال: ١٧٣/١}.
 
- أحمد بن محمّد بن عيسى‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٥، وفـي رجـال الطوسـيّ: ٤٠٩، رقم ٣، ولكن في رجـال النجاشـيّ: ٨١، رقـم ١٩٨«أحمد بن محمّد بن عيسـى بن عبد اللّه بن سعد بن مالك بن الأحوص ابن السائب بن مالك بن عامر الأشعريّ، يكنّى أباجعفر»} مكانته: قال الشيخ الطوسيّ: ثقة له كتب. {رجال الطوسيّ: ٣٦٦، رقم ٣} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الرضا والجواد والهادي: والبرقيّ من أصحاب الهادي.{رجـال الطوسـيّ: ٣٦٦، رقم ٣، و ٣٩٧، رقم ٦، و٤٠٩، رقم ٣، و رجـال النجاشـيّ: ٨٢، رقم ١٩٨}{رجال البرقيّ: ٥٩}.

- أحمد بن محمّد بن عيسى بن يزيد
{كذا ورد في الموسوعة: ج٣، رقم ٨٣٤} قال السيّد الخوئيّ: وفي بعض النسخ أحمد بن محمّد بن عيسى، عن يزيد، ولا يبعد صحّة تلك النسخة، وأحمد بن محمّد بن عيسى هـو الأشعريّ،{معجم رجـال الحديث:٣١٨/٢، رقم ٩٠٤} وقد مضت ترجمته. نقول: وأمّا يزيد فلم نجد له ترجمة في الكتب الرجاليّة.
 
- أحمد بن محمّد بن قابنداذ الكاتب الإسكافيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٢٨،} لم يعنونه علماء الرجال، إلّا أنّ المحقّق الزنجانيّ أورده بعنوان أحمد بن محمّد بن مابنداذ الكاتب الإسكافيّ، وقـال: يظهر من كتاب إثبات الوصيّة المنسوب إلى المسعوديّ تشيّعه وحسنه،  وقريب منه عن المحقّق‏{الجامع في الرجال: ١٨٣/١} التستريّ. {قاموس الرجال: ٦٤٣/١، رقم ٥٧٩}.

- أحمد بن مطهّر صاحب عبد الصمد بن موسى‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم  ١٩٤، ولكن في رجـال البرقيّ: ٦٠ «أحمد بن محمّد بن مطهّر»} صرّح السيّد الخوئيّ بإتّحاده مع «أبو عليّ بن مطهّر».
{معجم رجال الحديث: ٣٢٠/٢، رقم ٩٠٩، و ٢٥٠/٢١، رقم ١٤٥٦٤} قال المحقّق الزنجانيّ: «أحمد بن محمّد بن مطهّر، أبو عليّ»، وقع في الطرق كذلك، وبعنوان«أبو عليّ بن مطهّر» وغير ذلك، ووقع في بعض الطرق «محمّد بن أحمد بن مطهّر»، والمظنون قويّا اتّحادهما، ووقوع القلب في أحدهما.
{الجامع فـي الرجـال:١٨٣/١} مكانته: أورده العلّامـة في القسم الأوّل من رجالـه، وقال المامقانيّ في {الخلاصة: ١٦٥} نتائج التنقيح: ثقة على الأظهر.
تنقيح المقال: ١١/١} وقال المحقّق التستريّ بعد نقل مارواه المسعوديّ في إثبات الوصيّة: وبالجملة الرجل في غاية الجلالة.
{قاموس الرجال: ٦٤٧/١} صحبته: عدّه البرقيّ من أصحـاب الهادي‏ عليه السـلام، والشيخ من أصحاب‏ {رجال البرقيّ: ٦٠} الهادي والعسكريّ‏٨، قائلاً: محمّد بن أحمد بن مطهّر.
{رجال الطوسيّ: ٤٢٢،رقم ١٣، و٤٣٥، رقم ١}.

- أحمد بن يعقوب أبو عليّ البيهقيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٤٤، ولكن في معجم رجال الحديث: ٣٣٠/٢ رقم ٩٣٢، «أحمد بن محمّد بن يعقوب، أبو عليّ البيهقيّ»} مكانته: روى عنه الكشّيّ مترحّما عليه.
{رجال الكشّيّ:  ٥٤٢، ضمن رقم ١٠٢٨} قال المامقانيّ: لا شبهة في كونه إماميّا، وترحّم الكشّيّ عليه يفيد له الحسن.
{تنقيح المقال: ٩٦/١} صحبته: روى الكشّيّ عنه توقيعا في لعن فضل بن شاذان.
{رجـال الكشّـيّ: ٥٤٢، ضمن رقم ١٠٢٨} نقول: الظاهر أنّ التوقيع صدر عن أبي الحسن الهادي أو أبي محمّد العسكريّ عليهما السلام حيث أنّه خرج من يد«الدهقان» وهو عروة بن يحيى الدهقان الذي كان يكذب عليهما صلوات اللّه عليهما، كما أنّ فضل بن شاذان كان من أصحابهما عليهما السلام.
وقال السيّد الخوئيّ: هـذا التوقيع مكذوب علـى الإمام‏ عليه السـلام جزما، إذ كيف يعقل صدور مثل هذا التوقيع بعد وفاة الفضل بشهرين. {معجم رجال الحديث: ٢٩٦/١٣}.
 
- أحمد بن هارون‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٨١} قال المحقّق النمازيّ: روى عن أبـي الحسن عليه السلام وصار موردا لعنايته، وحمل كتاب الإمام إلى المدينة، ووقف على معجزة الإمام‏ عليه السلام في أمر فرسه.{مستدركات علم رجال الحديث: ٥٠٤/١، رقم ١٨٣١}.

- أحمد بن هلال‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم  ٢٣٦، ولكن في رجال النجاشـيّ: ٨٣، رقم ١٩٩«أحمد بن هـلال، أبو جعفر العبرتائيّ»} مكانته: قال الشيخ: غال . وقال النجاشيّ: صالح الرواية، يعـرف منها{رجال الشيخ الطوسـيّ: ٤١٠، رقم ٢٠} وينكر، وقـد روي فيه ذمـوم من سيّدنا أبـي محمّد العسكريّ‏ عليه السـلام، ولا أعرف له إلّا كتاب يوم وليلة، وكتاب نوادر.
{رجال النجاشيّ: ٨٣، رقم ١٩٩} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي والعسكريّ‏ عليهما السلام {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٠، رقم ٢٠، و٤٢٨، رقم ١٤}.

- إسحاق الجلّاب‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم  ٣٨٠} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: يستفاد ممّا رواه في مولد أبي الحسن عليّ ابن محمّد عليهما السلام في الكافي، مدحه، وقريب منه عن الأردبيليّ.
{الجامع فـي الرجـال: ٢١٨/١} {جامع الرواة: ٨١/١} صحبته: عدّه الأردبيليّ من أصحاب أبي الحسن العسكريّ‏ عليهما السلام استنادا برواية الكافي.
{الكافي: ٤٩٨/١، ح ٣}{جامع الرواة: ٨١/١، ومعجم رجال الحديث: ٧٦/٣، رقم ١١٩٨}.

- إسحاق بن إبراهيم‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٧٩١} لم نعثر عليه بهذا العنوان في أصحاب الهادي‏ عليه السلام؛ نعم، ورد في طبّ الأئمّة عنه حديثا في معالجة وجع الرأس. {طبّ الأئمّة: ١٩، س ٣}.
 
- إسحاق بن إسماعيل النيسابوريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢ رقم ٥٥٢} مكانته: قال الشيخ الطوسيّ: ثقة.
{رجـال الشيخ الطوسـيّ: ٤٢٨ رقم ٦} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب أبي محمّد العسكريّ‏ عليه السلام،{ المصدر السابق، ورجال البرقيّ:  ٦١} وهو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي، وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.
 
- إسحاق بن محمّد بن أيّوب‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٩٦} لم نعثر عليه في الكتب الرجاليّة؛ غير ما رواه الصدوق بإسناده عنه، عن أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام النصّ على الحجّة المنتظر.
{إكمال الدين وإتمام النعمة: ٣٨١/٢، ح ٦، و٣٨٢، ح ٧}.
 
- إسماعيل بن عيسى‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢، رقم ٧٠٢} مكانته: قال الوحيد: عدّه خالـي(المجلسـيّ) ممدوحا. وقال المامقانيّ في‏{تعليقة الوحيد: ١٣١} نتائج التنقيح: مجهول.
{تنقيح المقال: ١٥/١} صحبته: روى عن أبـي الحسن، والرضا عليهما السـلام وروى عن‏{تهذيب الأحكام: ١٥٤/١٠، ح ٦١٩}{تهذيب الأحكام: ٢١٠/٤، ح ٦١٠} الأخير عليه السلام.
تهذيب الأحكام:  ١٤٨/١٠، ح ٥٩١} قال التستريّ: الظاهـر أنّ المـراد بالأخير أبو الحسن الأخير أي الهادي‏ عليه السلام، فيكون من أصحاب الرضا إلى الهادي. {قاموس الرجال: ٩٦/٢، رقم ٨٦٤}.

- أيّوب بن نوح بن درّاج‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٦٤٣، وفي: ج ٣، رقم ٨٤٥ «أيّوب بن نوح» ولكن فـي رجـال النجاشـيّ: ١٠٢، رقم ٢٥٤، «أيّوب بن نوح بن درّاج النخعيّ، أبو الحسين»} مكانته: قال النجاشيّ: كان وكيلاً لأبي الحسن وأبي محمّد عليهما السـلام، عظيم المنزلـة عندهما مأمونا، وكان شديد الورع، كثير العبادة، ثقة في رواياته، له كتاب نوادر.
{رجال النجاشيّ:١٠٢رقم ٢٥٤} صحبته: عدّه الشيخ، والبرقيّ من أصحاب الرضا،والجواد،والهادي{رجـال الشيخ الطوسـيّ: ٣٦٨، رقم٢٠، و٣٩٨،رقم١١،و٤١٠، رقم ١٣، ورجـال البرقـيّ:٥٤، و ٥٧}.

- بريحة العبّاسيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٥١٣} لم نعثر على ترجمة له في الكتب الرجاليّة؛ نعم، ذكر المسعوديّ أنّه صاحب الصلاة بالحرمين، وسعى بعليّ بن محمّد الهادي‏ عليهما السلام عند المتوكّل.{إثبات الوصيّة: ٢٣٣، س ٧}.

- بشر بن بشّار النيسابوريّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ٨٥٥} مكانتـه: قال المامقانيّ في‏نتائج التنقيح: إماميّ مجهول، وقال المحقّق‏{تنقيح المقال: ٢٠/١} الزنجانيّ: أعدّه في الحسن.
الجامع في الرجال: ٣٠٧/١} صحبته: عدّه الشيخ وابن شهر آشوب من أصحاب الهادي‏ عليه السلام. {رجال الشيخ الطوسي: ٤١١، رقم ١، والمناقب لابن شهرآشوب: ٤٠٢/٤، س ٨}.
 
- بشر بن سليمان النخّاس من ولد أبي أيّوب الأنصاريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٩٤} مكانته: قال الوحيد: أحد موالي أبي الحسن وأبي ‏محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام.
{تعليقة الوحيد:٦٩} روى الصدوق بأنّ مولانا الهادي‏ عليه السلام قال له: يا بشر! إنّك من ‏ولد الأنصار، وهذه الولاية لم تزل فيكم، يرثها خلف عن سلف، فأنتم ‏ثقاتنا أهل البيت.
{إكمال الدين وإتمام النعمـة: ٤١٧، ح ١} صحبته: روى الصدوق بإسناده أنّ مولانا الهادي‏ عليه السلام أنفذه في ابتياع مليكـة بنت يشوعا بن قيصر ملك الروم لابنه أبي محمّد عليه السلام حتّى صارت أُمّا للمهدي‏ عليه السلام. {إكمال الدين وإتمام النعمة: ٤١٧، ح ١}.

- بشير بن بشّار
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢، رقم ٦١١} لم نعثر على ترجمـة له في الكتب الرجاليّة غير أنّ المحقّق الأردبيليّ ذكره ضمن ترجمة بشر بن بشّار النيشابوريّ، وفي السرائر أيضا بشر بن ‏{جامع الرواة: ١٢١/١}بشّار، روى الصدوق بإسناده عنه بهذا العنوان عن الرجل- يعنى‏{السرائر: ٥٨١/٣، س ٨} أبي ‏الحسن‏ عليه السلام - حديثا في ما يعطى إلى المؤمن من الزكاة.
{علل الشرايع: ٣٧٢، الباب ٩٨، ح ١}.
 
- بلطون‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٩٩، وفيه: إبراهيم بن بلطون، عن أبيه قال:} قال المحقّق النمازيّ: حاجب المتوكّل، نقل معجزة الإمام الهادي‏ عليه السلام في إحياء الموتى.
{مستدركات علم رجال الحديث: ٦٤/٢، رقم ٢٢٥٥}.

- بنان بن حمدويه‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٢٥٢} لم نعثر على ترجمة له في الكتب الرجاليّة؛ نعم، روى الشيخ في كتاب الغيبة بإسناده عنه، عن أبي الحسن الهادي حديثا في الإخبار بغيبة المهدي‏ عليهما السلام.{كتاب الغيبة: ١٠٢، س ٢٠}.

- بوطير، غلام الإمام أبي الحسن عليّ بن محمّد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٤٨٩} لم نعثر على ترجمة له في الكتب الرجاليّة، نعم روى الشيخ في أماليه حدبثا في أنّ الهادي‏ عليه السلام سمّاه بهذا الاسم. {الأمالي: ٢٩٩، ح ٥٩٠}.
 
- جعفر بن إبراهيم بن محمّد الهمدانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٥٧، وفي رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١١، رقم ٢ «جعفربن إبراهيم»} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: أعدّه في الصحيح.
{الجامع في الرجال:٣٦٤/١} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام قائلاً: جعفر بن إبراهيم، واستظهر المحقّق التستريّ بأنّه متّحد مع المعنون.
{رجـال الشيخ الطوسـيّ: ٤١١، رقم‏٢، ورجـال البرقيّ: ٥٩}{قاموس الرجـال: ٥٩٤/٢، رقم ١٤٠٩} والمستفاد من رواية الكشّيّ أنّه كان حيّا في سنة ٢٤٨.
{رجـال الكشّـيّ: ٥٢٧، رقم ١٠٠٩} قال الأردبيليّ في ذيل عنوان جعفر بن إبراهيم بن محمّد الهمدانيّ: روى عن أبـي الحسن موسـى عليه السـلام نقـلاً عن الفقيـه ، وكذا السيّد الخوئـيّ نقلاً عن ‏{الفقيه:١١٥/٢ ح ٤٩٣}{جامع الرواة: ١٤٩/١} الكافـي. لكنّ الموجـود في الفقيه والكافي المطبوع أبو الحسن بدون لفظ{الكافي: ١٧٢/٤ ح ٩}{معجم رجـال الحديث: ٤٧/٤، رقم ٢١٠٩} «موسـى» والمراد منه هو الهادي‏ عليه السلام ظاهرا، ويساعده الطبقة.

- جعفر بن إبراهيم بن نوح‏
كذا ورد في الموسوعة ج ٢، رقم ٥٥٢} قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: إماميّ مجهول. {تنقيح المقال: ٢٦/١} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب العسكريّ‏ عليه السلام، وروى‏{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٩، رقم ٢}{رجال البرقيّ: ٦١} الحضينيّ عنه، عن أبي الحسن الهادي، وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام، حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام.
{الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.
 
- جعفر بن أحمد القصير البصريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: هو مجهول، وقال المامقانيّ في نتائج‏{الجامع في الرجال: ٣٦٦/١} التنقيح: إماميّ مجهول.
{تنقيح المقال: ٢٦/١} صحبته: وروى الحضينيّ عنه، عن أبي الحسن الهادي، وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام، حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.

 جعفر بن رزق اللّه‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٥٦} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: داخل في الحسان عندنا. {الجامع في الرجال: ٣٧٧/١} قال المحقّق التستريّ بعد نقل رواية محمّد بن أحمد بن يحيى عنه: محمّد بن أحمد بن يحيى معروف بالرواية عن المجاهيل والضعفاء، حتّـى استثنـى من رواياته، رواياته عن جمع، وحيث أنّ هذا ليس من المستثنين فيكون خبره معتبرا.
{قاموس الرجال: ٦٢٢/٢} صحبته: روى عن أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام. {الكافي: ٢٣٨/٧، ح ٢}.

- جعفر بن عيسى‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٥٨، وفي رجال الشيخ: ٣٧٠، رقم ٢ «جعفر بن عيسى بن عبيد»} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: حسن؛ بل ثقة على الأظهر.
{تنقيح المقال: ٢٧/١} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الرضا عليه السلام، وروى الصدوق‏{رجـال الشيخ الطوسيّ: ٣٧٠، رقم ٢} بإسناده عنه كتابا إلى أبي الحسن يعني عليّ بن محمّد عليهما السلام، في دعـوى زوج المرأة الميتة متاعا أوغيره. {من لايحضره الفقيه: ٦٤/٣، ح ٢١٤}.

 - جعفر بن القاسم الهاشميّ البصريّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٣٦٩} كان يقـول بالوقف فاستبصر ببركة مولانا الإمام الهادي‏ عليه السلام.{إعلام الورى: ١٢٣/٢، س ١٠}.

- جعفر بن محمّد بن إسماعيل بن الخطّاب‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ٨٥٩} مكانته: قال السيّد أحمد بن طاووس: إنّي لم أظفر لجعفر بن محمّد بن إسماعيل بتزكية، أو ضدّها.
{التحرير الطاووسي: ٣٠٣، رقم ٢٠٧} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١١، رقم ١، ورجال البرقيّ: ٥٨}.

- جعفر بن محمّد بن حمزة
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقـم ٨٦٠} احتمل المحقّق النمازيّ كونه متّحدا مع جعفر بن محمّد بن حمزة العلويّ الذي له مكاتبة إلى أبي محمّد العسكريّ‏ عليه السلام، كما فـي البحار،{البحار:  ٣٣٩/٩٣،ح ٢} وكشف ‏الغمّة، وروى الكلينيّ بإسناده عنه كتابا إلى الرجل‏ عليه السلام.
{كشف الغمّة: ٤٠٣/٢ س ١٦}{مستدركات علم رجـال الحديث: ١٩٨/٢، رقم٢٧٦٠}{الكافـي:١٠٧/١، ح ٥} وقال المحقّق الزنجانيّ: أعدّ الرجل في الحسن.‏ {الجامع في الرجال: ٣٩٩/١}.
 
- جعفر بن محمود
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٥٠٧} الظاهر أنّ المراد منه هو جعفر بن محمود الإسكافـيّ الكاتب الوزير، أحد كتّاب المتوكّل وندمائه، وأمره أن يسأل أبا الحسن الهادي عن حدّ المال‏{تاريخ الإسلام: ٧٤/٢٠ رقم ٤٧} الكثير في النذر. {الكافي: ٤٦٣/٧، ح ٢١}.

- جنيد
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ١، رقم ٤٩٧} قاتل فارس بن حاتم القزوينـيّ، وفي الكشّيّ: أنّ[أباالحسن‏] العسكريّ‏ عليه السلام ضمن لمن قتل فارسا الجنّة، فقتله هذا.
{رجال الكشّيّ: ٥٢٣، ضمن رقم ١٠٠٦} وقال المحقّق المامقانيّ: والذي يستفاد من الأخبار المذكورة فـي ترجمة فارس بن حاتم أنّه من أصحاب العسكري‏ عليه السلام،وأنّه قتل فارسا بأمره‏ عليه السلام، وفيه دلالة على جلالته وكونه من أهل الجنّة. {تنقيح المقال: ٢٣٨/١ رقم ١٩٨٧}.
 
- الحسن البلخيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢ رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمة له في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي ، وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام، حديثا في كيفيّة خلق الإمام عليه السلام.{الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.
 
- الحسن بن إبراهيم‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٥٢} مشترك بين جماعة، ولم نجد قرينة على التعيين؛ نعم، هـو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي، وأبي‏ محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام، حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.

- الحسن بن إسماعيل شيخ من أهل النهرين‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٣١} لم نعثر على ترجمة له في الكتب الرجاليّة إلّا ما أورده المحقّق الزنجانيّ بعنوان «الحسين بن إسماعيل شيخ من أهل النهرين» وقال: من أصحاب أبي الحسن‏ عليه السلام، الظاهر اتّحاده مع الميثميّ. {الجامع في الرجال: ٥٨٠/١}.

- الحسن بن الحسن الأفطس‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٨١، وفي رقم ٦٩٥، «الحسن بن الحسين العلويّ»، وفي ج‏٣، رقم ٨٦١، «الحسن بن الحسين»، وفـي ج ٢، رقم ٥٦٢،«الحسن بن عليّ العلويّ»} صرّح المحقّق الزنجانيّ باتّحاده مع «الحسن بن الحسن العلويّ»، و«الحسن بن الحسين العلويّ».
الجامع في الرجال: ٤٨١/١} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: الرجل عندي من الحسان.
{الجامع في الرجال: ٤٨٥/١} صحبته: عدّه الشيخ تارة من أصحاب الرضا عليه السلام قائلاً:«الحسن بن الحسين العلويّ»، وأخرى من أصحاب الهادي‏ عليه السلام قائلاً: «الحسن بن الحسن العلويّ».{رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٧٤، رقم ٤٠ و ٤١٢، رقم ٥} وقال المحقّق التستريّ: الظاهر أنّ الحسن هذا، الذي أدرك الهادي‏ عليه السلام كان معمّرا، فإنّ أباه الحسن الأفطس كان ابن عليّ بن السجّاد عليه السلام.{قاموس الرجال: ٢٠٩/٣، رقم ١٨٦٢}.
 
- الحسن بن الحسين‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٦١} مشترك بين جماعة؛ نعم، روى الكشّيّ بإسناده عنه، كتابا إلى أبي‏ الحسن‏ عليه السلام. {رجال الكشّيّ: ٥٦١، رقم ١٠٥٩}.

- الحسن بن الحسين العلويّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٦٩٥} متّحد مع الحسن بن الحسن الأفطس الذي تقدّمت ترجمته.

- الحسن بن عليّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٦٣٩} مشترك بين جماعـة، ولم نجد قرينة على التعيين؛ نعم، روى الحسين بن سعيد عنه، عن أبي الحسن‏ عليه السلام في استعمال الكحل للصائم.
{الاستبصار: ٨٩/٢، ح ٢٨١}.
 
- الحسن بن عليّ العلويّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢ رقم ٥٦٢} صرّح السيّد الخوئيّ باتّحاده مع «الحسن بن عليّ بن الحسن الدينوريّ».
{معجم رجـال الحديث:  ٦٧/٥ رقم ٣٠١٩} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: فالرجل عندي جليل، أعتبر ما رواه في أعلى درجة الحسن.
{الجامع في الرجال:  ٥٢١/١} صحبته: روى عن صاحب الدار عليه السلام، وعن عليّ بن محمّد بن عليّ بن‏{الكافي: ٥٢٣/١، ح ١٨} موسى الرضا:{فلاح السائل: ٢٧٩، س ٢٢}.
 
- الحسن بن عليّ الوشّاء
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٦١، وفي الفهرست للشيخ: ٥٤، رقم ١٩٢، «الحسن بن عليّ الوشّاء الكوفيّ، ويقال له الخزّاز، ويقال له ابن بنت إلياس»، وفي رجال النجاشيّ: ٣٩، رقم ‏٨٠،«الحسن بن عليّ بن زياد الوشّاء»، وفي رجال الشيخ الطوسيّ، والبرقيّ: يكنّى أبا محمّد} مكانته: قال النجاشيّ: من وجـوه هـذه الطائفة، وله كتب.
{رجال النجاشيّ: ٣٩ و ٤٠، رقم ٨٠} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الرضا والهادي‏ عليهما السلام وكذا عدّه‏{رجـال الشيخ الطوسيّ: ٣٧١، رقم ٥، و٤١٢، رقم ٢} البرقيّ من أصحابهما والكاظم: أيضا.{٥٨رجال البرقيّ: ٥١، و٥٥، و}.

- الحسن بن عليّ بن كيسان‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٦٦، وفي رقم ٨٧٢،«الحسين بن عليّ بن كيسان الصنعانيّ»} صرّح السيّد الخوئيّ باتّحاده مع«الحسين بن عليّ بن كيسان».
{معجم رجال الحديث: ٥٣/٥ رقم ٢٩٨٥} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: مهمل. {تنقيح المقـال:  ٣٧/١} صحبته: روى عن الصادق‏ عليه السلام، وقال السيّد الخوئـي: الظاهر أنّ المراد {الكافى: ٩٧/٦، ح ١} بالصادق هو أبو الحسن الثالث‏ عليه السلام.{معجم رجال الحديث: ٥٣/٥، رقم ٢٩٨٥}.

- الحسن بن مالك‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٦٨، وفي رقم ٨٧٣، «الحسين بن مالك»، وفي رجال الشيخ: ٤١٣، رقم ٨، «الحسين بن مالك القمّيّ»} صرّح السيّد الخوئيّ باتّحاده مع الحسين بن مالك.
{معجم رجـال الحديث: ٨٥/٥، رقم ٣٠٦٦،و٦٩/٦، رقم ٣٥٩٨} مكانته: قال الشيخ: ثقة، وأورده العلّامة وابن داود في القسم الأوّل‏{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٣، رقم ٨} من كتابيهما.
{الخلاصة: ٣٩، رقم  ٦، و رجـال ابن داود: ٨١، رقم ٤٩٣} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٣، رقم ٨، ورجال البرقيّ: ٥٩}.

- الحسن بن محمّد المدائنيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ رقم ٨٦٧، وفي الجامع في الرجال: ٥٥٥/١ تصريح باتّحاده مع«الحسين بن محمّد المدائنـيّ» وصحّـة كونـه «الحسين»؛ ولكن لم يقل به أحـد من الرجاليّين} قال المحقّق الزنجانيّ:والصحيح الحسين بن محمّد المدائنيّ‏
{الجامع في الرجال: ٥٥٥/١} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: إماميّ مجهول. {تنقيح المقال: ٣٨/١} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٢، رقم ٣}.

- الحسن بن محمّد بن جمهور
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٥٢٣، وفي رجـال النجاشيّ: ٦٢، رقم ١٤٤ «الحسن بن محمّد ابن جمهور العمّـيّ، أبو محمّد البصريّ»} مكانته: قال النجاشيّ: ثقـة فـي نفسه، يروي عن الضعفاء ويعتمد على المراسيل، له كتاب الواحدة.
{رجال النجاشيّ: ٦٢، رقم ١٤٤} صحبته: روى فـي كتاب الثاقب فـي المناقب معجزة إخبار أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام بقتل المتوكّل بعد ثلاثة أيّام. {الثاقب في المناقب: ٥٣٦، ح ٤٧٣}.

- الحسن بن محمّد بن عليّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ١، رقم ٣٥٢} لم نعثر على ترجمـة له في الكتب الرجاليّة؛ نعم، ورد في كتاب الثاقب ‏في‏ المناقب أنّه روى معجزة لأبي الحسن الهادي‏ عليه السلام في الإخبار ببعض الوقائع الآتية. {الثاقب في المناقب: ص ٥٤٣، ح ٤٨٥}.

- الحسن بن محمّد بن مسعود بن سعد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نقف على حاله في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبـي الحسن الهادي ، وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام، حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.

- الحسن بن مسعود
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٥٦} لم نعثر على ترجمـة له غير ما قال المحقّق الزنجانيّ بأنّه من أصحاب الهادي‏ عليه السلام نعتمد عليه. {الجامع في الرجال: ٥٥٧/١}.

- الحسن بن مسعود الفراتيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نجد له ذكرا في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعـة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي، وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام، حديثا في كيفيّـة خلق الإمام‏ عليه السلام ويحتمل أنّه مصحّف الفزاريّ الآتي. {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.
 
- الحسن بن مسعود الفزاريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٥٣١،  وج ٣، رقم ١١٤٠} لم نجد له ذكرا في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هـو من الجماعة الذين حضروا عند وفاة أبي الحسن الهادي‏ عليه السـلام، وروى عنه‏ عليه السلام حديثا في أحوال ابنه‏{الهداية الكبرى: ٢٤٨، س ١٥} جعفر. {الهداية الكبرى: ٣٨١، س ١٨}.

- الحسين بن إبراهيم الهمدانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٦٩} قال المحقّق التستريّ: الظاهر أنّه عمّ محمّد بن عليّ بن إبراهيم بن محمّد الهمدانيّ.
{قاموس الرجال: ٤٠٠/٣، رقم ٢٠٨٧} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: روايته في الكافي يشير إلى وثاقته. {الكافي: ٥٩/٧، ح ١٠}{الجامـع في الرجـال: ٥٦٩/١} وقال المحقّق التستريّ: روى محمّد بن أحمد بن يحيى، عن الحسين بن إبراهيم الهمدانيّ، وحيث لم يستثن من رواياته، فخبره معتبر.
{قاموس الرجال: ٤٠٠/٣} صحبته: روى الصدوق بإسناده أنّه كتب مع محمّد بن يحيى مضمرا. {من لا يحضره الفقيه: ١٦٢/٤، ح ٥٦٦}.
 
- الحسين بن ثوابة
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٨٦} لم نقف على حاله في الكتب الرجاليّة؛ نعم، روى الحضينيّ عنه عن أبي ‏الحسن الهادي، النصّ على ابنه أبي محمّد عليهما السلام.
{الهداية الكبرى: ٣٨٥، س ١١}.

- الحسين بن سعيد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٦٣٩، وفـي الفهرست للشيخ: ٥٨، رقم ٢٢٠ «الحسين بن سعيد بن حمّاد بن سعيد بن مهران»} مكانتـه: قال الشيخ: ثقـة، له ثلاثـون كتابا، وقريب منه عن‏{رجـال الشيخ الطوسيّ: ٣٧٢، رقم ١٧}{الفهرست: ٥٨، رقم ٢٢٠} النجاشيّ. {رجـال النجاشيّ: ٥٨، رقم ١٣٧} صحبته: عدّه الشيخ من أصحـاب الرضا والجـواد والهادي: وروى
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٧٢، رقم ١٧، و٣٩٩، رقم ١، و٤١٢، رقم ٦} عنهم:. {الفهرست: ٥٨، رقم ٢٢٠}.

- الحسين بن عبيد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٧١} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: مهمل. {تنقيح المقال: ٤١/١} صحبته: روى عن الصادق وأبي الحسن الثالث‏ عليهما السلام.
{تهذيب الأحكام: ٣٣٠/٤، ح ١٠٢٩} قال المحقّق الزنجانيّ: الظاهـر أنّ الصادق‏ عليه السـلام هنا هـو أبو الحسن أيضا بقرينة الرتبة. {الجامع في الرجال: ٦١٠/١}.

- الحسين بن عتاب‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نجد له ذكرا في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعـة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي، وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا فـي كيفيّة خلق الإمـام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.

- الحسين بن عليّ بن محمّد بن عليّ بن موسـى بن جعفر السيّد المحجوب إمام عصره بمكّـة
{كذا ورد في الموسوعة: ج٣، رقم١٠٤٤} لم نعثر على ترجمة له، غير ماقال المحقّق النمازيّ: هو أخو الحسن العسكريّ‏ عليه السلام، كان جليل القدر، عظيم الشأن.
{مستدركات علم رجال الحديث:١٧١/٣،رقم ٤٥٥٦} وروى الشيخ الحـرّ العاملـي بإسناده عنه،عن أبي الحسن العسكريّ،عن آبائه عن رسول اللّه، عن اللّه عزّ وجلّ.{الجواهر السنيّة: ١١٨،س ١٢}.

- الحسين بن غياث الجنبلانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٥٣١} قال المحقّق الزنجانيّ: من أصحاب أبي محمّد عليه السلام، حديثه جيّد مقرون،{الجامع في الرجال: ٦٢٤/١} وحضر وقت وفاة أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٢٤٨، س ١٥}.

- حفص الجوهريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٤٨٣} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: إماميّ مجهول.
{تنقيح المقال: ٤٣/١} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الجواد عليه السلام، وروى عن‏{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٠٠، رقم ١٠، ورجال البرقيّ: ٥٦} الهادي‏ عليه السلام.
{الاستبصار: ٣٤٧/١، ح ١٣٠٨}.

- حمدان بن إسحاق الزنجانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٨٧٥، ولكن في رجـال البرقيّ: ٥٩ «حمدان بن إسحـاق الزنجانيّ، قزوينيّ»} صرّح السيد الخوئيّ باتّحاده مع حمدان بن إسحاق، وحمدان بن إسحاق الدسوائيّ.{معجم رجـال الحديث : ٢٤٧/٦ رقم ٣٩٩٦ و٢٤٨، رقم ٣٩٩٨} مكانته: عنونه النجاشـيّ بعنوان «حمدان بن إسحاق الخراسانيّ» وقال: له كتاب علل الوضوء وكتاب النوادر.
{رجال النجاشيّ: ١٣٩ رقم ٣٥٨} صحبته: عدّه البرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام. {رجال البرقيّ: ٥٩}.

- حمران‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٧٦} لم نعثر على ترجمـة له بهذا العنوان فـي أصحاب الهادي‏ عليه السلام؛ نعم، روى أبونصر الطبرسيّ عنه كتابا إلى أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام.
{مكارم الأخلاق: ٣٦٥، س ١٨}.

- حمزة بن محمّد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٧٧} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: أظنّه صالحا. {الجامع في الرجـال: ٦٨٩/١} وقال الجابلقيّ: مجهول الوصف غير منعوت بالتوثيق ولا بغيره، فيردّ حديثه
فقاهة. طرائف المقـال: ٢٣٦/١ رقم ١٤٧٥} صحبته: عدّه الشيخ في رجالـه من أصحاب العسكريّ‏ عليه السلام، وروى‏{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٣١ رقم ١١} عن أبي الحسن‏ عليه السلام.
{الكافي: ١٠٤/١ ح ٢} قال المحقّق التستريّ: وفي الوسيط: عدّه الشيخ في أصحاب الهادي‏ عليه السلام، إلاّ أنّ الذي وجدت، عدّه فـي أصحاب العسكريّ‏ عليه السلام، وإن كان الخبر(أي‏ خبر الكافي) يشهد لكونه من أصحاب الهادي‏ عليه السلام. {قاموس الرجال :٤٦/٤ رقم ٢٤٦٢}.

- الخضر بن محمّد البزّاز
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ١، رقم ٤٩٨} لم يعنون في الكتب الرجاليّة إلّا أنّ المسعوديّ روى عن أبـي عبد اللّه محمّد بن أحمد الحلبيّ القاضي عنه حديثا، وقال متّصلاً: كان شيخا مستورا ثقة، يقبله القضاة والناس كما أشار إليه المحقّقان الزنجانيّ والنمازيّ في‏{إثبات الوصيّة: ٢٣٦، س ٢٠} كتابيهما. {الجامع في الرجال: ٧٢٢/١، ومستدركات علم رجال الحديث: ٣٣٢/٣، رقم ٥٣٢٠}.

- الخليل بن هاشم‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٧٨} يأتي في خليلان بن هشام.

- خليلان بن هشام‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٧٩} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ في عنوان «خليل بن هاشم»: يظهر منه (أي‏ من كتابه إلى أبي الحسن‏ عليه السلام) أنّه من المعروفين.
{الجامع في الرجـال: ٧٣٢/١} صحبته: عدّه الشيخ في أصحاب الهادي‏ عليه السـلام قائلاً: «خليل بن هشام الفارسيّ».
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٤، رقم ٣} وصرّح المحقّق التستريّ بأنّ«خليل» فيه(أي في رجال الشيخ) محرّف «خليلان». وقال أيضا في عنوان«الخليل بن هاشم»: الظاهر كونه محرّف الخليل بن هشام، مع كون«الخليل» محرّف «خليلان».
{قاموس الرجال: ٢٠٥/٤، رقم ٢٦٧٤، و٢٦٧٥، و ٢٦٧٦} صرّح السيّد الخوئيّ بأنّ وقوع التحريف إمّا في أحدهما (خليل بن هاشم و خليلان بن هشام) أو في كليهما، والصحيح: خليل بن هشام.
{معجم رجال الحديث: ٧٤/٧، رقم ٤٣٣٤، و ٤٣٣٥}.

- خيران الأسباطيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٣٩} صرّح السيّد الخوئيّ باتّحاده مع خيران الخادم الآتي. {معجم رجال الحديث: ٨٣/٧، رقم ٤٣٥١}.

- خيران الخادم‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٨٨٠ ٣، ولكن فـي رجـال الكشّـيّ: ٦٠٨، رقم ١١٣٢، «خيران الخادم القراطيسيّ»} استظهر السيّد الخوئـيّ باتّحاده مع «خيران الخادم القراطيسيّ» المعنون في رجال الكشّيّ، وصرّح المحقّق الزنجانيّ باتّحاده مع خيران مولى ‏الرضا عليه السلام.
{معجم رجال الحديث: ٨٣/٧، رقم ٤٣٥٤} {الجامع في الرجـال: ٧٣٤/١} مكانته: في رواية الكشّيّ قال له أبو جعفر الثاني‏ عليه السلام: اعمل في ذلك برأيك، فإنّ رأيك رأيى، ومن أطاعك فقد أطاعني، ثمّ قال الكشّيّ: هذا يدلّ على أنّه كان وكيله‏ عليه السلام، ولخيران هذا مسائل يرويها عنه وعن أبي ‏الحسن‏ عليه السلام؛ وقال السيّد الخوئيّ بعد نقل رواية الكشّيّ: بعد ما ثبتت ‏{رجال الكشّيّ: ٦١١، رقم ١١٣٤} وثاقة الرجل فلابدّ من تصديقه فيما أخبر به، وفيه دلالة على جلالته ، وعظم منزلته عند الإمـام‏ عليه السلام؛ وقال الشيخ الطوسيّ: ثقة.
{معجم رجال الحديث: ٨٥/٧، رقم ٤٣٥٤} {رجال الشيخ الطوسـيّ: ٤١٤، رقم ١} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام. {المصدر السابق، ورجال البرقيّ: ٥٨}.

- خيران الخادم مولى فراطيس أُمّ الواثق‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٦٧} لم نعثر عليه بهذا العنوان؛ ولكن روى المسعوديّ أنّه دخل على أبي‏ الحسن‏ عليه السلام في سنـة إثنتين وثلاثين ومائتين، فسأله عن الواثق،{إثبات الوصيّـة: ٢٣٢، س ٧} والظاهر اتّحاده مع خيران الخادم القراطيسيّ المعنون في رجال الكشّيّ ويويّده أنّ المفيد؛ رواها في الإرشاد عن خيران الخادم الأسباطيّ،{إرشاد المفيد: ٣٠١ ح ٢} وقال المحقّق التستريّ: ولعلّ القراطيسيّ في عنوان الكشّيّ محرّف الأسباطيّ، وقد مرّ ذكره في خيران الخادم. {قاموس الرجال: ٢٢٤/٤}.

- داود الصرميّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٤٧٤، وفـي رجال النجاشيّ «داود بن مافنّة الصرميّ مولى بني قرّة  يكنّي أبا سليمان»} صرّح السيّد الخوئيّ والمحقّق التستريّ  باتّحاده مع داود بن مافنة الصرميّ المعنون في رجال النجاشيّ.
{معجم رجال الحديث: ١٢٨/٧ رقم ٤٤٢٢، وقامـوس الرجـال: ٢٤٦/٤ و٢٦٤} مكانته: صرّح النجاشيّ بأنّ له مسائل إلى أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام.
{رجـال النجاشـيّ: ١٦١، رقم ٤٢٥} قال الوحيد: يظهر من الأخبار كونه من الشيعة، بل ربما يظهر من الشيخ اعتماده عليه، لأنّه ربما يروي عنه ما يخالف، فيطعن عليه بمثل الشذوذ ونظائره، ولايطعن من جهته أصلاً. {تعليقة الوحيد: ١٥٦} صحبته: قال النجاشـيّ: روى عن الرضا عليه السـلام، وبقي إلي أيّام أبي الحسن صاحب العسكر عليه السلام، وعدّه الشيخ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام. {رجـال النجاشـيّ: ١٦١، رقم ٤٢٥}{الفهرست: ٦٨، رقم ٢٦٨، ورجـال الشيخ الطوسيّ: ٤١٥ ، رقم ٣، وفيه: «داود الصيرفيّ(بدل الصرميّ) يكنّي أبا سليمان»}.

- داود بن أبي زيد
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٣ رقم  ٨٨٢، وفي رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٣١، رقم ٣«داود بن أبي ‏زيد النيسابوريّ»، وفي ٤١٥، رقم ٢ «داود بن أبي زيد، اسمه زنكان، يكنّـى أبا سليمان نيسابوريّ»} مكانته:قال الشيخ الطوسيّ: ثقة، صادق اللهجة، له كتاب. {الفهرست: ٦٨، رقم ٢٧٣} صحبته: عدّه الشيخ في رجاله من أصحاب الهادي والعسكريّ‏ عليهما السلام.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٥، رقم ٢، و٤٣١، رقم ٣}.

- داود بن عامر الأشعريّ القمّيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢ رقم ٥٥٢} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: حسن عندي.
{الجامع في الرجال: ٢٠٧/٢ (المخطوط)} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب العسكريّ‏ عليه السلام. {رجال الشيخ الطوسيّ:٤٣١، رقم ٢، ورجال البرقيّ:٦١}.

- داود بن فرقد الفارسيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم  ٨٨١} لم نقف على حالـه في الكتب الرجاليّـة؛ إلّا أنّ الصفّار روى بإسناده عنه، عن أبي الحسن‏ الثالث عليه السلام. {بصائر الدرجات: ٥٤٤، ح ٢٦}.

- داود بن القاسم‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٨٤} هو أبو هاشم، داود بن القاسم الجعفريّ الآتيّ.

- أبو الحسين رجاء بن يحيى العبرتائيّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢ رقم ٧٠٧، ولكن في رجـال الشيخ الطوسـيّ: ٤١٥، رقم ٢، «رجا العبرتائيّ بن يحيى، يكنّى أبا الحسين»، وفي رجال النجاشيّ: ١٦٦، رقم ٤٣٩،«رجاء بن يحيى بن سامان (في النسخة المطبوعة: سلمان ، وهو غير صحيح) أبو الحسين العبرتائيّ الكاتب»} مكانته: أورده العلاّمة وابن داود في القسم الأوّل من كتابيهما، وقال‏ {الخلاصة: ٧٢، رقم ٦، ورجال ابن داود: ٩٤، رقم ٦١١} المامقانيّ في‏ نتائج التنقيح: لايبعد حسنه.
{تنقيح المقال: ٥٥/١} قال السيّد الخوئيّ: وقع الرجل في طريق النجاشيّ إلى محمّد بن الحسن ابن شمّون، وقال النجاشيّ: إنّه طريق مظلم.
{رجال النجاشـيّ: ٣٣٦، رقم ٨٩٩}{معجم رجـال الحديث:  ١٨١/٧} وحكـى المحقّق التستريّ قـول النجاشيّ شاهدا على ذمّ الرجل.
{قاموس الرجـال: ٣٥٩/٤ رقم ٢٨٥١} صحبته: عدّه الشيخ من أصحـاب الهادي‏ عليه السـلام، وقال النجاشيّ: روى‏{رجـال الشيخ الطوسيّ: ٤١٥، رقم ٢} عن أبي الحسن علـيّ بن محمّد صاحب العسكرعليهما السلام، ونحن لم نعثر على‏{رجال النجاشيّ: ١٦٦، رقم ٤٣٩} رواية له علـى ما فحّصناه، نعم، روى عن أبي محمّد الحسن بن عليّ صاحب العسكر عليه السلام؛ فعلى هذا يحتمل وقوع التصحيف في  النجاشيّ. {جمال الأسبوع: ٢٢٥، وإقبال الأعمال: ٢٥}.

- الريّان مولى الرضيّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نجد له ذكرا في الكتب الرجاليّـة؛ نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي ، وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام، ويحتمل اتّحـاده مع الريّان بن الصلت الذي عدّه الشيخ تارة{الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١} من أصحاب الرضا، وأخرى من أصحاب الهادي، وثالثة فيمن لم يرو عنهم:.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٧٦، رقم ١، و٤١٥، رقم ١، و٤٧٣، رقم ١}.

- زرافة حاجب المتوكّل‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٧٢٧} مكانته: يستفاد من رواية الخرائج أنّه كان عاميّا ثمّ استبصر، كما أنّ‏{الخرائج والجرائح: ٤٠١/١، ح ٢} المستفاد من تاريخ الطبريّ والكامل: أنّه كان من ندماء الخليفة المتوكّل. {تاريخ الطبريّ: ٣٣٦/٥ و٣٣٧، والكامـل فـي ‏التاريخ: ٣٠٢/٥} صحبته: روى معجـزة أبـي الحسن الهادي‏ عليه السلام في إحياء صورة السبع التي كانت على المسورة.
{الثاقب في المناقب: ٥٥٥، ح ٤٩٧}.

- زيد بن عليّ بن الحسين بن زيد
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٣٧٩} الظاهر أنّ المراد منه هو زيد بن عليّ بن الحسين بن زيد بن عليّ بن الحسين الشهيد عليهما السلام المعروف بزيد الأصغر، كما قال به العلاّمة المجلسيّ.{مرآة العقول: ١٣٠/٦} مكانته: قال العلاّمة المجلسيّ: وكان فاضلاً صنّف كتاب المقاتل.
{المصدر السابق} نقول: يستفاد من رواية الكافي عناية الإمـام‏ عليه السلام به، حيث ورد فيه: أبو الحسن (الثالث) يقرئك السلام ويقول لك: خذ هذا الدواء.
{الكافي: ٥٠٢/١ ح ٩} صحبته: روى الكلينيّ بإسناده عنه: أنّ أبا الحسن (الهادي‏ عليه السلام) أرسل إليه دواءً فشربه، فبرء من مرضه. {المصدر السابق}.

- السريّ‏
{كـذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٣، رقم ٨٨٣، ولكن فـي الفهرست للشيخ: ٨١، رقم ٣٣١ «السريّ ابن سلامة الإصفهانيّ»} مكانته: قال الشيخ: له كتاب؛ وقال المحقّق الزنجانيّ: نعتبره في ‏{الفهرست: ٨١، رقم٣٣١} الحسان. {الجامع في الرجال: ٨٤١/١} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي عليه السلام. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٦، رقم ٥، ورجال البرقيّ: ٥٩}.
 
- سعيد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٥١} لم يذكر في أصحاب الهادي‏ عليه السـلام في الكتب الرجاليّة؛ نعم، روى أبوعليّ الطبرسيّ بإسناده عنه عن أبي الحسن‏ عليه السلام.
{إعلام الورى: ١٢٤/٢، س ٥}.
 
- سعيد الحاجب‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٥١٥} هو متّحد مع سعيد الصغير الحاجب الآتي.

 سعيد الصغير الحاجب‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ١، رقم ٣٦٥، وفـي رقم ٥١٥، «سعيد الحاجب»} لم نعثر عليه في الكتب الرجاليّة الخاصّة، ولكن يستفاد من تاريخ الطبريّ أنّه كان حاجب المتوكّل، وكان في الدار مع المنتصر في الليلة التي قتل فيها المتوكّل، وقال بعد دفنه: لم أزل أطالب المعتزّ بالبشرى بخلافة المنتصر وهـو محبوس في الدار؛ حتّى وهب لي عشرة آلاف درهم.
{تاريخ الطبريّ: ٣٤١/٥، و ٣٤٢} ويستفاد من روايته، أنّ المتوكّل أمره بإحضار أبـي الحسن الهادي‏ عليه السلام. {الثاقب في المناقب: ٥٣٩، ح ٤٧٩}.

- سعيد بن سهلويه‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٤٩٩} لم يعنونه علماء الرجال؛ نعم، روى أبوعليّ الطبرسيّ بإسناده عنه، عن أبي الحسن‏ عليه السلام. {إعلام الورى: ١٢٥/٢، س ٣}.

- سليمان‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٨٤} مكانته: قال المامقانيّ: ويظهر من رسالة أبي غالب أنّ سليمان هذا كان جليلاً ومرجعا للشيعة، وأنّه أوّل من نُسِب إلى زُرارة.
{تنقيح المقـال: ٥٦/٢} صحبته: في رسالة أبي غالب الزُراريّ: وكانت أمّ الحسن بن الجهم ابنة عبيد ابن  زُرارة، ومن هذه الجهة نُسِبنا إلى زُرارة،  وأوّل من نُسب منّا إلى زُرارة جدّنا سليمان، نسبه إليه أبو الحسن عليّ بن محمّد صاحب العسكر عليه السلام. {رسالة أبي غالب الزُراريّ: ١١٧}.

- سليمان بن جعفر المروزيّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٦٣٧} الظاهر وقوع التصحيف فيـه، والصحيح: سليمان بن حفص المروزيّ كما صرّح به السيّد الخوئيّ والمحقّق التستريّ، وسيأتي الكلام في ترجمته.
{معجم رجال الحديث: ٢٤٠/٨ رقم ٥٤١٨}{قاموس الرجال: ٢٤٧/٥ و٢٤٨ رقم ٣٣٦٨}.

 - سليمان بن حفص المروزيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٨٥} مكانته: قال المامقانيّ: وقال المحقّق الداماد: سليمان بن حفص المروزيّ ذكره الشيخ في الرجال من أصحاب الهادي‏ عليه السلام ، ويظهر حسن حاله وحسن عقيدته من العيون، انتهى. أقول: لم يرد من أحد قدح ولاغمز فيه، وقد وثّقـه مولانا محمّد تقيّ المجلسيّ في شرح الاستبصار، فهو تعديل منه بغير معارض.
{تنقيح المقال: ٥٦/٢ رقم ٥١٩٢} صحبته: عدّه الشيخ في رجالـه من أصحاب الرضا عليه السلام قائلاً: «سليمان المروزيّ».
{رجال الشيخ الطوسيّ :٣٧٨ رقم ٧} قال الوحيد: وكـان لـه مكاتبات إلى الجواد والهادي والعسكريّ:، {تعليقة الوحيد: ١٧٢} وقال المحقّق التستريّ: فالمستفاد من الأخبار روايته عن الكاظم والرضا والهادي: وأمّا عن الجواد والعسكريّ‏ عليهما السلام كما قال الوحيد؛ فلا.
{قامـوس الرجـال: ٢٥٢/٥، رقـم ٣٣٧١} قال الصدوق: لقـي سليمان بن حفص، موسـى بن جعفر والرضا:، {عيون أخبار الرضا عليه السلام:٢٨٠/١ ح ٢٣} وذكـره ابن شهر آشـوب فـي أصحـاب
الهادي‏ عليه السلام. {المناقب: ٤٠٢/٤، س ٨}.

- سهل بن زياد الآدميّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠٢٤، ولكن فـي رجـال البرقيّ: ٥٨ «سهل بن زياد، أبوسعيد الآدميّ الرازيّ»} مكانته: قال الشيخ الطوسيّ في رجاله: ثقة، وفي فهرسته: ضعيف.
{رجال الشيخ الطوسـيّ: ٤١٦، رقم ٤، والفهرست: ٨٠، رقم ٣٢٩} قال النجاشـيّ: كـان ضعيفا في الحديث غير معتمد فيه.
{رجـال النجاشيّ: ١٨٥، رقم ٤٩٠} قال المحقّق التستريّ: فظاهر الكلينيّ الاعتماد عليه، فيروى كثيرا عن عدّة عنه، كما عن أحمد الأشعريّ وأحمد البرقيّ، وقلّ ما يوجد في رواياته شذوذ.
{قاموس الرجـال: ٣٦٢/٥ رقم ٣٤٨٧} صحبته: عدّه الشيخ فـي رجالـه تارة في أصحاب الجـواد قائلاً: سهل بن زياد الآدميّ من أهل الريّ، وأخرى في‏أصحاب الهادي، وثالثة في أصحاب العسكريّ:.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٠١، رقم ١، و٤١٦، رقم ٤، و٤٣١، رقم ٢}.

 سهيل بن محمّد
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ٨٨٧} لم نقف على ذكره فـي الكتب الرجاليّة؛ ولكـن روى الكشّيّ بإسناده عنه، عن أبي‏الحسن الهادي‏ عليه السلام رقعة في لعن فارس بن حاتم القزوينيّ.
{رجال الكشّيّ: ٥٢٨، رقم ١٠١١}.

- شاهويه بن عبد اللّه الجلّاب‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ رقم ٨٨٨} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: إماميّ مجهول. {تنقيح المقال: ٧٢/١} صحبته: عدّه الشيخ في رجاله من أصحاب الهادي والعسكريّ‏ عليهما السلام. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٦ رقم ١، و ٤٣١ رقم ١}.

- الشيخ الصالح أبو منصور بن عبد المنعم بن النعمان البغداديّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٢٥} قال المحقّق التستريّ: وصفه ابن عيّاش فـي الزيارة المنسوبة إلى الناحية عليه السلام للشهداء، بالشيخ الصالح، لكن فيه: قال أبو منصور: خرج من الناحية سنة  ٢٥٢، وحمل على أنّ المراد ناحية العسكريّ‏ عليه السلام، لأنّ‏ {الإقبال: ٥٧٣} الحجّة عليه السلام لم يكن ولد في تلك السنة؛ وقال أيضا: العسكريّ المطلق‏{قاموس الرجال: ١٩٤/١٠، الطبعة القديمة} ينصرف عند القدماء إلى الهادي‏ عليه السلام. {قاموس الرجال: ٣٦٥/٨، رقم ٥٨٦١}.
 
 شيلمة الكاتب‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٥١٧} لم نقف على ذكره في الكتب الرجاليّـة؛ غير ما رواه الشيخ بإسناده عن ‏خير الكاتب قال: حدّثني شيلمة الكاتب، وكان قد عمل أخبار سـرّ من رأى، وهـو يروي فيه معجزة إشالة الستور لأبي الحسن الهادي‏ عليه السلام عند دخوله على المتوكّل.
{الأمالي: ٢٨٦، ح ٥٥٦} ويحتمل أن يكون المراد منـه «محمّد بن الحسن بن سهل المعـروف بشيلمـة» المتوفّى سنة ٢٨٠. {المنتظم: ٣٣٢/١٢}.

- صالح بن أبي حمّاد
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٧٣٤، ولكن في رجـال النجاشيّ: ١٩٨، رقم ٥٢٦ «صالح بن أبي حمّاد أبو الخير الرازيّ»} مكانته: قال النجاشيّ: كان أمره ملتبسا يعرف وينكر، وقال ابن‏{رجال النجاشيّ: ١٩٨ رقم ٥٢٦} الغضائري: ضعيف.
{مجمع الرجال: ٢٠٢/٣} وروى الكشّيّ عن القتيبيّ قال: سمعت الفضل بن شاذان يقـول في أبي‏ الخير: كان أبو محمّد الفضل يرتضيه ويمدحه.
{رجـال الكشّـيّ: ٥٦٦ رقم ١٠٦٨} وقـال المحقّق التستريّ بعد نقل تضعيف النجاشيّ وابن الغضائريّ ومدح فضل بن شاذان: فلعلّ المدح أرجح.
{ قاموس الرجـال: ٤٥١/٥ رقم ٣٦١٠} صحبته: عدّه الشيخ في رجاله تارة من أصحاب الجـواد عليه السلام قائلاً:«صالح بن أبي حمّاد يكنّى أبالخير»، وأخرى من أصحاب الهادي‏ عليه السلام قائلاً: «صالح ابن مسلمة(سلمة) الرازيّ يكنّى أباالخير»، وثالثة من أصحاب العسكريّ‏ عليه السـلام قائلاً:«صالـح بن أبي‏ حمّاد».
{رجال الشيخ الطوسـيّ: ٤٠٢ رقم ٢، و٤١٦ رقم ٣، و٤٣٢ رقم ١} قال النجاشـيّ: لقـي أبا الحسن العسكريّ‏ عليه السلام. {رجال النجاشيّ: ١٩٨ رقم ٥٢٦}.

- صالح بن الحكم بيّاع السابريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٣٧} لم نعثر على ذكر له في الكتب الرجاليّة إلّا أنّ ابن شهر آشوب نقل أنّه كان واقفيا، ثمّ رجع عن الوقف ببركة الإمام الهادي‏ عليه السلام.
{المناقب: ٤٠٧/٤}.

- صالح بن سعيد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٩٥} روى الكلينيّ بإسناده عنه، قصّـة نزول أبي‏ الحسن الهادي‏ عليه السلام بخان الصعاليك، وصرّح المحقّق الأردبيليّ باتّحاده مع صالح ابن‏سعيدالأحول‏{الكافي: ٤٩٨/١ ح ٢}{جامع الرواة: ٤٠٦/١} الذي عدّه الشيخ من أصحاب الكاظم‏ عليه السلام، واحتمله المحقّق التستريّ‏ {رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٥٢، رقم ١} أيضا. وقال المحقّق الزنجانيّ: لم أتحقّق وجه ما قاله الأردبيليّ.{قاموس الرجال: ٤٥٧/٥، رقم ٣٦٢١}{الجامع في الرجال: ٧٧/٢ (المخطوط)}.

- صالح بن محمّد الهمدانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢ رقم ٥٥٢} مكانته: قال الشيخ الطوسيّ: ثقة{رجـال الشيخ الطوسيّ: ٤١٦، رقم ١} صحبته: عدّه الشيخ في رجاله تارة من أصحاب الجواد عليه السلام، وأخرى من أصحـاب الهادي عليه السلام، قائلاً:«صالح بن محمّد»، وعدّه البرقيّ من‏{المصدر السابق} أصحاب الهادي‏ عليه السلام.
{رجـال البرقيّ:  ٥٨} نقول: يستفاد من رواية الكافي في كتاب الحجّة باب مولد الصاحب‏ عليه السلام أنّه  كان وكيل الناحية المقدّسـة حيث روى الكلينـيّ بإسناده عن ابنه محمّد ابن صالح أنّه قال: لمّا مات أبي وصار الأمر لي، كان لأبي على الناس سفاتج من مال الغريم، والمراد من الغريم: صاحب الأمر عليه السلام.
{الكافـي: ٥٢١/١، ح ١٥}{راجع معجم رجـال الحديث: ٨٢/٩ (ترجمـة صالـح بن محمّد الهمدانـيّ)، و١٨٥/١٦ (ترجمة محمّد بن صالح الهمدانيّ)}.

- الصقر بن (أبي) دلف‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٣٦} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: حسنٌ، وقال المحقّق الزنجانيّ:{تنقيح المقال: ٧٦/١} حديثه في‏المعاني والخصال دالّ بحسن اعتقاده.
{معاني الأخبار: ١٢٣، ح ١}{١٠٢الخصال: ٣٩٤، ح }{الجامع في الرجال: ٩٠/٢،(المخطوط)} صحبته: قال الوحيد: إنّه من أصحاب أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام، روى النصّ عنه فـي ابنـه الحسن والقائم عليهما السلام. {تعليقة الوحيد: ١٨٣}.

- طالب بن حاتم بن طالب‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج٢، رقم ٥٥٢} لم نقف على ذكره في الكتب الرجاليّة؛ ولكنّه من الجماعـة الذين رووا جميعا عن أبـي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السـلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.

- طاهر
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٨٩} لم نعثر على ذكر له غير ما نقل ابن إدريس الحلّي عنه مضمرة، عن كتاب مكاتبات الرجال ومسائلهم إلى مولانا أبي الحسن عليّ بن محمّد الهادي‏ عليهما السلام. {السرائر: ٥٨٤/٣، س ١٩}.

- الطيّب بن محمّد بن الحسن بن شمّون‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٢٤} لم يعنونه علماء الرجال؛ وأمّا ابن حمزة الطوسيّ ذكر في كتابه عنه معجزة لأبي الحسن الهادي‏ عليه السلام. {الثاقب في المناقب: ٥٤٠، ح ٤٨١}.

- العبّاس اللبان‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب الرجاليّة؛ ولكنّه من الجماعة الذين روى الحضينيّ عنهم عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السـلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام عليه السلام. {الهداية الكبرى : ٣٥٣ س ١}.

- العبّاس بن أحمد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٥٣١} لم نعثر على ترجمته في الكتب الرجاليّة، غير مـا ورد أنّـه من الجماعة الذين حضروا وقت وفاة أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام.
{الهداية الكبرى: ٢٤٨، س ١٥}.

- العبّاس بن هلال‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٧١٢، ولكن في رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٨٢ رقم ٣٩«العبّاس بن هلال الشاميّ»} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج ‏التنقيح: إماميّ، وعدّ المجلسيّ حديثه من‏الحسان.{تنقيح المقال: ٨٢/١} صحبته: عدّه الشيخ والنجاشيّ من أصحاب الرضا عليه السلام.
{رجال الشيخ الطوسيّ:  ٣٨٢ رقم ٣٩، ورجال النجاشيّ: ٢٨٢ رقم ٧٤٩} قال المحقّق الزنجانـيّ بعد نقل كلام الشيخ والنجاشيّ: روى الرجـل عن الهادي‏ عليه السلام كما في الإحتجاج ، ولازمه عدّه من أصحابه أيضا. {الإحتجاج: ٤٥، باب احتجاج أبي الحسن علي بن محمّد عليهما السـلام} {الجامع في الرجـال: ١٢٤/٢، (مخطوط)}.
 
- عبد الحميد بن محمّد
كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر علـى ترجمته في الكتب الرجاليّة؛ ولكنّه من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّـة خلق الإمـام عليه السلام. {١الهداية الكبرى: ٣٥٣ س‏ }.

- عبد الحميد بن محمّد السراج‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٥٣١} لم نعثر على ترجمته في الكتب الرجاليّة؛ غير ما ورد أنّه من الجماعة الذين حضروا وقت وفاة أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام.
{الهداية الكبرى: ٢٤٨، س ١٥}.

- عبد الرحمن‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم  ٣٣٥} لم نجد له ذكرا في الكتب الرجاليّة؛ نعم، ورد في بعض الكتب الروائيّة أنّه رجل شيعيّ من أهل إصفهان، دعا له أبو الحسن الهادي‏ عليه السلام بكثرة المال، والولد، وطول العمر. {الخرائج والجرائح: ٣٩٢/١، ح ١}.

- عبد العظيم بن عبد اللّه الحسنيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢  رقم ٥٤٣، ولكن فـي رجـال النجاشـيّ: ٢٤٧ رقم ٦٥٣ «عبدالعظيم بن عبد اللّه بن عليّ بن الحسن بن زيد بن الحسين بن علـيّ بن أبي طالب: أبوالقاسم»} مكانته: قال الصدوق: وكان مرضيّا. وقال المامقانيّ في نتائج التنقيح: {الفقيه: ١٢٨/٢، ح ١٩٢٩} ثقـة. وقال المحقّق الزنجانيّ: فالرجل عندنا جليل، عظيم المنزلة.
{تنقيح المقال: ٨٧/١}{الجامع في الرجال: ١٤١/٢،(مخطوط)} وقال السيّد الخوئيّ في ترجمته بعد نقل عدّة روايات والمناقشة فيها: والذي يهوّن الخطب أنّ جلالة مقام عبد العظيم، وإيمانه، وورعه غنيّة عن التشبّث في إثباتها بأمثال هذه الروايات الضعاف.
{معجم رجال الحديث:٤٩/١٠} صحبته: عدّه الشيخ فـي رجاله من أصحـاب الهادي والعسكـريّ‏ عليهما السلام،{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٧ رقم ١، و٤٣٣ رقم ٢٠} ونُسب إليه أيضا عدّه من أصحـاب الجواد عليه السلام، ولكن لم نعثر عليه في ‏{منهج المقال:  ١٩٦، والجامع في الرجال: ١٤١/٢، ومجمع الرجال: ٩٨/٤} المطبوع، وروى عن أبي الحسن الرضا عليه السـلام، وقال السيّد الخوئـيّ بعد نقل‏{الاختصاص:٢٤٧} هذه الرواية: فإنّ مقتضى هذه الرواية إدراك عبد العظيم الرضا عليه السلام، إلّا أنّه لا اعتماد عليها، وقال المحقّق التستريّ: الظاهر كـون الرضا عليه السلام فيه من‏{معجم رجـال الحديث: ٤٩/١٠} زيادات النسّاخ. {قاموس الرجال: ١٩٣/٦}.

- عبد اللّه‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} وقع بهذا العنوان في أسناد جملة من الروايات، وهو مشترك بين جماعة ؛ نعم، ورد في بعض الكتب الروائيّة أنّه من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي‏ الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق ‏الإمام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣ س‏١}.

- عبد اللّه بن جعفر
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٦٤٤} يأتي في الترجمة التالية.

 - عبد اللّه بن جعفر الحميريّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٥٢، ولكن في الفهرست للشيخ: ١٠٢، رقم ٤٢٩«عبد اللّه بن جعفر الحميريّ القمّيّ، يكنّى أبا العبّاس»، وفي رجال النجاشيّ: «عبد اللّه بن جعفر بن الحسين بن مالك بن جامع الحميريّ أبو العبّاس القمّيّ»} مكانته: قال الشيخ الطوسـيّ: ثقة. وقال النجاشـيّ: شيخ القمّيّين‏ {الفهرست: ١٠٢، رقم ٤٢٩} ووجههم، وصنّف كتبا كثيرة.
{رجال النجاشيّ: ٢١٩ رقم ٥٧٣} صحبته: عدّه الشيخ في أصحاب الرضا عليه السلام بعنوان: أبي العبّاس الحميريّ، وعدّه هو أيضا والبرقيّ في أصحاب الهادي والعسكريّ‏ عليهما السلام.
{رجال الشيخ الطوسـيّ: ٣٩٦، رقم ١٣، و٤١٩، رقم ٢٣، وفيه: عليّ بن عبد اللّه بن جعفر(في نسخـة: عبد اللّه بن جعفر) الحميريّ، و٤٣٢، رقم ٢، ورجال البرقيّ: ٥٩، و٦٠} قال السيّد الخوئيّ: وهـذا (عدّالشيخ من أصحاب الرضا عليه السلام) بعيدٌ جدّا، فإنّ عبد اللّه بن جعفر قدم الكوفـة سنـة نيّف وتسعين ومائتين، وسمع أهلها منه فأكثروا؛ ومع ذلك كيف يمكن أن يكون من أصحاب الرضا عليه السلام المتوفّى سنـة ثلاث ومائتين!، وناقش فيه أيضا المحقّق التستريّ حيث قال: لكنّه‏ {معجم رجال الحديث: ١٤١/١٠}
وهمٌ، فأين هو من الرضا عليه السلام؟ وإنّما له كتاب قرب الإسناد إليه‏ عليه السلام ، وروى ‏فيه عنه‏ عليه السلام بواسطة أو واسطتين، ولو كان من أصحابه لروى بلاواسطة؛ إلّا أنّ الظاهـر استناده إلى الكشّـي وخلط طبقاته. {قاموس الرجال: ٢٩٠/٦}.
 
- عبد اللّه بن الخزرج‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٩٢} استظهر المحقّق الزنجانـيّ كونه أخا موسى بن الخـزرج الذي استقبل فاطمة المعصومة عليها السلام بقمّ ونزلت في بيته.
{الجامع في الرجال: ١٨٩/١} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: أعدّه في الصحيح. {المصدر السابق} صحبته: روى الكلينيّ بإسناده عنه مضمـرة، ويستظهر من عدّ السيّد{الكافـي: ٥٦٢/٥،
ح ٢٥} البروجرديّ(ره) الرجل من الطبقة السابعة، أنّه أدرك الجواد والهادي‏ عليهما السلام. {الموسوعة الرجاليّة: ٢١٣/٤}.

- عبد اللّه بن طاهر
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٩٣} لم نقف على ذكر له؛ نعم، روى في كتاب الثاقب في المناقب عن أبي ‏الحسن الهادي‏ عليه السلام حديثا في الإخبار ببعض الوقائع الآتية.
{الثاقب في المناقب: ٥٣٩، ح ٤٨٠}.

- عبد اللّه بن العبّاس بن المفضّل‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ٧٩٥} لم نعثر عليه في الكتب الرجاليّة؛ نعم، ورد في طبّ الأئمّة بأنّه جار أبي‏ الحسن العسكريّ‏ عليه السلام، وروى عنه حديثا في معالجة ابنه الذي لدغته العقرب. {طبّ الأئمّة: ٨٨، س ١٧}.

- عبد اللّه بن عبد الباريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب الرجاليّة؛ ولكنّه من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام.{الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.

- عبد اللّه بن محمّد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٥١٦} مشترك بين جماعـة، لكنّه يظهر من حديثه فـي الإرشاد أنّه كان يتولّى الحرب والصلاة بمدينة الرسول، فسعى بأبي الحسن‏ عليه السلام إلى المتوكّل، وكان سبب شخوصه من المدينة إلى سرّ من رأى. {إرشاد المفيد: ٣٣٢، س ٢٢}.
 
- عبد اللّه بن محمّد الإصفهانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٧٦} لم نجد له ذكرا في الكتب الرجاليّـة؛ نعم، ورد في بعض الكتب الروائيّة أنّه روى النصّ عن أبي الحسن الهادي على ابنه أبي محمّد عليهما السلام.
{الكافي: ٣٢٦/١، ح ٣} قال المحقّق التستريّ: من الخبر يظهر كونه من أصحاب الهادي والعسكريّ‏ عليهما السلام. {قاموس الرجال:٥٧٦/٦ رقم ٤٤٩٠}.

- الشيخ الصالح عبد اللّه بن محمّد بن عبد اللّه بن ياسين‏

{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠٦٤} صرّح السيّد الخوئيّ باتّحاده مع من بعده. {معجم رجال الحديث: ٣٠٩/١٠، رقم ٧١١٨، و٣١٣، رقم ٧١٣٣}.

- عبد اللّه بن محمّد بن ياسين‏
{كـذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٣، رقم ١٠٦١، وفـي معجم رجـال الحديث: ٣٠٩/١٠، رقم ٧١١٨، «أبو محمّد عبد اللّه بن محمّد بن ياسين بن محمّد بن عجـلان التميميّ العابد مولى الباقر»} مكانته: وصفه شيخ المفيد أبو بكر محمّد بن عمر الجعابي ب'«الشيخ الصالح»، وقال المامقانيّ: حسنٌ كالصحيح.
{أمالي المفيد: ٣٣٦، ح ٧، المجلس التاسع والثلاثون} {تنقيح المقال: ٢١٤/٢} صحبته:  روى عن الهادي‏ عليه السلام. {أمالي المفيد: ٣٣٦، ح ٧، المجلس التاسع والثلاثون}.

- عبد اللّه بن هُليل‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١ رقم ٣٢٧} مكانته: قال النجاشيّ: له كتاب؛ وقال المحقّق التستريّ: وكان هذا {رجال النجاشيّ: ٢٣٠ رقم ٦١١} جليلاً، لأنّ الرجوع إلى الحقّ لايكون إلّا ممّن كان ذا نفس كاملة.{قاموس الرجـال:  ٦٥٥/٦ رقم ٤٥٩٠} صحبته: كان فطحيّا يقول بعبد اللّه، فصار إلى العسكر فرجع عن ذلك لمّا رأى معجزة من أبي الحسن‏ عليه السلام.
{الكافى: ٣٥٥/١، ح ١٤} قال المحقّق التستريّ بعد نقل رواية الكافي: وحينئذ فهذا من أصحاب الهادي‏ عليه السلام، وكان على الشيخ عدّه في الرجال في أصحاب الهادي‏ عليه السلام.
{قاموس الرجال: ٦٥٥/٦ رقم ٤٥٩٠}.

 عبيد اللّه الحسنيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٥٠٩} لم نعثر على ذكره في الكتب الرجاليّة؛ نعم، ورد في بعض الكتب الروائيّة أنّه دخل مع جماعة على أبي الحسن‏ عليه السلام بسامرّاء، فأخبرهم عن بعض الوقائع الآتية.{الهداية الكبرى: ٣٢٢، س ٢}.

- عتاب بن أبي عتاب‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٢٣} لم نعثر على ذكره في الكتب الرجاليّة، نعم روى معجزة لعليّ بن محمّد (الهادي) عليهما السلام حين مسيره من المدينة إلى سرّ من رأى بأمر من المتوكّل «لعنه اللّه».{المناقب لابن شهر آشوب: ٤١٣/٤}.

- عتاب بن محمّد الديلميّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب؛ ولكنّه من الجماعـة الذين رووا جميعاعن‏أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في‏كيفيّة خلق‏ الإمام‏ عليه السلام.{الهداية الكبرى: ٣٥٣ س‏ ١}.

- عروة
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٩٤، ولكن في رجـال الكشّيّ: ٥٧٣، رقم ١٠٨٦«عروة بن يحيـى الدهقان »} مكانته: روى الكشّيّ بإسناده عن محمّد بن موسـى الهمدانـيّ: أنّ عروة بن يحيى المعـروف بالدهقان«لعنه اللّه» ، وكان يكذب على أبي الحسن عليّ بن محمّد بن الرضا:، وعلى أبي محمّد الحسن بن عليّ‏ عليهما السلام بعده ، وكان يقطع أمواله لنفسه دونه ، ويكذب عليه حتّى لعنـه أبو محمّد عليه السلام، وأمر شيعته بلعنه؛ وقال الشيخ الطوسيّ: ملعون غال.
{رجال الكشّيّ: ٥٧٣، رقم ١٠٨٦}{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٠، رقم ٣٥} وقال السيّد الخوئـيّ: وقد تقدّم في ترجمة(إبراهيم بن عبدة) التوقيع‏{معجم رجال الحديث: ٢٥٤/١} الذي حكاه بعض الثقات المتضمّن لقول الإمام‏ عليه السلام لإسحـاق بن إسماعيل: فإذا وردت بغداد فاقرأه على الدهقان وكيلنا وثقتنا. ولكنّ الظاهر أنّه كان قبل انحرافه وضلالته ، وقد كان جملة من وكلائهم سلام اللّه عليهم قد ضلّوا وانحرفوا عن الحقّ، وغرّتهم الدنيا، واشتروا الضلالة بالهدى، نعوذ باللّه من سوء العاقبة.
{معجم رجـال الحديث:  ١٣٩/١١ رقم ٧٦٦٨} صحبته: عدّه الشيخ والبرقـيّ من أصحاب الهادي‏ عليهما السلام. {رجال الشيخ الطوسي: ٤٢٠، رقم ٣٥، ورجال البرقيّ: ٦٠}.

 عسكر مولى أبي جعفر التاسع‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب الرجاليّة؛ ولكنّه من الجماعـة الذين رووا جميعا عن أبـي الحسن الهادي وأبـي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.

 - عليّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج١، رقم٥٠٩} لم نعثر على ذكره في الكتب الرجاليّة؛ نعم، ورد في بعض الكتب الروائيّة أنّه دخل مع جماعة على أبي الحسن‏ عليه السلام بسامرّاء، فأخبرهم ببعض الوقائع‏الآتية.{الهداية الكبرى: ٣٢٢، س ٢}.

- عليّ بن أحمد الصائغ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب الرجاليّة؛ ولكنّه من الجماعـة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي، وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمـام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.

- عليّ بن أحمد النوفليّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٨٥} لم نعثر على ترجمته في الكتب الرجاليّة؛ نعم، ورد في بعض الكتب الروائيّة أنّه روى النصّ عن أبي الحسن العسكريّ‏ عليه السلام، على إمامة أبي ‏محمّد عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٨٦، س ١٢}.

- عليّ بن أُمّ الرقاد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٧٣} لم يعنونه علماء الرجال؛ نعم، هو ممّن شكوا إلى أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام من تمرّد المتوكّل عليه وعلى شيعته، فدعا عليه السلام بدعوات، فإذا بالمتوكّل بينهم مسحوبا يستقيل اللّه ويستغفره ممّا بدا منه من الجرأة.  {الهداية الكبرى: ٣٢٣، س ١١}.

- عليّ بن بصير
{كذا ورد في الموسوعة: ج  ٣، رقم ٨٩٥} لم نعثر على ترجمة له فـي الكتب الرجاليّـة؛ نعم، قال المحقّق الزنجانيّ: نسخ الكافي في هذا مختلفة، أصحّها عليّ بن نصر. وأورده السيّد البروجرديّ‏{الجامع في الرجال:٤٠٧/٢، (مخطـوط)} بعنوان علـيّ بن بشير وقال: كأنّه من السابعـة، ولكن في ترتيب أسانيد {الموسوعة الرجاليّة: ٢٥٥/٤} الكافي «عليّ بن بصير» كما في الكافي.
{الموسوعـة الرجاليّة: ٣٦٨/١}{الكافي: ٥٧٨/٢، ح ٤} والظاهر أنّ المـراد من المكتوب إليه هـو الإمام الهادي‏ عليه السلام كما قال به السيّد الخوئيّ. {معجم رجال الحديث: ٣١/١٢ رقم ٨١٣٥}.

 - عليّ بن جعفر
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٧٧} هو متّحد مع عليّ بن جعفر الهمانيّ الآتي.
 
- عليّ بن جعفر الكوفيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠٧٩} لم يعنونـه علماء الرجال؛ نعم، روى الصدوق بإسناده عنه، عن عليّ بن محمّد الهادي، عن آبائه، عن عليّ: حديثا في معنى القضاء والقدر.
{التوحيد: ٣٨٠، ح ٢٨}.

عليّ بن جعفر الهمانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٦٦٤ وأمّا ابن شهر آشوب أورده بعنوان«عليّ بن جعفر الهمدانيّ»، ولعلّه مصحّف «الهمانيّ» لأنّ الهمدانيّ لم يوجد ذكره في الكتب الرجاليّة.
والظاهر اتّحاد المعنون مع عليّ بن جعفر الوكيل كما ذهب إليه السيّد الخوئيّ،راجع: معجم رجال الحديث: ٢٩٦/١١} مكانته: قال الشيخ الطوسيّ في رجاله: وكيل، ثقة، قيّم، وعدّه في ‏الغيبة {رجال الشيخ الطوسيّ:٤١٨، رقم ١٥، و٤٣٢، رقم  ١} من السفراء الممدوحين قائلاً: وكان فاضلاً مرضيّا من وكلاء أبي الحسن وأبي محمّد عليهما السلام.
{الغيبة: ٣٥٠، ح ٣٠٨} وقال النجاشيّ: يُعرف منه وينكر. قال السيّد الخوئيّ: ولايُعارض‏{رجال النجاشيّ: ٢٨٠ رقم  ٧٤٠} وثاقة الرجل ما ذكره النجاشيّ: يُعـرف منه ويُنكر، فإنّ ذلك لاينافي وثاقة الرجـل في نفسه، فقد يروى الثقـة أمرا منكرا بعيدا عن الواقع ونفس الأمـر لحسن ظنّه بالراوي ، أو لغير ذلك من الأسباب.
{معجم رجـال الحديث: ٢٩٧/١١ رقم ٧٩٦٨} وقال المحقّق التستريّ: وبعد اتّفاق رجـال الشيخ والكشّيّ والغيبة على مدح ذاك لاعبرة بقول النجاشيّ: يُعرف منه ويُنكر.
{قاموس الرجال: ٣٨٩/٧ رقم ٥٠٦٥} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي والعسكريّ‏ عليهما السلام.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٨، رقم ١٥، و٤٣٢، رقم ١، ورجال البرقيّ: ٥٩، و ٦١}.

- عليّ بن جعفر الهمدانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٤٩٢} نقل ابن شهر آشـوب بأنّه دخل على أبي الحسن العسكريّ‏ عليه  السـلام فدفع إليه ثلاثين ألف دينار، والظاهر أنّه متّحد مع الهمانـيّ الذي تقدّمت‏{المناقب: ٤٠٩/٤، س ٩} ترجمته.

 
- عليّ بن الحسن‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ٨٣٠، ولكن في رجـال الشيخ الطوسيّ: ٤١٩، رقم ٢٦، «عليّ بن الحسن بن فضّال»} مكانته: قال النجاشـيّ: كان فقيه أصحابنا بالكوفة، ووجهم، وثقتهم، وعارفهم بالحديث، والمسموع قوله فيه، سمع منه شيئا كثيرا،ولم يعثر له على زلّة فيه ولا ما يشينه،وقلّ ما روى عن ضعيف.
{رجال النجاشيّ: ٢٥٧، رقم ٦٧٦} وقال الشيخ: فطحيّ المذهب، كوفـيّ، ثقة، كثير العلم، واسع الأخبار، جيّد التصانيف، غير معاند، وكان قريب الأمر إلى أصحابنا الإماميّة القائلين بالإثنى عشر.
{الفهرست: ٩٢  رقم ٣٨١} صحبته: عـدّه الشيخ من أصحاب الهادي‏ عليه السـلام مقتصرا علـى ما في العنوان، ومن أصحاب العسكريّ قائلاً: «عليّ بن الحسن بن فضّال كوفيّ».
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٩، رقم ٢٦، و٤٣٣، رقم ١٢}.

- عليّ بن الحسين بن عبد ربّه‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج  ٢ رقم ٦٠١} مكانته: قال الكشّيّ: كان وكيل الرجل‏ عليه السلام قبل أبي عليّ بن راشد.
{المراد من«الرجـل» هو الهادي‏ عليه السلام، ويؤيّده مارواه الشيخ بإسناده عن محمّد بن عيسـى}{رجـال الكشّيّ: ٥١٠، رقم ٩٨٤} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام، وروى عن ‏{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٧، رقم ٥، ورجال البرقيّ: ٥٨} الرضا عليه السلام. {الكافي: ٥٤٧/١، ح ٢٣، وفيه: سرّح الرضا عليه السلام بصلة إلى أبي}.
 
- عليّ بن الحسين بن عبد اللّه‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٠٨} هو متّحد مع سابقه، وكلمـة«عبد اللّه» محـرّف«عبد ربّه»، كما صرّح به السيّد الخوئيّ، والمحقّق التستريّ.
{معجم رجال الحديث: ٣٦٤/١١، رقم ٨٠٥٠}{قاموس الرجال: ٤٢٩/٧ رقم ٥١٠٤}.

- عليّ بن الحسين بن عليّ بن عمـر بن عليّ بن الحسين ابن عليّ بن أبي طالب‏
{رجال الشيخ الطوسـيّ:  ٤٠٢، رقم  ٢، وفي الموسوعة: ج ٣، رقم ١١١٤، الحسن بن عليّ، عن أبيه، والمراد بالحسن بن عليّ هو «الحسن بن عليّ الناصر» كما صرّح به السيّد الخوئيّ. معجم رجـال الحديث: ٢٨/٥، رقم  ٢٩٤٦، فأبوه مـا عنونّاه} مكانته: قـال المحقّق الزنجانـيّ: أحاديثه كثيرة جيّدة، يشعر أكثرها بحسن عقيدته، أعدّه فـي الحسان العالية.
{الجامع في الرجال: ٣٨٩/٢ (مخطوط)} صحبته: روى الصدوق بإسناده عن ابنه، عنه، عن عليّ بن محمّد عليهما السلام قال : قيل لمحمّد بن عليّ بن موسـى صلوات اللّه عليهم: ما بال هـؤلاء المسلمين يكرهون الموت؟  قال: لأنّهم جهلوه، فكرهوه، {معاني الأخبار: ٢٩٠، ح ٨}.

- عليّ بن الريّان بن الصلت‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢ ر قم ٦١٢، ولكن في رجال النجاشيّ: ٢٧٨، رقم ٧٣١، مضيفا إلى ما في العنوان«الأشعريّ القمّيّ»} مكانته: قال النجاشيّ: ثقة.
{رجال النجاشيّ: ٢٧٨، رقم ٧٣١} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي والعسكريّ‏ عليهما السلام، وقال {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٩، رقم ٢٤، و٤٣٣، رقم ١٤} المحقّق التستريّ: يظهر من خبر الكافـي أنّه من أصحاب الجواد عليه السلام أيضا{الكافي: ٣٣١/٣ ح ٧ وفيه: عن عليّ بن الريّان قال: كتب بعض أصحابنا إليه بيد إبراهيم بن عقبة يسأله يعني أبا جعفر عليه السلام} إن صحّ تفسير الخبر للمضمر. {قاموس الرجال: ٤٦٤/٧ رقم ٥١٤٢}.

- عليّ بن زيد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٧٦٥} صرّح المحقّق النمازيّ باتّحاده مع عليّ بن زيد بن عليّ بن الحسين  بن زيد الشهيد، خلافا للمحقّق التستريّ حيث قـال: ثمّ إنّ هـذا ليس ابن زيد{مستدركات علم رجـال الحديث:  ٣٧٥/٥، رقم  ١٠٠٣٥} الشهيد - المعروف - وإن كان آباؤه الثلاثة المذكـورون في الخبر مطبقين على آباء زيد ذلك، فقد يتّحد سميّان في آباء أكثر، لبعد زمان زيد ذاك عن زمان العسكريّ‏ عليه السلام،ولعلّ جدّه الأخير عليّ الأصغر، أخو زيد الشهيد لقول الشيخ في الرجال فيه علويّ.
{قاموس الرجال: ٤٦٧/٧} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: حسن. {تنقيح المقال: ١٠٧/١} صحبته: عدّه الشيخ من أصحـاب العسكريّ‏ عليه السـلام، وروى عن‏{رجـال الشيخ
الطوسيّ: ٤٣٣، رقم ١٨} أبي ‏الحسن صاحب العسكر عليه السلام. {مشكاة الأنوار: ١٠١، س ٢١}.

عليّ بن سليمان‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩١٥} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ في عليّ بن سليمان بن داود الرقّيّ: أعدّه في الحسن كالصحيح، وفي عليّ بن سليمان بن رشيد، بغداديّ: أعدّه في الصحيح. {الجامع في الرجال: ٤١١/٢ و٤١٢،(مخطـوط)} صحبته: هذا مشترك بين جماعة، ويحتمل أن يكون المراد منه إمّا عليّ ابن سليمان بن رشيد، بغداديّ، أو عليّ بن سليمان بن داود بقرينة رواية محمّد ابن عيسى عنهما، والأوّل عدّه الشيخ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام، والثاني ‏{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٧، رقم ٨} متّحد مع  عليّ بن سليمان بن داود الرقّـيّ كما صرّح به السيّد الخوئـيّ، وعدّه‏{معجم رجـال الحديث: ٤٣/١٢، رقم٨١٧٢} هو أيضا من أصحاب العسكريّ‏ عليه السلام. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٣٣، رقم ١٠}.

- عليّ بن الصابونيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب؛ ولكنّه من الجماعـة الذين رووا جميعا عن‏ أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام عليه السلام.{الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.
 
- عليّ بن صالح‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب؛ ولكنّه من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي، وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.

- عليّ بن عبدالغفّار
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١ ر قم ٣٤٦} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: حديث الكشّيّ يؤيّد الوثـوق؛ بل يمكن‏{رجـال الكشّيّ: ٥٢٦، رقم ١٠٠٨} الإستدلال بعلوّ مقام له عند أبي الحسن‏ عليه السلام ، أعـدّه في الصحيح. {الجامع في الرجال: ٤٢٤/٢ (مخطوط)} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٨، رقم ١٣، ورجال البرقيّ: ٥٩}.

- عليّ بن عبد اللّه الحسنيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٣٧٣} يأتي في عليّ بن عبيد اللّه الحسينيّ.

- عليّ بن عبد اللّه الزبيريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ رقم ٩٢١} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: إماميّ مجهول. {تنقيح المقال: ١٠٨/١} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٠، رقم ٣١}.

- عليّ بن عبيد اللّه الحسنيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} يأتي في عليّ بن عبيد اللّه الحسينيّ.

 عليّ بن عبيد اللّه الحسينيّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ١، رقم  ٥٢٧} وقع في أسناد كتاب هداية الكبرى تارة بهذا العنوان، وأخرى «عليّ بن عبد اللّه الحسنـيّ»، وثالثة «عليّ بن عبيد اللّه الحسنيّ»، ولكن لم نعثر على ترجمة لهم في الكتب الرجاليّة؛ نعم، أورد الشيخ في أصحاب الهادي‏ عليه السـلام بعنوان «عليّ بن عبيد اللّه»، ويحتمل اتّحاده مع المعنون، كما احتمله المحقّق‏{رجال الشيخ الطوسـيّ: ٤١٨، رقم ١٨} النمازيّ، ويحتمل أن يكـون كلّ واحد منهم راويا مستقلّاً بنفسه، فتأمّل. {مستدركات علم رجال الحديث: ٤١١/٥، رقم ١٠٢٠٥}.

- عليّ بن عمر العطّار
{كذا ورد في الموسوعـة:ج ، رقم ٧٦٩} لم نعثر عليه بهذا العنوان في شـي‏ء من الكتب، ولكن وقع في أسناد الشيخ في الأمالي عن أبي الحسن العسكريّ‏ عليه السلام.{الأمالي:٢٢٤،ح ٣٨٩}.

- عليّ بن عمر القزوينيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة:ج ٣رقم ٩٢٣} لم نعثر عليه بهذا العنوان في الكتب الرجاليّـة؛ نعم روى الشيخ الطوسيّ بإسناده عنه كتابا إلى أبي الحسن العسكريّ‏ عليه السلام.{الغيبة:٢١٣، س ١٥}.

- عليّ بن عمر النوفليّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٧٥} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: مجهول. {تنقيح المقال: ١٠٨/١} صحبته: روى النصّ على أبي‏محمّد عن أبي الحسن‏ عليهما السلام.
{الكافي: ٣٢٥/١ ح ٢}.

- عليّ بن عمرو العطّار القزوينيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٨٠، ولكن في رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٨، رقم ٦ «عليّ ابن عمرو العطّار القزوينيّ»} مكانته: قال الصدوق فـي الخصال فـي عنوان «ستّ كلمات مكتوبة على باب الجنّة»:حدّثنا وكان جدّه عليّ بن عمرو صاحب العسكر عليه السلام وهو الذي خرج على يده لعن فارس.
{الخصال: ٣٢٣} وقال المامقانيّ في نتائج التنقيح: حسن، بل ثقة على الأظهر. {تنقيح المقال: ١٠٨/١} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٨، رقم ١٦، ورجال البرقيّ: ٥٩}.

- عليّ بن محمّد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٩٢٤} هو عليّ بن محمّد القاسانيّ الآتي.

عليّ بن محمّد الحجّال‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٢٥} قال المامقانيّ: لم نقف إلّا على ما عن كتاب كشف الغمّـة من أنّه كتب إلى أبي الحسن يعني الهادي‏ عليه السلام: أنا في خدمتك، وأصابتني علّة في رجلي، (إلى أن قال) فوقّع‏ عليه السلام: كشف اللّه عنك وعن أبيك، وكان بأبي علّـة لم أكتب فيها، فدعا له ابتداءً، وفيه دلالة على كونه إماميّا حسن العقيدة؛ بل من خدّامه، فيعدّ حينئذ من الحسان. {تنقيح المقال: ٣٠٣/٢}.
 
- عليّ بن محمّد بن زياد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ رقم ٩٣٢} لم نعثر على ترجمـة له بهذا العنوان؛ نعم، روى الصدوق بإسناده عنه، كتابا إلى أبي الحسن صاحب العسكر عليه السلام، ويحتمل اتّحاده مع الصيمريّ الآتي. {إكمال الدين وإتمام النعمة: ٣٨٠، ح ٣}.

- عليّ بن محمّد بن سليمان‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٣٣} صرّح السيّد الخوئيّ والمحقّق التستريّ باتّحاده مع عليّ بن محمّد  بن سليمان النوفليّ.
{معجم رجال الحديث: ١٤٦/١٢، رقم ٨٤٢٦ وقامـوس الرجـال: ٥٥٥/٧ رقم ٥٢٩٣} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: أحاديثه كثيرة جيّدة، أعتبره في الحسن.
{الجامع في الرجال: ٤٣٠/٢ (مخطوط)} صحبته:  له مكاتبة إلى الفقيه أبي الحسن العسكـريّ‏ عليه السلام، وروى عن‏{التهذيب: ٣٠٣/٣ ح ٩٢٧} أبي‏ جعفر الثاني‏ عليه السلام.
{الكافي: ٣٨/٧ ح ٣٧}.

- عليّ بن محمّد الصيمريّ الكاتب‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ٧٥٠، ولكن فـي رجـال الشيخ الطوسيّ: ٤١٩، رقم ٢٥، «عليّ بن محمّد بن زياد الصيمريّ»} مكانته: قال السيّد ابن طاووس: كان رجلاً من وجوه الشيعة، وثقاتهم، ومقدّما في الكتابة، والأدب، والعلم، والمعرفة، وقال في موضع آخر: وهو{مهج الدعوات: ٣٢٨} ثقة معتمد عليه.
{فرج المهموم: ٣٦} صحبته: عدّه الشيخ والبرقـيّ من أصحـاب الهادي‏ عليه السلام مقتصرا علـى ما في العنوان، ومن أصحاب العسكريّ‏ عليه السلام قائلاً: «عليّ بن محمّد الصيمريّ».
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٩، رقم ٢٥، و٤٣٢، رقم ٣، ورجال البرقيّ: ٥٨، و٦١}.

- عليّ بن محمّد القاسانيّ‏
{كـذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٣ رقم ٨٩٦، ولكن فـي رجـال البرقيّ: ٥٨،«علـيّ بن محمّد القاسانيّ الإصفهانيّ»} مكانته: قال النجاشيّ: كـان فقيها، مكثرا من الحديث، فاضـلاً، غمز عليه أحمد بن محمّد بن عيسى، وذكر أنّه سمع منه مذاهب منكّرة، وليس في كتبه ما يدلّ على ذلك.
{رجال النجاشيّ: ٢٥٥، رقم ٦٦٩} قال الشيخ الطوسيّ: ضعيف. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٧، رقم ١٠} قال السيّد الخوئيّ: لا منافاة بين أن يسمع أحمد بن محمّد بن عيسى
منه مذاهب منكّرة، وأن لا يكون في كتبه ما يدلّ علـى ذلك، ولا يبعد أن يكـون غمـز أحمد بن محمّد بن عيسى، هو السبب في تضعيف الشيخ إيّاه.
{معجم رجال الحديث: ١٤٩/١٢، رقم ٨٤٣٢} وقال المحقّق التستريّ: ثمّ غمز أحمد بن محمّد بن عيسـى فيه مقدّم على قول النجاشيّ:«لم يجد في كتبه شيئا»،لأنّ معاصره كان أعرف، وهو قال:«سمع منه مذاهب منكّرة»، وكثير من المخلّطين كانوا ذوي كتب سديدة كالشلمغانيّ وغيره.
{قاموس الرجال: ٥٦١/٧ رقم ٥٣٠٠} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام.  {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٧، رقم ١٠، ورجال البرقيّ: ٥٨}.

- عليّ بن محمّد النوفليّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١ رقم ٣٦٢} صرّح المحقّق التستريّ باتّحاده مع عليّ بن محمّد بن سليمان المتقدّم {قاموس الرجال: ٥٧٤/٧ رقم ٥٣٢٩} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: أدرجته في الحسان. {الجامع في الرجال: ٤٣٩/٢(مخطوط)} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٨، رقم ١٣، ورجال البرقيّ: ٥٨}.

- عليّ بن مظاهر الواسطيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٥٦٩} لم نعثر على ذكـر له في شـي‏ء من الكتب؛ نعم، ورد في بعض الكتب الروائيّة أنّه أسند إلى الإمام العسكريّ‏ عليه السلام أنّه جعل موت عمر يوم عيد.
{الصراط المستقيم: ٢٩/٣، س ١٠}.

- عليّ بن معبد
{كذا ورد في الموسوعة ج ٣، رقم ٩٦٣، ولكن في رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٧، رقم ٧، «عليّ ابن معبد بغداديّ»} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: يظهر من أحاديثه كونه جليلاً متكلّما، ومن خيار الشيعة، أعدّه في الحسن كالصحيح.
{الجامع في الرجال: ٤٤٢/٢(مخطوط)} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام. رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٧، رقم ٧، ورجال البرقيّ: ٥٨}.

- عليّ بن مهزيار
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢، رقم ٦١٧ و ٦٤٥ و٦٨٣ و...، وج ٣ رقم ٩٣٥ و٩٤٨، ولكن فـي  رجـال النجاشيّ: ٢٥٣، رقم ٦٦٤،«عليّ بن مهزيار الأهوازيّ، أبو الحسن»} مكانته: قال النجاشيّ: كان  ثقة في روايته، لا يطعن عليه، صحيحا اعتقاده.
{رجال النجاشيّ: ٢٥٣، رقم٦٦٤} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الرضا، والجواد، والهادي:.{رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٨١ رقم٢٢ و٤٠٣،رقم٨ و٤١٧، رقم ٣ ورجال البرقيّ: ٥٤، و٥٥، و٥٨}.
 
- عليّ بن يقطين بن موسى الأهوازيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٢٥} لم نعثر على ذكر له بهذا العنـوان؛ نعم، يستفاد من روايته أنّه كان يذهب مذهب المعتزلة، فاستبصر ببركة مولانا الهادي عليه السلام.
{مدينة المعاجز: ٤٩٦/٧، ح ٢٤٨٩}.
 
- عليّ بن يونس‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٥٤} ورد في كتاب هداية الكبرى أنّه كان رجـلاً من عبّاد الشيعـة وصلحائهم زهدا وورعا، وهو الذي حمل بزّا وألطافا من قمّ إلى مولانا الهادي‏ عليه السلام بسرّمن رأى. {الهداية الكبرى: ٣١٦، س ٣}.

- عمارة بن زيد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٨٧} وقع في أسناد نصوص من كتاب دلائل الإمامة في نقل معاجز أبي ‏الحسن الهادي عليه السلام.
{دلائل الإمامـة: ٤١٣، ح ٣٧٢، و٤١٢، ح ٣٧١} والظاهر اتّحاده مع«عمارة بن زيد، أبو زيد الحيوانيّ الهمدانيّ» الذي عنونه النجاشيّ في رجاله بقرينة روايـة عبد اللّه بن محمّد البلويّ عنه،{رجال النجاشيّ:٣٠٣ رقم ٨٢٧} وصرّح به المحقّق الزنجانيّ أيضا.
{الجامع في الرجال: ٤٦١/٢(مخطوط)} مكانته: قال ابن الغضائريّ: كلّ مايرويه كذب، والكذب بيّن فـي وجه حديثه، وأورده ابن داود في القسم الأوّل من كتابه، وقال المحقّق‏{مجمع الرجال: ٢٥٢/٤}{رجال ابن داود: ١٤٣ رقم ١١٠٠} الزنجانيّ: يروي عنه معاجز كثيرة نعدّه في الحسن.
{الجامع في الرجال: ٤٦١/٢} صحبته: روى عن عليّ بن موسـى الرضا عليهما السلام، وعن محمّد بن عليّ‏{ دلائل الإمامة: ١٨٦ - ١٨٧} الجواد عليهما السلام. {دلائل الإمامة: ٢١١}.
 
- عمران بن إسماعيل بن عمران القمّيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٤٩} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: لاأحسبه إلاّ ثقة، جليلاً. {الجامع في الرجال: ٥١٢/٢ (مخطوط)} صحبته: روى عن أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام.
{التهذيب: ٥٦/٤ ح ١٥٢}.

- عمرو بن سعيد المدائنيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١١٣٨، ولكن في الفهرست: ١١٠، رقم ٤٧٦، «عمـرو بن سعيد الزيّات المدائنيّ»} مكانته: قال النجاشيّ: ثقة.
{رجال النجاشيّ: ٢٨٧، رقم ٧٦٧} قال الكشّيّ: قال نصر بن الصبّاح: عمرو بن سعيد فطحيّ. {رجال الكشّيّ: ٦١٢، رقم ١١٣٧} صحبته: قال النجاشيّ: روى عن الرضا عليه السلام.
{رجال النجاشيّ: ٢٨٧، رقم ٧٦٧} وروى عن أبي الحسن العسكريّ‏ عليه السلام.{الغيبة للشيخ الطوسيّ: ٣٤٩ ح ٣٠٧}.

- عيسى بن الحسن القمّيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٧٨} لم نعثر على ذكر له بهذا العنوان؛ نعم، ذكر أبو جعفر الطبريّ في كتاب دلائل الإمامة، أنّه روى معجزة لأبي الحسن‏ عليه السلام.
{دلائل الإمامة: ٤١٩، ح ٣٨٣}.

- عيسى بن مهديّ الجوهريّ الجنبلانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمته في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي ، وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام، وحضر مع جماعة أخرين وقت وفاة أبي الحسن ‏{الهدايـة الكبرى: ٣٥٣ س ١} الهادي‏ عليه السلام.  {الهداية الكبرى: ٢٤٨، س ١٥}.

- فارس بن ماهويه‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٤٥، ولكن في رجـال النجاشيّ: ٣١٠، رقم ٨٤٨، «فارس ابن حاتم بن ماهويه القزوينيّ»} مكانته: قال الشيخ: غال ملعون، وروى الكشّيّ بأنّ أبا الحسن‏{رجال الشيخ الطوسيّ:٤٢٠، رقم ٣} العسكريّ‏ عليه السلام أمر بقتله، وضمن لمن قتله الجنّه. {رجال الكشّيّ: ٥٢٤، رقم ١٠٠٦} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٠ رقم ٣}.

- الفتح بن يزيد الجرجانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢ رقم ٥٣٥ و٥٣٧} مكانته: قال المجلسيّ الأوّل: ويظهر من مسائله في الكافي والتوحيد أنّه كان فاضلاً.
{روضة المتّقين:  ٤١٠/١٤} قال الوحيد: يظهر من بعض الروايات إخلاص له بالنسبة إلى أبي ‏الحسن وهو الهادي‏ عليه السلام.
{تعليقة الوحيد: ٢٥٢} قال المحقّق الزنجانيّ: الرجل عندي مقبول الحديث، أعدّه في الحسن. {الجامع في الرجال: ٥٥٢/٢(مخطوط)} أورده العلاّمة في القسم الثاني وقال: الرجل مجهول.
رجال العلاّمة: ٢٤٧ رقم ٣} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام وفيمن لم يرو عنهم. {رجال الشيخ الطوسـيّ: ٤٢٠، رقم ٢، و ٤٨٩، رقم ٥} قال ابن الغضائريّ: الفتح بن يزيد الجرجانـيّ، صاحب المسائل لأبي ‏الحسن‏ عليه السلام، واختلفوا أيّهم هو: الرضا، أم الثالث‏ عليهما السلام؟.
{مجمع الرجال: ١٢/٥ -١٣} واستظهر السيّد الخوئـيّ بأنّ المراد من أبي الحسن الذي روى عنه الفتح ابن يزيد الجرجانيّ هـو الرضا عليه السلام، كمـا أنّ المحقّق التستريّ استظهر كونه ‏{معجم رجـال الحديث:٢٤٩/١٣، رقم ٩٣٠٠} الهادي‏ عليه السلام. {قاموس الرجال: ٣٧١/٨ و٣٧٥، رقم ٥٨٧٣}.
 
- الفضل بن شاذان
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٣، رقم ٨٤٤، ولكن في رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٠، رقم ١،«الفضل بن شاذان النيشابوريّ يكنّى أبا محمّد»، وفي رجال النجاشيّ: ٣٠٧، رقم ٨٤٠، «الفضل بن شاذان بن الخليل، أبـو محمّد الأزديّ النيسابوريّ»} مكانته: قال النجاشيّ: كان ثقـة، أحـد أصحابنا الفقهاء والمتكلّمين، وله جلالة في هذه الطائفة، وهو في قدره أشهر من أن نصفه.
{رجال النجاشيّ: ٣٠٧، رقم ٨٤٠} وقال الشيخ: متكلّم فقيه جليل القدر. {الفهرست: ١٢٤ رقم ٥٥٢} صحبته: عدّه الشيخ في رجاله من أصحاب الهادي والعسكريّ‏ عليهما السلام.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٠، رقم ١ و٤٣٤، رقم ٢} وصرّح الصدوق بروايته عن الرضا عليه السلام. {الفقيه: ٤٥٧/٤، والعيون: ١٠/١}.

- الفضل بن المبارك‏
{كذا ورد في الموسوعة:ج٣ رقم٩٥٢} مكانته:قال المامقانيّ في نتائج التنقيح:مهمل{تنقيح المقال:١٢١/١} صحبته: روى عن أبي الحسن عليّ بن محمّد عليهما السلام.{الفقيه:١٥٤/٣ح ٣٥٦٠}.

- القاسم بن أبي‏القاسم الصيقل‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٥٣} يستفاد من بيان السيّد البروجرديّ اتّحاده مع القاسم الصيقل الآتي. {ترتيب أسانيد تهذيب الأحكام: ٣١٩/٢}.
 
قاسم الصيقل‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ رقم ٩٥٣} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: إماميّ مجهول. تنقيح المقال: ١٢٣/١} صحبته: عدّه الشيخ في رجاله من أصحاب الهادي‏ عليه السلام، وله مكاتبـة{رجـال الشيخ الطوسيّ: ٤٢١ رقم ١} إلى الرضا وأبي جعفر الثاني‏ عليهما السلام. {الكافي: ٤٠٧/٣، ح ١٦، وتهذيب الأحكام: ٣٥٨/٢، ح ١٤٨٣}.

- القاسم بن العلاء
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١ رقم ٤٩٠} صرّح السيّد الخوئيّ باتّحاده مع القاسم بن العلاء، والقاسم بن العلاء الهمدانيّ، وكذا المحقّق التستريّ وأضاف: أنّ «المدائنيّ» إن صحّ نقلـه‏{معجم رجـال الحديث: ٣٢/١٤، رقم٩٥٢٠، و٣٣، رقم ٩٥٢٢، و٣٤، رقم ٩٥٢٣} محرّف «الهمدانيّ».
{قاموس الرجال: ٤٨٥/٨ رقم ٦٠٠٦} مكانته: قال الصدوق: إنّ من وكلاء الصاحب الذين رأوه ووقفوا على معجزته، من أهل آذربايجان القاسم بن العلاء.
{إكمال الدين: ٤٢٢} وفي المصباح: خرج إلى القاسم بن العلاء الهمدانيّ وكيل أبي محمّد عليه السلام. {مصباح المتهجّد: ٧٥٨} صحبته: كان من وكلاء الصاحب‏ عليه السلام كما عرفت عن الصدوق. وروى الشيخ في غيبته عن شيخيه عن الصفوانيّ قال: رأيت القاسم بن علاء وقد عمّر مائـة سنـة وسبع عشرة سنـة، منها ثمانون سنة صحيح العينين، لقي مولانا أباالحسن وأبامحمّد العسكريّين‏ عليهما السلام.{الغيبة: ١٨٨} قال المحقّق التستريّ: كان على الشيخ - فـي الرجـال - عدّه في أصحاب الهادي والعسكري عليهما السلام أيضا، ولايقتصر على عدّه فيمن لم يرو عن الأئمّة:{قاموس الرجال: ٤٨٥/٨ رقم ٦٠٠٦}.

- كافور الخادم‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١ رقم ٣٤٧} مكانته: قال الشيخ الطوسيّ: ثقة. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢١ رقم ١} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام. {المصدر السابق}.

- محمّد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٥٠٩} وقع بهذا العنوان في أسناد جملة من الروايات، وهو مشترك بين جماعة ؛ نعم، ورد فـي بعض الكتب الروائيّة أنّه دخل مع جماعـة على أبي الحسن‏ عليه السلام بسامرّاء، فأخبرهم ببعض الوقائع الآتية. {الهداية الكبرى: ٣٢٢، س ٢}.

- محمّد الطلحيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٤٢} لم نعثر على ذكره بهذا العنوان في أصحاب الهادي‏ عليه السلام؛ نعم، ذكر الحافظ رجب البرسيّ في كتابه، أنّه حمل مالاً من خمس ونذور، وهدايا وجواهر، من قمّ إلى أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام. {مشارق أنوار اليقين: ١٠٠، س ١}.
 
- محمّد بن إبراهيم‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ٩٥٩} مشترك بين جماعة، ولم نجد قرينة على التعيين؛ روى الكلينيّ بإسناده عن عليّ بن مهزيار كتابه إلى أبي الحسن‏ عليه السلام.{الكافي:٣٤٦/٣،ح ٢٨}.

- محمّد بن إبراهيم الحمّصيّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٣، رقم ٩٦٠} لم نجد له ذكرا في‏ الكتب الرجاليّة؛ ولكن ورد في الثاقب في المناقب عن أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام كتابا إليه.
{الثاقب في المناقب: ٥٤٠، ح ٤٨٢}.

- محمّد بن أبي الصهبان‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ رقم ٩٦١} صرّح الشيخ بأنّ اسم أبي الصهبان عبد الجبّار. {الفهرست: ١٤٧، رقم ٦١٩} مكانته: قال الشيخ الطوسيّ: ثقة.
{رجال الشيخ الطوسـيّ: ٤٢٣، رقم ١٧} صحبته: عدّه الشيخ تارة في أصحاب الجواد، وأخرى في أصحاب الهادي‏ عليهما السـلام قائلاً فيهما: «محمّد بن عبد الجبّار»، وثالثة في أصحاب العسكريّ‏ عليه السلام مقتصرا على ما في العنوان، ورابعة فيمن لم يرو عنهم قائلاً:«محمّد بن أبي الصهبان عبد الجبّار».{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٠٧،رقم ٢٥،و٤٢٣،رقم١٧،و٤٣٥، رقم ٥، و٥١٢، رقم ١١٦}.

 - محمّد بن أحمد بن إبراهيم‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٣ رقم ٩٦٣، ولكن في رجال النجاشيّ: ٣٧٤، رقم ١٠٢٢،«محمّد ابن أحمد بن إبراهيم بن سليمان، أبو الفضل الجعفيّ الكوفيّ المعروف بالصابونيّ»} مكانته: قال النجاشيّ: كان زيديّا ثمّ عاد إلينا، وأورده العلّامة وابن‏{رجال النجاشيّ: ٣٧٤، رقم ١٠٢٢} داود في القسم الأوّل من كتابيهما.
الخلاصة: ١٦٠، رقم ١٤٧، و رجال ابن داود: ١٦١، رقم ١٢٨٥} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٢، رقم ٨}.
 
- محمّد بن أحمد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ رقم  ١٠٢١، ولكن في رجال الشيخ الطوسـيّ: ٤٢٤، رقم ٣٧، «محمّد بن أحمد بن حمّاد المحموديّ يكنىّ أبا عليّ»} مكانته: روى الكشّيّ عنه عن الماضي‏ عليه السلام مترضّيا عليه، وفي التوقيع‏{رجال الكشّيّ: ٥٥٩، ضمن رقم ١٠٥٧} الذي خـرج من أبـي محمّد عليه السلام لإسحاق بن إسماعيل: ياإسحاق! اقرأ كتابنا واقرأه على المحموديّ عافاه اللّه، فما أحمدنا له لطاعته.{رجال الكشّيّ: ٥٧٩، رقم ١٠٨٨} صحبته: عدّه الشيخ في رجاله من أصحاب الهادي‏ عليه السلام.
{رجال الشيخ الطوسيّ:  ٤٢٤، رقم ٣٧} قال السيّد الخوئيّ: ذكره الشيخ في رجاله في أصحاب العسكريّ‏ عليه السلام، قائلاً: «أحمد بن حمّاد المحموديّ، يكنّى أبا عليّ».
أقول: الظاهر أنّ في كلامه الأخير سقطا، والصحيح: «محمّد بن أحمد بن حمّاد»، فإنّ أحمد بن حمّاد توفّي في حياة الجواد عليه السلام، فكيف يصحّ عدّه في أصحاب العسكريّ‏ عليه السلام.
{معجم رجال الحديث: ١٠٣/٢، رقم ٥٣٩}.

- محمّد بن أحمد بن مطهّر، بغداديّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٦٤} تقدّمت ترجمته في أحمد بن محمّد بن مطهّر.
 
- محمّد بن إسماعيل الحسينيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمة له في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.
 
- محمّد بن أُورمة
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢ رقم ٦٦٢، ولكن في رجال النجاشيّ: ٣٢٩، رقم ٨٩١ «محمّد بن أورمـة، أبو جعفر القمّيّ»} مكانته: قال النجاشـيّ: حكى جماعة من شيوخ القمّيّين عن ابن الوليد أنّه قال: محمّد بن أورمة طعن عليه بالغلوّ ، وقال بعض أصحابنا: إنّه رأى توقيعا من أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام إلى أهل قمّ في معنى محمّد بن أُورمة وبرائته ممّا قذف به، وقال الشيخ: ضعيف.
{رجال النجاشيّ: ٣٢٩، رقم ٨٩١} {رجـال الشيخ الطوسيّ: ٥١٢، رقم ١١٢} قال السيّد الخوئيّ بعد ذكر الأقوال في وثاقة الرجل: و لاشي‏ء هنا مايعارض ذلك إلّا قول الشيخ في الرجال: إنّه ضعيف، وغير بعيد أن يريد الشيخ بذلك ضعفه في نفسه لما نسب إليه من الغلوّ، أو باعتبار أنّ في رواياته تخليطا.
{معجم رجـال الحديث:  ١١٨/١٥، رقم ١٠٢٨٧} وقال المحقّق التستريّ: تكون أخباره معتبرة ولـو كان اتّهامه حقّا، مع أنّه غير محقّق، كما عرفته من النجاشيّ وابن الغضائريّ.
{قاموس الرجال: ١٢٦/٩ رقم ٦٤٧٥} صحبته: عدّه الشيخ تارة في أصحاب الرضا عليه السلام، وأخرى فيمن لم‏ يرو عنهم، وقال المحقّق الزنجانيّ: نعدّه من أصحاب الجواد عليه السلام. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٩٢، رقـم ٧٥، و٥١٢، رقـم ١١٢}{ الجامـع فــي الرجـال: ٧٢٤/٢، وراجـع الخـرائـج: ٦٧٠/٢ و ٦٧١} وروى الإربليّ معجزة عنه، عن أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام.
{كشف الغمّة: ٣٩٤/٢}.

- محمّد بن بادية
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٦٥} وفي نسخة «أباديه» وفي أخرى «بابويه» وفي ثالثـة«زادويه»، ولم نجد{٩٩الموسوعة الرجاليّة: ٣٤/٦ و} له ترجمة في الكتب الرجاليّة إلّا أنّ السيّد البروجـرديّ عدّه من الطبقة السابعة.{الموسوعة الرجاليّة: ٩٩/٦}.

- محمّد بن جزك‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣ رقم ٩٦٦، و٩٦٧، ولكن فـي رجـال الشيخ الطوسـيّ: ٤٢٢، رقم ٧، «محمّد بن جزك الجمّال»} مكانته: قال الشيخ الطوسيّ: ثقة.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٢، رقم ٧} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٢، رقم٧، ورجال البرقيّ: ٦٠} وروى الكلينيّ بإسناده عنه قال: سألت الصادق عليه السلام، وقال‏{الكافي:  ٥٥٢/٣، ح ١٠} السيّد الخوئيّ: الظاهر أنّ المراد بالصادق في هـذه الرواية، هوأبوالحسن ‏الثالث‏ عليه السلام.
{١٠٣٥٥معجم رجـال الحديث: ١٤٩/١٥، رقم‏} وروى الصدوق فـي الفقيه بإسناده عنه، عن أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام.
{من لايحضره الفقيه: ٢٨٢/١، ح ١٢٨٠} قال السيّد الخوئـيّ بعد أن أشار إلى حديثه في ‏الفقيه: كـذا في هذه الطبعة،ولكن في الطبعة القديمة المطبوعة ببمبئي:«محمّد بن شرف»، وهو الموجود في الوسائل أيضا، ولاشكّ في أنّه تحريف، والصحيح ما في هذه الطبعة. {معجم رجال الحديث: ١٤٩/١٥، رقم ١٠٣٥٥}.
 
- محمّد بن جعفر بن إبراهيم الهمدانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٤٨٦} لم نعثر على ترجمة له في شي‏ء من الكتب؛ نعم، روى الكشّيّ عنه، قصّة إهداء ابنته إلى أبي الحسن‏ عليه السلام للتزويج.
{رجال الكشّيّ: ٦٠٨، رقم ١١٣١}.

 - محمّد بن الجليل‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٦} لم نقف على ذكر له في شي‏ء من الكتب؛ ولكنّ الحضينيّ روى عنه، أنّه دخل على أبي الحسن العسكريّ‏ عليه السلام بسامرّا، فسأله عن أسعد الأيّام وأنحسها. {الهداية الكبرى: ٣٦٣، س ١٠}.

- محمّد بن جندب‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٣٧٣} لم يعنونه علمـاء الرجال؛ نعم، هو ممّن شكوا إلى أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام من تمرّد المتوكّل عليه وعلى شيعته ، فدعـا عليه السـلام بدعـوات فإذا بالمتوكّل بينهم مسحوبا يستقيل اللّه ويستغفره ممّا بدا منه من الجرأة. {الهداية الكبرى: ٣٢٣، س ١١}.

- محمّد بن الحسن بن الأشتر العلويّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٤٠٤} لم نجد له ذكرا بهذا العنوان في الكتب الرجاليّة؛ إلاّ أنّه ذكـر أبوعليّ الطبرسيّ بإسناده عنه، عن أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام معجزةً، فيمن لايرى له إجلالاً.{إعلام الورى: ١١٨/٢، س ١٢}.

- محمّد بن الحسن بن شمّون‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٣، رقم ٩٦٨، وفي الفهرست للشيخ: ١٥٤، رقم ٦٨١ «محمّد بن الحسن بن شمّون البصريّ»} مكانته: قال النجاشيّ: واقف، ثمّ غلا، وكان ضعيفا جدّا، فاسد المذهب.{رجـال النجاشيّ: ٣٣٥، رقم ٨٩٩} صحبته: عدّه الشيخ تارة من أصحاب الجواد، وأخرى من أصحاب الهادي، وثالثة من أصحاب العسكريّ:
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٠٧، رقم ٢٩، و٤٢٤، رقم ٢٧، و٤٣٦، رقم ٢٠}.
 
- محمّد بن الحسين بن مُصْعَب المدائنيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٦٩} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: نعدّه في الحسان. {الجامع في الرجال: ٧٧٨/٢(مخطوط)} صحبته: له مكاتبة إلى أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام.
{دلائل الإمامة: ٢١٨، وكشف الغمّة: ٣٨٤/٢}.

- محمّد بن حمزة
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٧١} مشترك بين جماعة، والظاهر أنّ المراد منه هو محمّد بن القاسم بن حمزة من أولاد زيد بن عليّ بن الحسين‏ عليهما السلام، منسوب إلى جدّه حمزة، قاله المجلسيّ في هامش المطبوع، وروى الكلينيّ بإسناده عن أبـي‏ هاشم الجعفريّ:{الكافي: ٥٦٨/٤، الهامش} أنّ مولانا الهادي بعثه في مرضه إلى حائر الحسين‏ عليهما السلام بأن يدعو له.
{الكافي: ٥٦٧ /٤، ح ٣}.

- محمّد بن خلف‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر على ترجمة له في الكتب الرجاليّة، نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣ س‏ ١}.

- محمّد بن داذويه‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٧٠ وقد أشرنا آنفا إلى اختلاف الأقـوال فـي ضبط«داذويه» فراجع رقم الراوي ٢٣٤ من هذا الباب} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: مهمل مجهول.
{تنقيح المقال: ١٣٦/١، وفيه: (محمّد بن زاوية)} صحبته: عدّه السيّد البروجرديّ من الطبقة السابعة، وروى الكلينيّ‏{الموسوعة الرجاليّة: ٣٢٤/٤} بإسناده عنه كتابا إلى أبي الحسن‏ عليه السلام.
{الكافي: ٤٠٥/٦، ح ٩}.

- محمّد بن داود القمّيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٤٢} لم نعثر على ذكره بهذا العنوان في أصحاب الهادي عليه السلام؛ نعم، ذكر الحافظ رجب البرسيّ في كتابه: أنّه حمل مالاً من خمس ونذور، وهدايا وجواهر، من قمّ إلى أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام. {مشارق أنوار اليقين: ١٠٠، س ١}.

- محمّد بن رجاء الأرجانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ٩٧١، ولكن في رجـال الشيخ الطوسـيّ: ٤٢٢، رقم ٤ «محمّد ابن رجاء الخيّاط»} الظاهر أنّ الخيّاط، والحنّاط، والأرجانيّ، ألقاب ثلاثة لمحمّد بن رجاء، وكلّهم شخص واحد.{راجع معجم رجال الحديث: ٨١/١٦ و٨٢، والجامع في الرجال: ٨٠٦/٢} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: أعدّه في الحسن كالصحيح.
{الجامع فـي الرجال: ٨٠٦/٢} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام ، وروى عن‏ {رجال الشيخ الطوسـيّ: ٤٢٢، رقم ٤، ورجـال البرقـيّ: ٥٨، وفيه: «الحنّاط» بدل«الخيّاط»} أبي ‏جعفر الجواد عليه السلام. {رجال الكشّيّ: ٤٦٠ رقم ٨٧٣، ومعجم رجال الحديث: ٨١/١٦ رقم ١٠٧٣٩}.
 
- محمّد بن الريّان بن الصلت‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٧٧، ولكن في رجال النجاشـيّ: ٣٧٠، رقم ١٠٠٩، مضيفا إلى ما في العنوان «الأشعريّ»} مكانته: قال الشيخ الطوسيّ: ثقة.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٣، رقم ١٦} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام، وروى عن أبي جعفر{المصدر السابق} الثاني‏ عليه السلام. {الكافي: ٤٥٥/٣ ح ١٩}.

- محمّد بن زيد
{كذا ورد في الموسوعة: ج  ١، رقم ٣٩٣} لم نعثر على ذكر له بهذا العنوان فـي أصحـاب الهادي‏ عليه السلام؛ نعم، ورد في دلائل الإمامة بأنّه شاهد معجزةً لعليّ بن محمّد عليهما السلام.
{دلائل الإمامة: ٤١٣، ح ٣٧٣}.

- محمّد بن سرو
{التهذيب: ١٧١/٥} قال المحقّق التستريّ: الظاهر كـون «سرد» أو «سرو» محرّف «جزك» لقربهما خطّا، فلم يرد هذا في رجال ولاخبر آخر غير هذا... وبالجملة الرجـل محمّد بن جزك الذي كـان من أصحاب الهادي‏ عليه السلام، ويروي عنه الحميريّ.
{قاموس الرجال: ٢٨٤/٩ رقم ٦٧٥٥} قال المحقّق الأردبيليّ: «محمّد بن سرد» في نسخة، وأخرى«سرو» بالواو. جامع الرواة: ١١٧/٢} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: مهمل.
{تنقيح المقال: ١٣٧/١} صحبته: روى عن أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام. {التهذيب: ١٧١/٥}.
 
 محمّد بن سعيد مولى لولد جعفر بن محمّد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٠٦} لم نعثر عليه في الكتب الرجاليّـة مقيّدا «لولد جعفر بن محمّد»؛ ولكن «محمّد بن سعيد» مشترك بين جماعة، ولم نجد قرينة على التعيين. نعم، ذكر المسعوديّ في كتابه عنه، قصّة الجنيديّ الذي جعله عمر بن الفرج الرخجيّ مؤدّبا لأبي الحسن الهادي‏ عليه السلام بأمر السلطان. {إثبات الوصيّة: ٢٣٠، س ١١}.

 محمّد بن سليمان الزرقان وكيل الجعفريّ اليمانيّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٦٣، ولكن فـي معجم رجـال الحديث: ١٣٣/١٦، رقم ١٠٨٩٤ «محمّد بن سليمان الزرقان»} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: حديثه مشعر بحسن اعتقاده، وقال‏ {الجامع في الرجال: ٨٢٦/٢} المامقانيّ في نتائج التنقيح: مهمل.
{تنقيح المقال:١٣٨/١} صحبته: روى الشيخ بإسناده عنه عن الصادق ابن الصادق عليّ بن محمّد صاحب العسكر عليه السلام،حديثا في كيفيّة تربة الأئمّة وقبورهم:{تهذيب الأحكام:١٠٩/٦،ح ١٩٤}.
 
- محمّد بن سنان الزاهريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١ رقم ٣٨٤، ولكن في رجـال النجاشيّ: ٣٢٨، رقم ٨٨٨«محمّد بن سنان أبو جعفر الزاهريّ»} مكانته: قال الشيخ الطوسيّ: ضعيف.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٨٦، رقم٧} وقال النجاشيّ: هو رجل ضعيف جدّا، لايعول عليه، ولايلتفت إلى ما تفرّد به.
{رجال النجاشيّ:  ٣٢٨ رقم ٨٨٨} قال صاحب الوسائل: محمّد بن سنان أبو جعفر الزاهـريّ وثّقه المفيد، وروى الكشّيّ له مدحا جليلاً يدلّ على التوثيق ، وضعّفه النجاشـيّ والشيخ ظاهـرا، والذي يقتضيه النظر أنّ تضعيفه إنّما هو من ابن عقدة الزيديّ وفي قبوله نظر.
{وسائل الشيعة:  ٤٧٣/٣٠} قال المحقّق التستريّ بعد نقل أخبار المدح والذمّ وكلمات الأكابر: وإن أبيت عن حسنه فـي نفسه فأخباره معتبرة، حيث إنّ الشيخ فـي الفهرست روى أخباره إلّا ما كان فيها غلوّ أوتخليط، وكذا روى عنه جمع من العدول والثقات كيونس بن عبد الرحمن، والحسين بن سعيد الأهوازيّ فلابدّ أنّهم رووا عنه السليم دون السقيم، فإنّهم كانوا نقّاء الآثار.
{قاموس الرجال: ٣١٥/٩ رقم ٦٨٠٧} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الكاظم والرضا والجواد رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٦١ ، رقم ٣٩، و٣٨٦، رقم ٧، و٤٠٥، رقم ٣} وروى الكلينيّ بإسناده عن محمّد
بن سنان قال: دخلت على أبي ‏الحسن‏ عليه السلام وقال: يا محمّد! حدث بآل فرج حدث؟ فقلت: مات عمر. فقال‏ عليه السلام: الحمد للّه، (الحديث).
{الكافي: ٤٩٦/١، ح ٩} اعلم أنّ رواية محمّد بن سنان الذي مات في سنـة ٢٢٠ عن أبي ‏الحسن‏{رجـال النجاشـيّ: ٣٢٨ رقم ٨٨٨} الهادي‏ عليه السلام محـلّ إشكـال، كما صرّح به السيّد الخوئـيّ، والمحقّق التستريّ. {معجم رجال الحديث: ١٦٢/١٦ رقم ١٠٩١١} {قاموس الرجـال: ٣١٦/٩، رقم ٦٨٠٧} مضافا إلى أنّ مقتضاها بقاؤه إلى سنة ٢٣٣ ، لأنّ عمر - وهـو عمر بن الفرج الرخجيّ - مات في هذه السنة، وهو ينافي القول بموته في سنة{مروج الذهب: ١٠٢/٤}٢٢٠، كما تقدّم .

- محمّد بن شرف‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٣٨} تقدّم في محمّد بن جزك.

 - محمّد بن عبد الجبّار
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٧٩} تقدّم في محمّد بن أبي الصهبان.

- محمّد بن عبد الحميد البزّاز
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ١١٤٠} لم نعثر على ذكر له بعنوان «البزّاز»؛ نعم، ورد في رجـال الشيخ بعنوان «العطّار» تارة في أصحاب الرضا، وأخرى في‏أصحاب العسكريّ‏ عليهما السلام،{رجال الشيخ الطوسـيّ: ٣٨٧، رقم ١٠، و٤٣٥، رقم ١٠} ونسب الميرزا في الوسيط إلى رجال الشيخ عدّه من أصحاب الهادي‏ عليه السلام{الوسيط: ٢٢١} إلّا أنّ النسخ خالية عن ذلك، ولم يعلم اتّحادهما.

 - محمّد بن عبد الرحمن الهمدانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ رقم ٩٨٠} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: أعدّه في الصحيح. {الجامع في الرجال: ٨٥٥/٢ (مخطوط)} صحبته: عدّه البرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام.
{رجال البرقيّ: ٥٨}.

- محمّد بن عبد اللّه‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} هذا مشترك بين جماعـة، ولم نجد قرينة على التعيين، نعم، هو  من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السـلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ‏١}.

- محمّد بن عبد اللّه الطلحيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٣٢} لم نقف على ذكر له في شي‏ء من الكتب؛ ولكنّ الحضينيّ روى بإسناده، أنّه ممّن حمل ألطافا من قمّ وما يليها إلى مولانا أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٤٢، س ٨}.

- محمّد بن عبد اللّه اليقطينيّ البغداديّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم  ٥٥٢} لم نعثر على ترجمة له في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.

- محمّد بن عبد اللّه القمّيّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٣٤٣، ولكن فـي رجـال الشيخ الطوسيّ: ٣٨٩، رقم ٣٢ «محمّد بن عبد اللّه بن عيسى الأشعريّ القمّيّ»} استظهر السيّد الخوئيّ باتّحاده مع محمّد بن عبد اللّه الأشعريّ، ومحمّد بن عبد اللّه القمّيّ.
{معجم رجال الحديث: ٢٣١/١٦، رقم١١٠٧٢، و٢٤٢، رقم ١١١٠٩، و٢٥٧، رقم١١١٥٢} مكانته: قال الشيخ الطوسيّ: ثقة.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٨٩، رقم ٣٢} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الرضا عليه السلام، والبرقـيّ من أصحـاب‏{رجال الشيخ الطوسـيّ: ٣٨٩، رقم ٣٢، و٣٩٣، رقم ٨٠، وفيه: «محمّد بن عبد اللّه الأشعريّ»}الكاظم‏ عليه السلام، وروى الحضينيّ في هدايته بإسناده عنه حديثا؛ بأنّه حمل‏ {رجال البرقيّ: ٥١} ألطافا من قمّ إلى سرّ من رأى، فلمّا دخلها إذا بغلام قال له: سيّدي أبوالحسن‏ عليه السـلام قد شكر لك بألطافك التـي حملتها تريدنا بها. {الهداية الكبرى: ٣١٥، س ١}.

- محمّد بن عليّ البشريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم  ٥٥٢} لم نعثر على ترجمة له في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.
 
- محمّد بن عليّ البصريّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢ رقم ٦٠٤} مكانته: احتمل المحقّق الزنجانيّ بأنّه متّحد مع المدائنيّ الذي قال فيه: حديثه يشعر بتشيّعه.
{الجامع في الرجال: ٨٩٤/٢، و٩١٤ (مخطوط)} صحبته: روى عن أبي الحسن الأخير عليه السلام. {الكافي: ٨١/٣، ح ٦}.
 
- محمّد بن عليّ القاسانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٢٧} قال السيّد الخوئيّ: كذا في الطبعة القديمـة، والمـرآة، والوافي، ولكنّ الظاهر أنّه مصحّف، والصحيح «عليّ بن محمّد القاسانيّ»؛ وقد تقدّمت ترجمته.
{معجم رجال الحديث: ٥٣/١٧، رقم، ٥٢}.

- محمّد بن عليّ بن شجاع النيسابوريّ‏
{كـذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢، رقم ٦٤٢، ولكن فـي جامـع الرواة: ١٥٤/٢، «النيشابوريّ» بدل «النيسابوريّ»} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: مهمل.
{تنقيح المقال: ١٤١/١} صحبته: روى عن أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام. {تهذيب الأحكام: ١٦/٤، ح ٣٩}.

- محمّد بن عليّ بن عبيد اللّه الحسنيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم  ٥٥٢} لم نعثر على ترجمة له في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.

- محمّد بن عليّ بن عيسى‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ رقم ٩٨١} مكانته: قال النجاشيّ: كان وجها بقمّ، وأميرا عليها من قبل السلطان. {رجال النجاشيّ: ٣٧١، رقم ١٠١٠} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السـلام، مضيفا إلى ما في العنوان «الأشعريّ قمّيّ».
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٢، رقم ١٢، ورجال البرقيّ: ٥٩} قال النجاشيّ: له مسائل لأبي محمّد العسكريّ‏ عليه السلام، وناقش فيه المحقّق‏{رجال النجاشيّ: ٣٧١، رقم ١٠١٠} التستريّ وقال: والصواب لأبي الحسن العسكري‏ عليه السلام. {قاموس الرجال: ٤٥٣/٩ رقم ٧٠٦٢}

- محمّد بن عليّ بن محبوب‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠٣٧، ولكن في رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٩٤، رقم ١٨، مضيفا على ما في العنوان «الأشعريّ»} مكانته: قال النجاشيّ: شيخ القمّيّين في زمانه، ثقة، عين، فقيه، صحيح المذهب. {رجال النجاشيّ: ٣٤٩، رقم ٩٤٠} صحبته: عدّه الشيخ فيمن لم يرو عنهم:.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٩٤، رقم ١٨} روى الشيخ عنه قال: كتب رجل إلى الفقيه‏ عليه السلام. {التهذيب: ١٤٦/٧} اعلم أنّ الفقيه يطلق في الروايات على الكاظم وأبي الحسن العسكريّ والقائم:{جامع الرواة: ٤٦١/٢، و٤٦٢}.

- محمّد بن عمر الكاتب‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٧٣} لم يعنونه علماء الرجال؛ نعم، هو ممّن شكوا إلى أبي الحسن الهادي عليه السلام من تمرّد المتوكّل عليه وعلى شيعته، فدعا عليه السلام بدعـوات فإذا بالمتوكّل بينهم مسحوبا يستقيل اللّه ويستغفره ممّا بدا منه من الجرأة. {الهداية الكبرى: ٣٢٣، س ١١}.
 
- محمّد بن عمرو بن إبراهيم‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٧٩٧} لم يعنونه علماء الرجال؛ نعم، روى الكلينـيّ بإسناده عنه، عن أبي جعفر أو أبي الحسن‏ عليهما السلام حديثا في منافع السداب.
{الكافي: ٣٦٨/٦، ح ٢} والمراد من أبي جعفر هو الجواد عليه السلام، كما استظهره السيّد البروجرديّ. {الموسوعة الرجاليّة: ٣٤٠/٤}.

- محمّد بن عيسى‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٨٧} قال السيّد الخوئيّ: هذا متّحد مع من بعده. {معجم رجال الحديث: ٨٦/١٧، رقم ١١٥٠٠}.

- محمّد بن عيسى بن عبيد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٨٨} قال السيّد الخوئيّ: هذا متّحد مع من بعده. {معجم رجال الحديث: ١١٣/١٧، رقم ١١٥٠٨}.

محمّد بن عيسى بن عبيد اليقطينيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ رقم ٩٨٩} مكانته: قال الشيخ الطوسيّ: ضعيف، وقيل: إنّه كـان يذهب مذهب الغلاة.
{الفهرست: ١٤٠ رقم ٦٠١} قال النجاشيّ: جليل من أصحابنا، ثقة، عين، كثير الرواية، حسن التصانيف. {رجال النجاشيّ: ٣٣٣ رقم ٨٩٦} قال السيّد الخوئيّ: بقي هناأمور: الأوّل: إنّك عرفت من النجاشيّ وثاقة الرجل، بل هـو ممّن تسالم أصحابنا على وثاقته وجلالته، ولا يعارض ذلك تضعيف الشيخ إيّاه في‏غير مورد ، والوجه في ذلك أنّ تضعيف الشيخ مبنـيّ على استثناء الصدوق وابن الوليد إيّاه من جملة الرجـال الذين روى عنهم صاحب نوادر الحكمـة، والذي ظهر لنا من كلامهما أنّهما لم قشا في محمّد بن عيسى بن عبيد نفسه، فإنّما ناقشا في رواياتـه عن خصوص يونس فيما يرويه عنه بإسناد منقطع.
الثاني: أنّ الشيخ نسب القول بغلوّ محمّد بن عيسـى بن عبيد إلى قائل مجهول، والظاهر أنّ هذا القـول على خلاف الواقع، لقول ابن نوح إنّه كان على ظاهر العدالة والثقة.
{معجم رجـال الحديث: ١١٥/١٧، و١١٦، و١١٨، رقم١١٥٠٩} وقال المحقّق التستريّ: ويكفـي في فضله ثناء مثل الفضل(الفضل بن شاذان) عليه، كما قاله النجاشيّ.
{قاموس الرجـال: ٥٠٣/٩ رقم ٧١٤٥} صحبتـه: عدّه الشيخ تارة من أصحـاب الرضا عليه السلام قائلاً: «بغداديّ»، وأخـرى من أصحـاب الهادي‏ عليه السـلام قائلاً: «اليقطينيّ بن يونس»، وثالثة من أصحـاب العسكريّ‏ عليه السلام قائلاً:«بغداديّ يونسيّ»، ورابعة فيمن لم يرو عنهم: قائلاً:«محمّد بن عيسى اليقطينيّ»، وقال النجاشيّ: روى عن‏ {رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٩٣ رقم ٧٦، و ٤٢٢ رقم ١٠، و ٤٣٥ رقم ٣، و ٥١١ رقم ١١١} أبي جعفر الثاني‏ عليه السلام. {رجال النجاشيّ: ٣٣٣ رقم ٨٩٦}.

- محمّد بن الفرج الرخجيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ ر قم ٩٩٦} مكانته: قال الشيخ: ثقة. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٨٧ رقم ٩} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الرضا، والجواد، والهادي.
{المصدر السابق، و٤٠٥، رقم ٢، و٤٢٢، رقم ٣} وقال النجاشيّ: روى عن أبي الحسن موسى‏ عليه السلام.  {رجال النجاشيّ: ٣٧١ رقم ١٠١٤}.

- محمّد بن الفضل البغداديّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠٠١} لم نعثر على ترجمة له في الكتب الرجاليّة؛ نعم، احتمل الأردبيليّ اتّحاده مع محمّد بن الفضل الأزديّ الذي كـان من أصحـاب الهادي والرضا عليهما السـلام،{جامـع الرواة: ١٧٣/٢} وكذ المحقّق التستريّ، واستبعده السيّد الخوئـيّ وقال: فإنّ هـذا بغداديّ‏{قاموس الرجال: ٥١١/٩ رقم ٧١٥٧} وذاك كوفيّ، وهذا يروي عن العسكريّ‏ عليه السلام وذاك من أصحاب الكاظم‏ عليه السلام، وكيف كان فالرجل المعنون، يروي في التهذيب عن‏{١١٥٤٦معجم رجـال الحديث: ١٣٦/١٧، رقم} أبي‏ الحسن العسكريّ‏ عليه السلام.
{التهذيب: ١١٠/٦ ح ١٤، وكشف الغمّة: ٣٨٥/٢، س ١٥}.

- محمّد بن منصور الخراسانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٣١} لم نعثر على ترجمته غير ما ورد في بعض الكتب الروائيّة، بأنّه من ‏الجماعة الذين حضروا وقت وفاة أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام.
{الهداية الكبرى: ٢٤٨، س ١٥}.

- محمّد بن موسى القمّيّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر عليه بعنوان «القمّيّ»؛ نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق‏ الإمام‏ عليه السلام.{الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.
 
- محمّد بن ميمون الخراسانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} هذا مشترك بين جماعة، ولكن لم نعثر عليه بعنوان «الخراسانيّ»، أمّا الذي ذكر الكشّيّ بإسناده عنـه كتابا إلى أبي محمّد العسكريّ‏ عليه السلام هو محمّد ابن الحسن بن ميمون، ولم يعلم اتّحاده، نعم، الرجل المعنون هو من ‏{رجـال الكشّيّ: ٥٣٣، رقم ١٠١٨} الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام.{الهداية الكبرى: ٣٥٣ س ١}.

- محمّد بن هارون الجلّاب‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٧٥٧} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: مهمل. {تنقيح المقال: ١٤٦/١} صحبته: نقل السيّد ابن طاووس عنه حديثا من كتاب المسائل لمولانا أبـي الحسن عليّ بن محمّد الهادي‏ عليهما السلام. {إقبال الأعمال: ٢٥٦، س ٢٢}.

- محمّد بن يحيى الخراسانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠٠٢} لم نعثر على ترجمة له في الكتب الرجاليّة؛ نعم، له مكاتبة رواها الشيخ بإسناده عن إبراهيم بن محمّد.
{الاستبصار: ١٧٠/٤، ح ٦٤٣} وقال الأردبيليّ: المكتوب إليه الرضا، أوالجواد، أو الهادي:. {جامع الرواة: ٢١٥/٢}.

 - محمّد بن يحيى الخرقيّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نقف على ذكره في الكتب الرجاليّة؛ ولكنّه من الجماعـة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام.{الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.

- محمّد بن يحيى المعاذيّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١ رقم ٥٠٥} مكانته: قال الشيخ: ضعيف، وأورده العلّامة وابن داود في القسم الثاني‏{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٩٣، رقم ١٣} من كتابيهما. وقال السيّد الخوئيّ: فقد وثّقـه ابن قولويه، حيث إنّه وقع في‏{الخلاصة: ٢٥٤، رقم ٣٢، ورجال ابن داود: ٢٧٧، رقم ٤٩٢} أسناد كامل الزيارات.
{معجم رجال الحديث: ٤٣/١٨، رقم ١٢٠١٠} صحبته: عدّه الشيخ تارة من أصحاب العسكريّ‏ عليه السلام، وأخرى فيمن لم‏ يروعنهم. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٣٥، رقم ١١، و٤٩٣، رقم ١٣}.

- محمّد بن يزيد المبرّد
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٥١١، ولكن في تاريخ دمشق: ٢٣/٣٤٥، رقم ٣٧٢ «محمّد ابن يزيد بن عبد الأكبر، المعـروف بالمبرّد»} مكانته: قال الخطيب: شيخ أهـل النحو، وحافظ علم العربيّـة، وكان عالما فاضلاً، موثوقا به في الرواية.
{تاريخ بغداد: ٣٨٠/٣، رقـم ١٤٩٨} صحبته: ذكر المسعوديّ بإسناده، أنّه روى سـؤال المتوكّل عن أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام. {مروج الذهب: ٩٣/٤، س ٨}.
 
 المسيّب بن واضح‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم  ١٠٨١} لم نجد هذا العنوان في الكتب الرجاليّة للخاصّة، وأمّا العامّة فقد ذكروا رجلاً واحدا بعنوان المسيّب بن واضح بن سرحان، أبو محمّد السلمي التلمنسيّ الذي مات سنة ٢٤٦ أو ٢٤٧ أو ٢٤٨، ولعلّه هو هذا. {٩١تاريخ الإسلام: ٤٩٦/١٨ رقم‏٥٣٠، وسير أعلام النبلاء: ٤٠٣/١١ رقم‏} وروي فـي طبّ الأئمّـة عنـه، عن العسكريّ، عن آبائه، عن الحسين بن عليّ ابن أبي طالب: حديث الهليلج.{طبّ الأئمّة: ٨٦، س ١٧}.

- معروف‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٣٧٥} لم نعثر على ترجمة له في الكتب الرجاليّة؛ نعم، يظهر من حديثه في الخرائج أنّه رجل من أهل بيت أبي الحسن الهادي عليه السلام.
{الخرائج والجرائح: ٤٠١/١، ح ٧}.
 
- معلّى بن محمّد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٣٤، ولكن في الفهرست للشيخ: ١٦٥، رقم ٧٢٢، مضيفا على ما في العنوان «البصريّ»} مكانته: قال النجاشيّ: مضطرب الحديث والمذهب، وكتبه قريبة.
{رجال النجاشيّ: ٤١٨، رقم ١١١٧} قال السيّد الخوئيّ: الظاهر أنّ الرجل ثقة يعتمد على رواياته، وأمّا قول النجاشيّ من اضطرابه في الحديث والمذهب فلا يكون مانعا عن وثاقته.
أمّا اضطرابه في المذهب فلم يثبت كما ذكره بعضهم، وعلى تقدير الثبوت فهو لاينافي الوثاقة،وأمّا اضطرابه في الحديث فمعناه أنّه قد يروي ما يعرف، وقد يروي ما ينكر، وهذا أيضا لا ينافي الوثاقة، ويؤكّد ذلك، قول النجاشيّ: وكتبه قريبة.
{معجم رجال الحديث: ٢٥٨/١٨، رقم ١٢٥٠٧} صحبته: عدّه الشيخ فيمن لم يرو عن الأئمّة.
{رجال الشيخ الطوسيّ:  ٥١٥، رقم ١٣٢} وعدّه السيّد البروجـرديّ من الطبقـة السابعـة؛ وروى الكلينيّ  بإسناده‏{الموسوعة الرجاليّة: ٣٦٣/٤} عنه عن العالم‏ عليه السلام حديثا في معنى علم اللّه. {الكافي: ١٤٨/١، ح ١٦}.

- مقبل الديلميّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٣٢} لم يذكره علماء الرجال؛ نعم، روى أبو جعفر الطبريّ بإسناده عنه، عن أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام حديثا في إخباره‏ عليه السلام بما في الضمير.
{دلائل الإمامة: ٤١٦، ح ٣٨٠}.

- المنصور
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٣، رقم ١١٤٤، ولكن فـي الفهرست للشيخ: ١٦٤، رقم ٧٢٠،«منصور بن العبّاس»} مكانته: قال النجاشيّ: سكن بغداد ومات بها، كان مضطرب الأمر.
{رجال النجاشـيّ: ٤١٣، رقم ١١٠٢} وصرّح السيّد الخوئيّ بوثاقـة الرجـل، حيث وقع فـي أسناد كامل الزيارات، ولايرى معارضة بينها وبين ما قالـه النجاشيّ ، لأنّ معنى الاضطراب في الرواية هو أنّ حديثه قد يعرف وقد ينكر، ولاينافي ذلك وثاقة الشخص في نفسه.
{معجم رجال الحديث: ٣٥٠/١٨، رقم ١٢٦٨١} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الجـواد والهادي وفي من لم يرو عنهم. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٠٧، رقم ٢٧، و٤٢٣، رقم ٢٤، و٥١٥، رقم ١٣١}.

- موسى‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٩٤} والمراد منه هو موسى بن جعفر بن وهب بقرينة السند الذي كان قبله.
وروى الكشّيّ بإسناده عنه كتاب عروة إلى أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام في أمر فارس بن حاتم. {رجال الكشّيّ: ٥٢٢، رقم ١٠٠٤، و٥٢٧، رقم ١٠١٠}.

- موسى بن جعفر بن إبراهيم بن محمّد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠٠٧} عنونه المحقّق الزنجانيّ بعنوان موسى بن جعفر بن إبراهيم بن محمّد بن عليّ بن عبداللّه بن جعفر بن أبي طالب، ولم يذكر له ترجمة.
{الجامع في الرجـال:  ١١٢١/٢(مخطوط)} روى الكشّيّ بإسناده عنه مكاتبة مضمرة، ويظهر من الروايات {رجال الكشّيّ: ٥٢٣، رقم ١٠٠٥} السابقة عليها أنّ المكتوب إليه هو أبو الحسن الثالث‏ عليه السلام.

- موسى بن جعفر البغداديّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٦٠، ولمن فـي رجـال النجاشيّ: ٤٠٦، رقم ١٠٧٦ «موسـى ابن جعفر بن وهب البغداديّ»} قال المحقّق التستريّ باتّحاده مع موسى بن جعفر البغداديّ الذي عنونه الخطيب  في تاريخه.
{تاريخ بغداد: ٤٣٧/٣}{قاموس الرجـال: ٢٧٣/١٠ رقم ٧٨٠١} مكانته: قال المحقّق الزنجانـيّ: أعدّه في الصحيح و أذكره بكلّ جميل، رواياته على كثرتها في غاية الاستقامة.
{الجامع في الرجال: .١١٢١/٢ (مخطوط)} صحبته: عدّه الشيخ فيمن لم يرو عن الأئمّة.
{رجال الشيخ الطوسـيّ: ٥١٤، رقم ١٢٦} قال المحقّق الزنجانيّ: ظاهر بعض الأخبار كونه من خواصّ أبي‏ محمّد عليه السلام.
{الجامع فـي الرجـال: ١١٢٢/٢(مخطوط)} وذكر ابن حمزة الطوسيّ في الفصل الخامس من كتابه عنه، عن العسكريّ‏ عليه السلام كتابا في ظهور آيات أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام من الإخبار بالغائبات.{الثاقب في المناقب: ٥٤٠، ح ٤٨٢}.

- موسى بن عبد اللّه النخعيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢ رقم ٤٥٩} قال المحقّق التستريّ بعد الإشارة إلى روايته عن الهادي‏ عليه السلام كما أوردناه في الموسوعة، ورواه العيون عن «موسى بن عمران النخعيّ» والأوّل أصحّ، حيث إنّ الفقيه رواه  أيضا مثل التهذيب.
{قاموس الرجال:٢٨٥/١٠ رقم ٧٨٣٣} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: حسن.{تنقيح المقال:١٥٥/١} صحبته:روى الزيارة الجامعة الكاملة عن الهادي‏ عليه السلام.{الفقيه:٦٠٩/٢ ح ٣٢١٣}.
 
- موسى بن محمّد أخو أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١ رقم ١٣٩} قال المجلسيّ نقلاً عن تاريخ قمّ: أوّل من انتقل من الكوفة إلى قمّ من السادات الرضويّة كان أبا جعفر موسى بن محمّد بن عليّ الرضا: في سنة ستّ وخمسين ومائتين. ومات سنـة ٢٩٦ في بلدة قمّ، ودفن في داره‏{البحار: ١٦٠/٥٠، س ٧} وهو المشهد المعروف اليوم.
{مرآة العقول: ١٢٨/٦} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: مهمل، يظهر من خبر ذمّه. {تنقيح المقال: ١٥٦/١} صحبته: روى عن أخيه أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام.{الكافي: ٥٠٢/١ ح ٨}.

- نصر، غلام أبي الحسن عليّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج٣، رقم ٣٧٩} لم يذكره الرجاليّون؛ ولكن يستفاد من رواية الحضينيّ أنّ أبا الحسن الهادي‏ عليه السلام أرسل معه دواء إلى زيد بن عليّ بن الحسين بن زيد.
{الهداية الكبرى: ٣١٤، س ١٢}.

- نصربن الصبّاح‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٣، رقم ١١٤١، ولكن في رجـال النجاشيّ: ٤٢٨، رقم ١١٤٩، «نصر ابن الصبّاح أبو القاسم البلخيّ»} مكانته: قال النجاشيّ: غال المذهب.
{رجـال النجاشـيّ: ٤٢٨، رقم ١١٤٩} وقال الشيخ: لقي جملة من كان فـي عصره من المشايخ والعلماء، وروى عنهم، إلاّ أنّه قيل: كان من الطيّارة غال.
{رجال الشيخ: ٥١٥ رقم ١} صحبته: عدّه الشيخ فيمن لم يرو عن الأئمّة.
{رجـال الشيخ الطوسـيّ: ٥١٥، رقم ١} روى الكشّيّ عنه، عن عليّ بن محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام أنّه لعن الحسن بن محمّد المعروف بابن بابا، ومحمّد بن نصير النميريّ، وفارس بن حاتم القزوينيّ.{رجال الكشّيّ: ٥٢٠، رقم ٩٩٩}.

- نصر بن محمّد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠٠٩} قال السيّد الخوئيّ: لايبعد اتّحاده مع النضر بن محمّد الهمدانيّ، الذي كان من أصحاب الهادي‏ عليه السلام، ووقوع التحريف في أحدهما.
{معجم رجال الحديث: ١٤٣/١٩، رقم ١٣٠٢٦} وقال المحقّق التستريّ: الظاهـر كون «النضر» في رجال الشيخ محرّف «نصر».
{قاموس الرجال: ٣٦٨/١٠ رقم ٧٩٨١} مكانته: قال الشيخ الطوسيّ: ثقة. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٥، رقم ١} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام.
المصدر السابق، ورجال البرقيّ: ٥٩}.

- الوليد بن بيّنة مؤذّن مسجد الكوفة
{كذا ورد في الموسوعة:ج ٣،رقم١٠٨٢} لم يعنونه علماء الرجال؛ نعم، روي في طبّ الأئمّة: أنّه روى عن أبي ‏الحسن العسكريّ، عن آبائه، عن محمّد الباقر: عوذة للنفساء.{طبّ الأئمّة: ٩٧،س ٦}.

- وهب بن قارن‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٧٣} لم يعنونه علماء الرجـال؛ نعم، هـو ممّن شكـوا إلى أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام من تمرّد المتوكّل عليه وعلى شيعته، فدعا عليه السلام بدعوات فإذا بالمتوكّل بينهم مسحوبا يستقيل اللّه ويستغفره ممّا بدا منه من الجرأة. {الهداية الكبرى: ٣٢٣، س ١١}.

- هارون بن الفضل‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٥٩} مكانته: قال المحقّق الزنجانـيّ: حديثه في باب أنّ الإمام متى يعلم أنّ‏ الأمر قد صار إليه من (الكافي) يدلّ بتشيّعه.
{الجامع في الرجال: ١١٩٦/٢ (مخطوط)} صحبته: روى عن الهادي‏ عليه السلام. {الكافي: ٣٨١/١ ح ٥}.

- هارون بن مسلم بن سعدان البصريّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٥٢، ولكن فـي رجال النجاشيّ: ٤٣٨، رقم ١١٨٠، «هـارون بن مسلم بن سعدان الكاتب السرّ من رائيّ، يكنّى أبا القاسم»} مكانته: قال النجاشيّ: ثقة، وجه.{رجـال النجاشيّ: ٤٣٨، رقم ١١٨٠} صحبته: قال النجاشيّ: لقـي أبا محمّد وأبا الحسن‏ عليهما السـلام، وعـدّه الشيخ‏{المصدر السابق} من أصحـاب العسكريّ‏ عليه السلام قائـلاً: «هارون بن مسلم بن سعدان»،وكـذا{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٣٧، رقم ١} البرقيّ قائلاً: «هارون بن مسلم بن سعدان، بصريّ».
{رجال البرقيّ: ٦٠} قال السيّد الخوئيّ: الظاهر سقوط كلمة (ابن) قبل كلمة سعدان. {معجم رجال الحديث: ٢٢٩/١٩، رقم ١٣٢٤١}.

- هاشم بن زيد
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ٣٧٧} لم نعثر عليه في الكتب الرجاليّـة؛ نعم، روى الحسين بن عبد الوهّاب، بإسناده عن عليّ بن محمّد صاحب العسكر عليهما السلام، معجزةً في شفاء الأكمه.{عيون المعجزات: ١٣٤، س ١٠}.

- هبة اللّه بن أبي منصور الموصليّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٤٩} لم يعنونه علماء الرجال؛ إلاّ أنّ الراونديّ ذكر عنه معجزةً لعليّ بن محمّد ابن الرضا:، في بعض الحيوانات. {الخرائج والجرائح: ٣٩٦/١، ح ٣}.

 - ياسر الخادم‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢ رقم ٦٢٣} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: الرجل عندي ثقة، أعدّ ما رواه في الصحيح.
{الجامع فـي الرجال: ١٢٢٥/٢(مخطوط)} صحبته: عدّه الشيخ في رجاله من أصحاب الرضا عليه السلام، قائلاً:«ياسر مولى اليسع الأشعريّ القمّيّ»، وقال الصدوق:إنّه أدرك‏{رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٩٥، رقم ١٥}.الإمام ‏الهادي‏ عليه السلام واستغرب حديثه عن أبي‏ الحسن العسكريّ‏ عليه السلام.
{عيون أخبار الرضا عليه السلام: ٣١٥/١، ح ٩١} وقال المامقانيّ: استغرابه أغرب؛ ضرورة أنّ لقاء ياسر الخـادم وخدمته له‏ عليه السلام لا يمنع من بقائه إلى زمان العسكريّ و روايته عنه‏ عليه السلام، بعد عـدم فصل‏ طويل بينهما. {تنقيح المقال: ٣٠٧/٣، رقم ١٢٩٥٤}.

- يحيى بن زكريّا
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠١١} لم نجد له ذكرا في الكتب؛ إلّا أنّ الراونديّ ذكر عنه معجـزةً للهادي‏ عليه السلام. {الخرائج والجرائح: ٣٩٨/١، ح ٤}.

- يحيى بن عبد الحميد الحمانيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ رقم ٧٤٦} مكانته: روى الكشّيّ عنه عن كتابه المؤلّف في إثبات إمامة أمير المؤمنين‏ عليه السلام قلت لشريك.
{رجال الكشّيّ: ٣٢٤، رقم ٥٨٨} نقول: المراد منه هو شريك بن عبد اللّه القاضـي الذي كـان معاصرا للصادق‏ عليه السلام، وعلى هذا فكان المعنون أيضـا من طبقته ومعاصـره، فكيف‏{معجم رجال الحديث:٢١/٩ رقم} يمكن روايته عن الهادي‏ عليه السلام، اللّهمّ إلاّ أن يكون من المعمّرين، ويؤيّده أنّه ‏مـات سنة ٢٢٨.
{تاريخ الإسلام: ٤٥٦/١٦} قال السيّد الخوئيّ: يظهر ممّا ذكره في هذا الكتاب أنّه وإن كان معتقدا بإمامة أمير المؤمنين‏ عليه السلام، إلّا أنّه لم يكن يعتقد بجعفر بن محمّد عليهما السـلام، كما يعتقد به الشيعـة، وكيف كان فالرجل لم تثبت وثاقته.
{معجم رجال الحديث: ٥٩/٢٠، رقم  ١٣٥٣٦} واستظهر المحقّق التستريّ باتّحاده مع من فـي رجـال العامّة. {قاموس الرجال: ٦١/١١ رقم ٨٣٦٤} نقول: ويؤيّده روايته عن الشريك العاميّ.
{تهذيب الكمال: ٤١٩/٣١} صحبته: عدّه الشيخ في رجاله فيمن لم يرو عن الأئمّة:، وروى فـي ‏{رجال الشيخ الطوسيّ: ٥١٧، رقم ٥} بعض الكتب الروائيّة عن أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام.
{نزهة الناظر وتنبيه الخاطر: ١٤٠، ح ١٤}.

- يحيى بن عبد الرحمان بن خاقان‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٤٨٢} مكانته: قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: مهمل. {تنقيح المقال: ١٦٥/١} صحبته: روى عن أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام. {الكافي: ٣٢٤/٣، ح ١٥}.

 - يحيى بن هبيرة
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠٨٣} قال المحقّق الزنجانيّ: روى عن الهادي‏ عليه السلام معجزةً كما عن كشف الغمّة،{الجامع في الرجال: ١٢٦٠/٢ (مخطوط)} ولكن فـي النسخة المطبوعة من الكشف«يحيى بن هرثمة»، وفي بعض‏{كشف الغمّة:٣٩٠/٢} نسخه «يحيى بن هبيرة» كما أشار إليه في هامشه؛ وفي بعض الكتب ذكر هذه المعجزة أيضا بعنوان «هرثمة» نقلاً عن الكشف، فلعلّ العنوان{معجم رجـال الحديث: ٩٤/٢٠، رقم ١٣٦٠١} مصحّف «يحيى بن هرثمـة» الآتي، لأنّ«يحيى بن هبيرة» لا وجود له في كتب الفريقين، أمّا الذي ورد في كتب العامّة، كان مولده سنة تسع وتسعين وأربعمائة، فهو غير هذا قطعا. {تاريخ الإسلام: ٣٢٨/٣٨، رقم ٣٧٠}.

- يحيى بن هرثمة
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١ رقم ٣٢١} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: روي في كشف الغمّة رجوعـه عن الحشويّة، لمّا رأى معجزتين من الهادي‏ عليه السلام ولزم خدمته وتشيّع، ويظهر عن بعضٍ إنكار ذلك منه بكونه ملازما للمتوكّل والمعتصم.
{الجامع في الرجال: ١٢٦٠/٢(مخطوط)} صحبته: له روايات عن الهادي‏ عليه السلام، وكان مأمورا من قبل المتوكّل لإحضار الإمام‏ عليه السلام من المدينة إلى سرّ من رأى، ورأى منه معجزات في الطريق.{مروج الذهب: ١٧٠/٤، س ٦}.

- يحيى بن يسار القنبريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢ رقم ٥٧٤} صرّح السيّد الخوئيّ باتّحاده مع «يحيى بن بشّار القنبريّ». {معجم رجال الحديث: ٩٧/٢٠، رقم ١٣٦٠٦، و٣٧، رقم ١٣٤٦٢} مكانتـه: قال المحقّق الزنجانيّ:
أعدّه في الصحيح. {الجامع في الرجال: ١٢٦٠/٢(مخطـوط)} صحبته:  من رواة النصّ على أبـي محمّد العسكريّ من أبيه‏ عليهما السلام. {الكافي: ٣٢٥/١، ح ١}.

- يزيد بن الحسين بن موسى‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٤٤} لم نجده بهذا العنوان في شي‏ء من الكتب؛ نعم، روى الحضينيّ أنّ أباالحسن الهادي‏ عليه السلام أنفذه لابتياع دار له. {الهداية الكبرى: ٣١٦، س ٢٠}.

- اليسع بن حمزة القمّيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ رقم ١٠١٢} روى عن الرضا عليه السلام؛ وورد في مهج الدعـوات، بأنّه روى‏{الكافي: ٤٢٨/٢ ح ٢} عن الإمام ‏الهادي‏ عليه السلام تعويذا للخلاص من شرّ السلطان.
{مهج الدعوات: ٣٢٤، س ١٥}.

- يعقوب بن السكّيت النحويّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٧٠٧} هو يعقوب بن إسحاق السكّيت، أبو يوسف المتقدّم.
 
- يعقوب بن يزيد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٧٩٢} متّحد مع من بعده.

- يعقوب بن يزيد الكاتب الأنباريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٧١٨} مكانته: قال النجاشيّ: من كتّاب المنتصر، وكان ثقة صدوقا. {رجال النجاشيّ: ٤٥٠، رقم ١٢١٥} صحبته: عدّه الشيخ في أصحاب الرضا والهادي‏ عليهما السـلام، والبرقيّ من‏{رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٩٥، رقم  ١٢، و٤٢٥، رقم ٢} أصحـاب الكاظم والهادي‏ عليهما السلام، وقال النجاشيّ: روى عن أبي جعفر{٦٠رجال البرقيّ: ٥٢، و} الثاني‏ عليه السلام.{رجال النجاشيّ: ٤٥٠، رقم ١٢١٥}.
 
- يوسف بن السخت‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٠٧، ولكن في رجـال الشيخ الطوسيّ: ٤٣٧، رقم ٢، «يوسف بن السخت، أبو يعقوب بصريّ»} مكانته: قال ابن الغضائريّ: ضعيف، مرتفع القول،استثناه القمّيّون من نوادر الحكمة. {مجمع الرجال: ٢٧٩/٦} صحبته: عدّه الشيخ تارة في أصحاب العسكريّ‏ عليه السـلام، وأخرى فيمن لم يرو عنهم.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٣٧، رقم ٢،و٥١٧، رقم ٣} روى الكشّيّ عن محمّد بن مسعود، عنه، كتاب عليّ بن جعفر الوكيل إلى أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام.{رجال الكشّيّ:٦٠٦، رقم ١١٢٩}.

- يوسف بن يعقوب‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٤٩} لم يعنونه علماء الرجال؛ لكن يظهر من حديثه في الخرائج أنّه كاتب نصرانيّ من ديار ربيعة ، وكان من أهل كفرتوثا، قدم سـرّ من رأى للقاء أبي ‏الحسن الهادي‏ عليه السلام. {الخرائج والجرائح: ٣٩٦/١، ح ٣}.

 أبو إسحاق بن عبد اللّه العلويّ العريضيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٦٤١} روى عن أبي الحسن عليّ بن محمّد عليهما السلام.
{التهذيب: ٣٠٥/٤} أورده السيّد البروجرديّ(قدّه) بعنوان«إسحـاق بن عبد اللّه العلويّ العريضيّ» وقال: من السادسة، ولم يعنون أبو إسحاق. {الموسوعة الرجاليّة: ١١٥/٧}.

- أبو بكر الجواريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نقف على ذكره في شي‏ء من الكتب الرجاليّة؛ نعم، ورد في بعض الجوامع الروائيّـة أنّه من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي، وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.
 
- أبو بكر الرازيّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٣، رقم ٩٤٤، وفي رجال النجاشيّ: ٣٨١، رقم ١٠٣٤ «محمّد بن خلف أبو بكر الرزاي»} مكانته: قال النجاشيّ: متكلّم جليل من أصحابنا، له كتاب في الإمامة.
{رجال النجاشيّ: ٣٨١، رقم ١٠٣٤} قال المحقّق التستريّ: بعد ذكر رواية التهذيب: وهو دليل جلاله.
{التهذيب: ٨١/٤}{قامـوس الرجـال: ٢٣٣/١١ رقم ٩٣} صحبته: روى الشيخ عنه كتاب عليّ بن محمّد الهادي‏ عليه السلام، إلى عليّ بن مهزيار. {تهذيب الأحكام: ٨١/٤، ح ٢٣٢}.

- أبو بكر الصفّار
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم  ٥٥٢} لم نقف على ذكره في الكتب الرجاليّة؛ نعم، هو من الجماعـة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي، وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام، حديثا في كيفيّة خلق الإمام عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.

- أبو جعفر
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٧٩٣} لم نجد له ذكرا في الكتب الرجاليّة؛ نعم، ورد في طبّ الأئمّة أنّه روى عن أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام. {١٩طبّ الأئمّة: ٥١، س ١٣ و}.

- أبو جعفر الزاهد أحمد بن عيسى العلويّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٤٤١ ولكن في الجامع في الرجال: ١٤٥/١: «أحمد بن عيسى العلويّ، من ولد عليّ بن جعفر»} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: أعدّه كالصحيح.
{الجامع في الرجال: ١٤٥/١} صحبته: ذكره المحقّق الزنجانيّ في أصحاب الهادي والعسكريّ‏ عليهما السلام. {المصدر السابق}.

- أبو جعفر محمّد بن الحسن‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ١، رقم ٣٧٣} لم يعنونه علماء الرجال؛ نعم، هو ممّن شكوا إلى أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام، من تمـرّد المتوكّل عليه وعلى شيعته، فدعا عليه السلام بدعـوات، فإذا بالمتوكّل بينهم مسحوبا، يستقيل اللّه ويستغفره ممّا بدا منه من الجرأة. {الهداية الكبرى: ٣٢٣، س ١١}.

- أبو الحسن أحمد بن حاتم بن ماهويه‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ٨٢٩، ولكن فـي معجم رجـال الحديث: ٦٢/٢، رقم ٤٧٣، بتقديم الإسم على الكنية} مكانته: قال المجلسيّ: ممدوح.وقال السيّد الخوئيّ بعد ذكر الرواية عن‏{رجال المجلسيّ:١٤٨، رقم: ٧٤} الكشّيّ: وهذه الرواية لادلالة فيها على حسن الرجل، على أنّها ضعيفة السند، ولو سلّمت دلالتها على حسن الرجل، وأغمض النظر عن سندها لم ‏يثبت بها حسنه، لأنّه بنفسه راوي الرواية.{معجم رجال الحديث: ٦٢/٢، رقم ٤٧٣} صحبته: روى الكشّيّ بإسناده عنه، عن أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام. {رجال الكشّيّ: ٤، رقم ٧}.
 
- أبو الحسن عليّ بن بشر
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نجد له ذكرا في الكتب الرجاليّة للخاصّة، نعم، هو من الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي الحسن الهادي،وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.

- أبو الحسن عليّ بن بلال‏
كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٢٠٨، وفي ج ٣، رقم ٨٩٦، «عليّ بن بلال»} مكانته: قال الكشّيّ: حكى بعض الثقات بنيسابور أنّه خرج لإسحاق بن اسماعيل من أبي محمّد عليه السلام توقيع:يا إسحاق! اقرأ كتابنا على البلالي رضي ‏اللّه عنه، فإنّه الثّقة المأمون، العارف بما يجب عليه، وقال الشيخ الطوسيّ: ثقة.
{رجال الكشّـيّ: ٥٧٩، رقم ١٠٨٨}{رجال الشيخ الطوسيّ:  ٤٠٤ رقم ١٧، والخلاصـة: ٩٣ رقم ١٠} صحبته: عدّه الشيخ من أصحـاب الرضا والجـواد والهادي والعسكريّ:، وقال النجاشيّ: روى عن أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام. {رجـال الشيـخ الطوسـيّ: ٣٨٠، رقم ٧، و٤٠٤، رقم ١٧، و٤١٧، رقم ٦، و٤٣٢، رقم ٤} {رجـال النجاشيّ: ٢٧٨ رقم ٧٣٠}.
 
- أبو الحسن محمّد بن يحيى‏
{كذا ورد في الموسوعة:ج١رقم ٢٩٩} لم نعثر عليه في شي‏ء من الكتب، غير أنّه من الجماعـة الذين رووا حديثا عن أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام في ابنه جعفر.{الهداية الكبرى:٣٨١،س ١٨}.

- أبو الحسين‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٢٠، ولكن في رجـال الشيخ الطوسيّ: ٤٠٤، رقم ١٦ «عليّ ابن يحيى، يكنّى أباالحسين»} مكانته: قال الشيخ: يروى عنه كتاب ثواب (إِنّآ أَنزَلْنَهُ).
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٠٤} قال المامقانيّ في نتائج التنقيح: ثقة.
{تنقيح المقال:١١٠/١} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الرضا والجواد عليهما السلام، وقال السيّد{رجال الشيخ الطوسيّ: ٣٨٣، رقم ٤٣، و٤٠٤، رقم ١٦} الخوئيّ: روى عن أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام.{معجم رجال الحديث: ١٢٢/٢١ رقم ١٤١٤٠}.

- أبو الحسين بن ثوابة
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ١٠٣} لم نجد له ذكرا في الكتب الرجاليّة؛ نعم، روى الحضينـيّ عنه، عن أبي‏ الحسن الهادي‏ عليه السلام، حديثا في أحوال ابنه أبي جعفر الذي مات في حياة أبيه. {الهداية الكبرى: ٣٨٤، س ٢٤}.

- أبوالحسين سعيد بن سهلويه البصريّ المعروف بالملّاح‏
{كذا في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٦٩} لم نعثر على ذكر له في الكتب الرجاليّة؛ نعم، يستفاد من روايته أنّه حضر مع أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام وجماعة في وليمة بعض أولاد الخليفة بسرّ من رأى. {إعلام الورى: ١٢٣/٢، س ١٠}.
 
- أبو الحسين بن يحيى الخرقيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٣١} لم نعثر على ذكر له غير ما ورد في بعض الكتب الروائيّة، بأنّه من الجماعة الذين حضروا وقت وفاة أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام.
{الهداية الكبرى: ٢٤٨، س ١٥}.
 
- أبو الحسين محمّد بن إسماعيل بن أحمد الفهقليّ(الفهفكيّ)
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٣٤} لم نجد له ذكرا في الكتب الرجاليّـة؛ نعم، روى ابنه محمّد عنه معجزة لأبي ‏الحسن الهادي‏ عليه السلام، ويظهر من حديثه أنّه كان من ندماء المتوكّل.
{دلائل الإمامة: ٤١٨، ح ٣٨٢}.

- أبو الحسين محمّد بن يحيى الفارسيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٥٢} مكانته: أورده ابن داود في القسم الأوّل من كتابه، وقال المامقانيّ في‏{رجال ابن داود: ١٨٦ رقم ١٥٢٨} نتائج التنقيح: حسن.
{تنقيح المقال:١٤٦/١} صحبته: عدّه الشيخ فيمن لم يرو عنهم: قائلاً: محمّد بن يحيى، يكنّى أبالحسن الفارسيّ، يروي عن خلق، وطاف الدنيا، وجمع كثيرا من الأخبار. ولم يكنّى في شي‏ء من الكتب ب'«أبوالحسين»، نعم، هو من‏{رجال الشيخ الطوسيّ:٤٩٥، رقم ٢٦} الجماعة الذين رووا جميعا عن أبي ‏الحسن الهادي وأبي محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام. {الهداية الكبرى: ٣٥٣، س ١}.

- أبو حمّاد الرازيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١١٣٩} لم يعنون في الكتب الرجاليّة؛ نعم، في بعض الكتب الروائيّة أنّه دخل على أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام وسأله عن أشياء في الحلال والحرام، فأجابه‏ عليه السلام وقال: يا أبا حمّاد! إذا أشكل عليك شي‏ء من أمر دينك بناحيتك، فسل‏ عنه ‏عبد العظيم بن عبد اللّه الحسنيّ. {مستدرك الوسائل: ٣٢١/١٧، ح ٢١٤٧٠}.

- أبو دعامة
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ١٠٦٣} لم نقف على حاله في الكتب الرجاليّـة؛ نعم، ورد في بعض الكتب الروائيّة أنّه دخل على أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام عائدا في العلّة التي كانت وفاته منها ، فذكر له حديثا عن آبائه: في معنى الإيمان والإسلام. {مروج الذهب: ١٧١/٤، س ٥}.

- أبو روح النسّابيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٧٢٧} لم نجد له عنوانا في الكتب الرجاليّة؛ نعم، ورد في بعض الكتب  الروائيّة ، أنّ أبا الحسن الهادي‏ عليه السلام دعا على المتوكّل بدعاء ورثه عن آبائه: وسمّاه دعاء المظلـوم على الظالم. {مهج الدعوات: ٣١٨، س ٤}.

 - أبو زكريّا
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٦٠} لم يعنون في الكتب الرجاليّة في أصحـاب الهادي‏ عليه السلام، وفي إثبات الوصيّة: رجل كرخيّ من أهل بغداد يكنّى أبا زكريّا، كان مؤدّب أبي الحسن الهادي.{إثبات الوصيّة: ٢٢٩، س ١٠}.

- أبو سليمان مولى أبي الحسن العسكريّ‏
{كذا في الموسوعة: ج ٢، رقم ٦١٥} لم نجد له ترجمة في الكتب الرجاليّة؛ نعم، روى الصدوق بإسناده عنه عن أبي الحسن العسكري‏ عليه السلام. {علل الشرايع: ٣٩٤، ح ١}.

- أبو شعيب محمّد بن نصير البكريّ النميريّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ١، رقم ٣٧٣، ولكن فـي معجم رجـال الحديث: ٢٩٩/١٧، رقم ١١٩٠٣، «محمّد بن نصير النميريّ»} مكانته: قال الكشّيّ: قالت فرقـة بنبوّة محمّد بن نصير النميريّ، وذلك أنّه ادّعى أنّه نبيّ رسول،وأنّ عليّ بن محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام أرسله،وكان يقول بالتناسخ والغلوّ في أبي الحسن‏ عليه السلام، ويقول فيه بالربوبيّة. ولعنه عليّ بن محمّد العسكريّ‏ عليهما السلام.{رجال الكشّيّ: ٥٢٠، رقم ٩٩٩ و ١٠٠٠} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الجواد عليه السلام.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٠٥، رقم ٧، و٤٠٧، رقم ٢٣} وقال السيّد الخوئيّ بأنّ الشيخ عدّه في أصحـاب العسكريّ‏ عليه السلام أيضا ثمّ قال: كذا في جميع النسخ، غير أنّ النسخة المطبوعة خالية عن ذكره.{معجم رجال الحديث: ٢٩٨/١٧، رقم ١١٩٠١}.
 
- أبوطاهر
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٣، رقم ٩٦٢، ولكن في رجـال النجاشيّ: ٣٣٠، رقم ٨٩٢، «محمّد بن أبي يونس تسنيم بن الحسن بن يونس ، أبو طاهر الورّاق الحضرميّ الكوفـيّ»} مكانته: قال النجاشيّ: ثقة، عين، صحيح الحديث، له كتب.
{رجال النجاشيّ: ٣٣٠، رقم ٨٩٢} صحبته: قال النجاشـيّ: روى عنه العامّة والخاصّة وقد كاتب أبا الحسن العسكريّ‏ عليه السـلام، وقال المحقّق التستريّ: ونقل الوسيط عدّ الشيخ في ‏{المصدر السابق} الرجال له في أصحاب الصادق‏ عليه السلام ولم أتحقّقه، مع أنّ النجاشيّ قال: كاتب الهادي‏ عليه السلام. {قاموس الرجال: ٤٨/٩ رقم ٦٣٣٩}.

- أبو طاهر بن بلال‏
{كـذا ورد فـي الموسوعـة: ج ١ رقم ٤٩١، ولكن فـي معجم رجال الحديث: ٣٠٩/١٦، رقم ١١٢٧٨، «أبو طاهر محمّد بن عليّ بن بلال بن راشتة المتطبّب»} مكانته: قال الشيخ: ثقة، وقال الكشّيّ: خرج توقيع من أبي محمّد عليه السلام{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٣٥، رقم ٤} لإسحاق بن إسماعيل: يا إسحق! اقرأ كتابنا على البلالي رضي اللّه عنه، فإنّه الثقة المأمون.
{رجال الكشّيّ: ٥٧٥، رقم ١٠٨٨} وقال السيّد الخوئيّ: إنّ الرجـل كان ثقـة مستقيما، وقد ثبت انحرافـه وادّعاؤه البابيّة ولم يثبت عدم وثاقته، فهو ثقة، فاسد العقيدة.
{معجم رجال الحديث: ٣١١، رقم ١١٢٧٨} قال المحقّق التستريّ: والصـواب أنّ الرجـل كان مستقيما ثمّ زاغ، ففي الغيبة: روى الحسين بن روح عن أبي طاهر بن بلال في حال استقامته.
{قامـوس الرجـال: ٤٣٠/٩ رقم ٧٠٣٢} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي والعسكريّ‏ عليه السلام، والبرقيّ‏{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٧، رقم ١٢، و٤٣٥، رقم ٤} من أصحاب العسكريّ‏ عليه السلام.{رجال البرقيّ: ٦١}.
 
- أبو طاهر بن حمزة
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٨٢١، ولكن في رجـال الشيخ الطوسـيّ: ٤٢٦ رقم ٣«أبوطاهر بن حمزة بن اليسع بن الأشعريّ قمّيّ»، وفي رجال النجاشيّ: ٤٦٠ رقم ١٢٥٦،«أبوطاهر بن حمزة بن اليسع قمّيّ»} مكانته: قال الشيخ: ثقة. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٦ رقم ٣} صحبته: عدّه الشيخ و البرقيّ من أصحاب الهادى‏ عليه السلام وقال‏
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٩ رقم٣، ورجال البرقى: ٥٩} النجاشيّ: روى عن الرضا عليه السلام،وروى عن أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام نسخة. {رجال النجاشيّ: ٤٦٠ رقم ١٢٥٦}.

- أبو الطيّب المثنّى يعقوب بن ياسر
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٥٠٨} لم نجد له عنوانا في الكتب الرجاليّة؛ إلّا أنّ السيّد الخوئيّ بعد ذكر روايته في ترجمة موسى بن محمّد أخي أبي الحسن الثالث‏ عليه السلام قال: إنّه مجهول.{معجم رجال الحديث: ٧٥/١٩، رقم ١٢٨٤٠، و١٤٦/٢٢ رقم ١٣٧٤٨}.

- أبو العبّاس خال شبل كاتب إبراهيم بن محمّد
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٩٧} صرّح المحقّق الزنجانيّ باتّحاده مع الفضل بن أحمد بن إسرائيل. {الجامع في الرجال: ١٣٦٣/٢، (مخطوط)} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: عارف بهذا الأمر، جيّد الحديث. {الجامع في الرجال:٥٥٩/٢} صحبته:روى الراونديّ عنه،عن أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام معجزة في إراءة الأشجار والأنهار في صحراء قفر.{الخرائج والجرائح:٤١٥/١،ح ٢٠}.

- أبو عبد اللّه أحمد بن عبد اللّه الجمّال شيخا
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ١٠٣} لم نجـد له ذكرا في الكتب الرجاليّة؛ نعم، روى الحضينيّ عنه، عن أبي ‏الحسن الهادي‏ عليه السلام، حديثا في أحوال ابنه أبي جعفر الذي مات في حياة أبيه. {الهداية الكبرى: ٣٨٤، س ٢٤}.
 
- أبو عبد اللّه الشيخ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٨٦} متّحد مع سابقه.

- أبو عمرو الحذّاء
{كذا ورد في الموسوعة: رقم ٨٢٤، وفي موضع آخر: «أبوعمر الحذّاء»} صحبته: عدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام، وروى عن‏ {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٦ رقم ٤} أبي ‏جعفرالثاني وأبي الحسن الهادي‏ عليهما السلام. {الكافي: ٣١٦/٥ ح ٥٠}.

- أبو عمرو عثمان بن سعيد العمريّ‏
كذا ورد في الموسوعـة: ج ١ رقم ٤٩٢، ولكن في رجـال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٠، رقم ٣٦، «عثمان بن سعيد العمريّ، يكنّى أبا عمرو السمّان، ويقال له الزيّات» و ٤٣٤، رقم ٢٢} مكانته : قال الشيخ الطوسـيّ: خدمه (أي الهادي‏ عليه السلام)، وله إحدى عشرة سنة، وله إليه عهد معروف.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٠، رقم ٣٦} وقال أيضا: جليل القدر، ثقة، وكيله (أي أبي محمّد العسكريّ‏ عليه السلام).
المصدر السابق: ٤٣٤، رقم ٢٢} وقال: فأمّا السفراء الممدوحون فـي زمـان الغيبـة، فأوّلهم من نصبه أبوالحسن علـيّ بن محمّد العسكريّ‏ عليهما السـلام وهـو الشيخ الموثوق به، أبو عمرو عثمان بن سعيد العمريّ؛ {الغيبة: ٢١٤، س ١٠} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي والعسكريّ‏ عليهما السلام.
{رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٠، رقم٣٦، و٤٣٤، رقم ٢٢} وروى بإسناده: كان لأبـي جعفر العمريّ محمّد بن عثمان العمريّ كُتُبٌ مصنّفةٌ في الفقه ممّا سمعها من أبي محمّد الحسن، ومن الصاحب‏ عليهما، ومن أبيه عثمان بن سعيد، عن أبي محمّد، وعن أبيه عليّ بن محمّد عليهما السلام، فيها كتب، ترجمتها كتب الأشربة. {الغيبة: ٢٢١، س ١١ عنه البحار: ٣٥٠/٥١، ضمن ح ٣}.
 
- أبو عليّ بن راشد
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٣٥٧، ولكن فـي رجـال الشيخ الطوسيّ: ٤٠٠، رقم ٨ «الحسن بن راشد يكنّى أبا علـيّ، مولـى لآل المهلب، بغداديّ» وفي:  ٤١٣، رقم ١٠ «الحسن بن راشد يكنّى أبا عليّ بغداديّ»} مكانته : قال الشيخ الطوسيّ: ثقة، وعدّه أيضا من الوكـلاء{رجـال الشيخ الطوسيّ: ٤٠٠ رقم ٨} الممدوحين، ويستفاد من الكشّيّ أنّه كان وكيلاً من ناحيـة أبي الحسن‏{كتاب الغيبـة: ٣٥٠، ح ٣٠٩} الهادي‏ عليه السلام سنة ٢٣٢.
{رجال الكشّيّ: ٥١٣ رقم ٩٩١} صحبته: عدّه الشيخ في أصحاب الجواد والهادي‏ عليهما السلام {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٠٠ رقم ٨، و٤١٣ رقم ١٠}.

- أبو القاسم الصيقل‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠٠٥} متّحد مع مخلّد بن موسى أبو القاسم الرازيّ الذي تقدّمت ترجمته. كما صرّح به المحقّق التستريّ. {قاموس الرجال: ٤٧٢/١٠ رقم ٧٦٤}.

- أبو القاسم بن القاسم‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٤٠٠} لم نعثر على ترجمة له بهذا العنوان؛ وأمّا المحقّق الزنجانيّ أورده بعنوان«أبو القاسم بن أبـي القاسم البغداديّ» وقال: روى معجزة للهادي‏ عليه السلام كما في الخرائج، وقريب منه عن المحقّق النمازيّ. {الجامع في الرجال: ١٣٨٧/٢}{مستدركات علم رجال الحديث: ٤٣٦/٨، رقم ١٧١٩٨}.

- أبو القاسم عبد اللّه بن عبد الرحمان الصالحي من آل إسماعيل بن صالح
‏{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٧١} لم يعنون في الكتب الرجاليّة؛ نعم، ورد في بعض الكتب الروائيّة، أنّه روى دعـاء أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام لأبي هاشم الجعفريّ.
{إعلام الورى: ١١٩/٢، س ٤}.

- أبو القاسم مخلّد بن موسى الرازيّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣ رقم ٩٩٦، وفـي رقم ٩٥٣،«القاسم الصيقل»} صـرّح المحقّق التستريّ باتّحاده مع أبي القاسم الصيقل، واحتمله المحقّق‏{قاموس الرجال: ٤٧٢/١١ رقم ٧٦٤} الزنجانيّ أيضا.{الجامع في الرجال: ١٣٨٧/٢} مكانته: قال المحقّق الزنجانيّ: أعتمد على ما يرويه، وأعدّه في ‏الحسن.
{الجامع في الرجال: ١٠٣٢/٢،(مخطوط)} صحبته: له مكاتبة إلى الرجل‏ عليه السلام، والمراد من الرجل هو الهادي‏ عليه السلام. {الكافي: ٥٣٨/٤ ح ٩}.
 
- أبو محمّد جعفر بن إسماعيل الحسنيّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٣١} لم نعثر على ترجمته غير ما ورد في بعض الكتب الروائيّة، بأنّه من الجماعة الذين حضروا وقت وفاة أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام.
{الهداية الكبرى: ٢٤٨، س ١٥}.
 
- أبو محمّد الرازيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣ رقم ١١٤٣} مكانته : قال المحقّق الزنجانيّ: أعدّه في الحسن. {الجامع في الرجـال: ١٣٩٥/٢، (مخطـوط)} صحبته: روى الكشّيّ بإسناده عنه عن الرجـل‏ عليه السلام توقيعان،أحدهما في ذمّ فارس القزوينيّ وأخرى في مدح جماعـة من أصحابه، والمراد من‏{رجال الكشّيّ:٥٢٦،رقم ١٠٠٩}{رجال الكشّيّ:٥٥٧،رقم١٠٥٣} «الرجل»هو الهادي‏ عليه السلام.

- أبو محمّد الطبريّ‏
{كذا ورد في‏الموسوعة: ج ١، رقم ٣٣٦} لم يعنونه علماء الرجال؛ نعم، ورد في بعض الكتب الروائيّة أنّه تمنّى أن يكون له خاتم، فأرسل إليه أبو الحسن الهادي‏ عليه السلام دراهم قبل أن يسأل.‏
{الخرائج والجرائح: ٤١٣/١، ح ١٨}.
 
- أبو مقاتل الديلميّ نقيب الريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٠٨} لم نقف على ترجمة له؛ نعم، ورد في كتاب تاريخ قمّ، أنّه روى عن أبي ‏الحسن الهادي‏ عليه السلام حديثا في علّة تسمية قمّ.
{البحار: ٢١٣/٥٧، ح ٢٤، عن كتاب تاريخ قمّ}.

- أبوموسى عيسى بن أحمد بن عيسى بن المنصور الهاشميّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٣، رقم ١٠٦٢، ولكن في رجـال النجاشيّ: ٢٩٧، رقم ٨٠٦،«عيسى بن أحمد بن عيسى بن المنصور، أبو موسى السرّ من رآئيّ»} مكانته: في كتاب الغيبة للشيخ ما يقتضي كونه من العامّة حيث ذكر رواية عنه في باب «ما روي من جهة مخالفي الشيعة».
{كتاب الغيبة: ١٣٦، ح ١٠٠} قال السيّد الخوئيّ بعد نقل رواية الغيبة: وكيف كان فمقتضى ذكـره (قدّس اللّه نفسه) هذه الرواية- تحت العنوان المتقدّم -أن يكون محمّد بن أحمد أوعمّه عيسى بن أحمد أو كلاهما من العامّة،وهذا لايجتمع مع ما ذكره الشيخ في رجاله من روايتهما دلائل ومعجزات لأبي محمّد العسكريّ‏ عليه السلام، واللّه أعلم بالحال.
{رجـال الطوسـيّ: ٥٠٠ رقم ٥٩، فـي عنـوان:«محمّد بن أحمد بن عبيد اللّه بن أحمد بن عيسـى بن المنصور»} {معجم رجـال الحديث: ١٢/١٥ رقم ١٠١١٧، في ترجمـة «محمّد بن أحمد بن عبيد اللّه بن  أحمد ابن عيسى بن المنصور»} وأورده ابن داود في القسم الأوّل من رجاله.
{رجال ابن داود:  ١٤٨، رقم ١١٦٣} صحبته: عدّه الشيخ من أصحـاب الهادي‏ عليه السلام، ويروي عن أبي محمّد{رجال الشيخ الطوسـيّ: ٤١٧ ، رقم ٢} صاحب العسكر عليه السـلام معجزات ودلائل. وقال النجاشيّ: روى عن‏{رجـال الطوسيّ: ٥٠٠ رقم ٥٩، فـي عنوان:«محمّد بن أحمد بن عبيد اللّه بن أحمد بن عيسى بن المنصور»} أبي ‏الحسن عليّ بن محمّد عليهما السلام.
{رجال النجاشيّ: ٢٩٧، رقم ٨٠٦}.

 - أبو نؤاس المؤذّن‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢، رقم ٧١٩، ولكن في رجال الشيخ الطوسـيّ: ٤١٥ رقم ٣ «سهل ابن يعقوب بن إسحاق، يكنّى أبا السريّ ، الملقّب بأبي نؤاس»} مكانته: قال المامقانـيّ في نتائج التنقيح: لايبعدحسنه.
{تنقيح المقال: ٧١/١} وفي القامـوس نقلاً عن دروع ابن طاووس: وروي أنّـه قال: كنت أخـدم الإمام  الهادي‏ عليه السلام بسرّ من رأى وأسعى في حوائجه ، وكان يقول: إذا سمع من يلقّبني بأبي نؤاس:أنت أبو نؤاس الحقّ، ومن تقدّمك أبو نؤاس الغيّ والباطل.{قاموس الرجال: ٣٦٧/٥ رقم ٣٤٩٨}صحبته:عدّه الشيخ من أصحاب الهادي عليه السلام.{رجال الشيخ الطوسيّ:٤١٥ رقم ٣}.

- أبو هاشم العسكريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٦٨} لم نجد له ذكرا في الكتب الرجاليّة بهذا العنوان؛ ويحتمل اتّحاده مع أبي‏ هاشم الجعفريّ.

 -أبو هاشم داود بن القاسم الجعفريّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ١١٥٠} مكانته: قال الكشّـيّ: له منزلة عالية عند أبي جعفر، وأبي الحسن، وأبي ‏محمّد: وموضع جليل.
{رجال الكشّيّ: ٥٧١ رقم ١٠٨٠} صحبته: قال الشيخ: شاهـد الرضا، والجـواد، والهادي، والعسكريّ، وصاحب الأمر:.
{الفهرست: ٦٧، رقم ٢٦٦} قال السيّد الخوئيّ: روى عن أبي الحسن، وأبي الحسن الرضا، وأبي‏ جعفر، وأبي جعفر الثانى، وأبي الحسن صاحب العسكر، وأبي محمّد، وأبي محمّد الحسن بن عليّ: {معجم رجال الحديث: ٧٥/٢٢، رقم ١٤٨٩٧}.

- أبو يعقوب‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ١ رقم ٣٥٨} روى عن أبي الحسن (العسكريّ‏ عليه السلام)، وقال السيّد الخوئيّ: لايبعد{الكافي: ٥٠٠/١ ح ٦} اتّحاده مع أبي يعقوب البغداديّ.
{معجم رجال الحديث: ٨٨/٢٢ رقم ١٤٩٣٨}.
 
- أبو يعقوب البغداديّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٤٥} متّحد مع ما قبله.

- ابن خرزاد
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢، رقم ٧٠٩، ولكن فـي رجـال النجاشيّ: ٤٤، رقم ٨٧ «الحسن بن  خرزاد»} مكانته: قال النجاشـيّ: قمّيّ كثير الحديث، له كتاب أسماء رسـول ‏اللّه ‏صلى الله عليه و آله وسلم، وكتاب المتعـة، وقيل: إنّه غلا في آخر عمره. {رجال النجاشيّ: ٤٤، رقم ٨٧} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي عليه السلام. {٢٠رجال الشيخ الطوسيّ: ٤١٣ رقم ‏}.

- ابن السكّيت‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٤٥، ولكن في رجـال النجاشيّ: ٤٤٩ رقم ١٢١٤« يعقـوب ابن إسحاق السكّيت ، أبو يوسف»} مكانته: قال النجاشيّ: كان متقدّما عند أبي جعفر الثاني وأبي ‏الحسن عليهما السلام، وقتله المتوكّل لأجل التشيّع، وأمره مشهور، ثقة مُصَدّقا لايطعن عليه.
{رجال النجاشيّ: ٤٤٩ رقم‏١٢١٤} صحبته: عدّه الشيخ من أصحاب الهادي والعسكري‏ عليهما السلام. {رجال الشيخ الطوسيّ: ٤٢٦ رقم ٦، و٤٣٧ رقم ٣}.

- ابن طيفور المتطبّب‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٢، رقم ٦٩٧} قال السيّد الخوئـيّ: هـو ابن أبي طيفور المتطبّب، وقال المحقّق الزنجانـيّ: {معجم رجـال الحديث: ١٩٤/٢٢، رقم ١٥١٠١} وهذا إمّا أبي طيفور إن صحّ ما
ذكرناه في ترجمته، أو ابن أبي طيفور، وإنّي على شكّ في ذالك.
{الجامع في الرجال: ١٤٢٥/٢(المخطـوط)} مكانته: قال المحقّق الزنجانـيّ: الظاهـر كونـه صحيح الاعتقاد، حسنا.
{الجامع في الرجال: ١٤٢٥ /٢} صحبته: عدّه البرقيّ من أصحاب الهادي‏ عليه السلام؛ وروى عن أبي الحسن‏{رجال البرقيّ: ٦٠} الماضي‏ عليه السلام.
{الكافي:  ٣٨١/٦ ح ٢} هذا على القول باتّحاد المترجم له مع أبي طيفور المتطبّب، وعلى هذا فالرجل  قد أدرك الكاظم والهادي‏ عليهما السلام.

- ابن عاصم الكوفيّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٢، رقم ٥٥٢} لم نعثر عليه بهذا العنوان في شـي‏ء من الكتب؛ ويحتمل إتّحاده مع عليّ بن عاصم الكوفيّ.
مكانته: في رسالة أبي غالب الزراريّ: كان شيخ الشيعة في وقته، ومات في حبس المعتضد.
{رسالـة أبي غالب: ١١٥} صحبته: قال السيّد الخوئـيّ: روى عن محمّد بن عليّ الجواد عليه السلام، وبقي إلى زمان الغيبة.
{معجم رجال الحديث: ٦٦/١٢، رقم ٨٢١٨} وإنّه كـان مكفوفا فمسح العسكريّ‏ عليه السلام على عينه فصار بصيرا.
{مشارق أنوار اليقين:  ١٠٠} قال المحقّق التستريّ: عليّ بن عاصم نفران: أحدهما إماميّ، شيخ الشيعة في وقته، ومات في أيّام المعتضد، والثاني عاميّ، ذكره ابن حجر والذهبيّ.
قاموس الرجال: ٤٨٧/٧ رقم ٥١٨٠} وهو في جماعة روى الحضينيّ عنهم، عن أبي الحسن الهادي، وأبي محمّد العسكريّ‏٨حديثا في كيفيّة خلق الإمام‏ عليه السلام.{الهداية الكبرى:٣٥٣،س ١}.

- الجعفريّ‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ٣ رقم ٧٥٣} صرّح السيّد الخوئـيّ بأنّه مشترك بين داود بن القاسم أبي  هاشم الجعفريّ الذي كان من أصحاب الجواد والهادي والعسكريّ:، وأدرك الرضا عليه السلام، وسليمان بن جعفر الجعفريّ الذي كان من أصحاب الكاظم‏ عليه السلام، وأدرك الرضا عليه السلام.
{معجم رجـال الحديث: ٧٦/٢٣ رقم ١٥٢٧٤} قال العلّامـة المجلسيّ(ره): الجعفريّ هو أبو هاشم داود بن القاسم الجعفريّ، وهو من أجلّة أصحابنا، ويقال: إنّه لقي الرضا إلى آخر الأئمّة:، وأبو الحسن يحتمل الرضا والهادي‏ عليهما السلام، ويحتمل أن يكون سليمان بن جعفر الجعفريّ. {مرآة العقول: ٧٥/١١}.

- الحميريّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٣٥} مرّ في عبد اللّه بن جعفر الحميريّ.
 
- الدهنيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٢٠} لم نعثر على ترجمة له بهذا العنوان في الكتب الرجاليّة؛ إلّا أنّ ابن‏ شهرآشوب نقل عن كتاب البرهان عنه، خبر ورود أبي الحسن الهادي‏ عليه السـلام إلي سرّ من رأى، وتوجّه المتوكّل إليه. {المناقب: ٤١٥/٤، س ٨}.

- العبيديّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٩٩١} هو محمّد بن عيسى بن عبيد اليقطينيّ المتقدّم.

- الغلابيّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٧٦٠} لم يعنونه علماء الرجال؛ نعم، ورد في كتاب نزهة الناظر، أنّه روى عن أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام حديثا في معنى الحلم.
{نزهة الناظر وتنبيه الخاطر: ١٣٨، ح ٥}.
 
- فازويه الكرديّ‏
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٧٣} لم يعنونه علماء الرجـال؛ نعم، هو ممّن شكوا إلى أبي الحسن الهادي‏ عليه السـلام من تمرّد المتوكّل عليه وعلى شيعته، فدعا عليه السلام بدعـوات فإذا بالمتوكّل بينهم مسحوبا، يستقيل اللّه ويستغفره ممّا بدا منه من الجرأة. {الهداية الكبرى: ٣٢٣، س ١١}.

 - المتوكّل‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ١، رقم ٣٢١} هو جعفر بن محمّد بن هارون بن محمّد بن عبد اللّه بن محمّد ذي الثفنات ابن  عليّ السجّاد بن عبد اللّه بن العبّاس بن عبد المطّلب، أحد الخلفاء العبّاسيّين. ولي الخلافة بعد أخيه الواثق في سنة اثنين وثلاثين ومائتين ، وقتل في اليوم الرابع من شـوّال سنـة سبع وأربعين ومائتين، وهو ابن أربعين سنة، وسنـة سبع وعشرين من إمامة أبي الحسن الهادي‏ عليه السـلام،فكانت خلافته أربع عشرة سنة وعشرة أشهر.
{اقتباس من تاريـخ الطبريّ: ٢٣٢/٥، و٣٣٨، وإثبات المسعـوديّ: ٢٤٢} لـه مـع الإمـام‏ عليه السلام قصص وحكايات، وأخباره وفضائح أعماله كثيرة، من أرادها فليراجع الفصل الثانـي من الباب الثالث من هذه الموسوعة.

- المهلب الدلّال‏
{كـذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ١٠٠٨} لم نجد له ترجمـة فـي الكتب الرجاليّة؛ إلّا أنّ السيّد البروجرديّ (ره) قال: كأنّه من السابعة.
{الموسوعة الرجاليّة: ١٠٦٤/٧} روى الشيخ بإسناده أنّه كتب إلى أبي الحسن‏ عليه السلام. {تهذيب الأحكام: ٢٥٥/٧، ح ١١٠٠}.

- الواثق‏
{كذا ورد فـي الموسوعـة: ج ١، رقم ٥٠٥} هو هارون الواثق ابن محمّد المعتصم ابن هـارون الرشيد، أبو جعفر، أحد الخلفاء العبّاسيّين، أُمّه أُمّ ولد، اسمها قراطيس، ولد سنة تسعين ومائة، وولي الخلافـة سنة سبع وعشرين ومائتين، ومضى في اثنتين وثلاثين ومائتين، في اثنتي عشـرة سنـة من إمامـة أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام.
{اقتباس من تاريخ دمشق: ٣٩/٢٧، رقم ٢، وإثبات الوصيّة: ٢٣١}.

- حكيمة بنت محمّد بن عليّ بن موسى:
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٩٥} روى المسعوديّ والصدوق والشيخ؛ عنها مولد الحجّـة عليه السلام، وروى‏{إثبات الوصيّة: ٢٥٦ وإكمال الدين: ٤٢٤/٢، وغيبة الطوسيّ: ٢٣٤} الكلينيّ فـي الكافي(باب تسمية من رآه‏ عليه السلام) عن موسى بن محمّد بن القاسم ابن حمـزة بن الكاظم‏ عليه السلام عن حكيمة ابنة التقيّ عمّة أبيه، أنّها رأته ليلة مولده وبعده.
{الكافي: ٣٣٠/١ ح ٣} قال المجلسيّ فـي مزار البحار: ثمّ اعلم أنّ في القبّة الشريفـة (قبّة العسكريّين عليهما السلام) قبرا منسوبا إلى النجيبة الكريمـة العالمة الفاضلـة التقيّة الرضيّة حكيمة بنت أبي جعفرالجواد عليهما السلام،ولاأدري لِمَ لم يتعرّضوا لزيارتها مع ظهور فضلها وجلالتها،أنّها كانت مخصوصة بالأئمّـة:، ومودعة أسرارهم ، وكانت أمّ القائم‏ عليه السلام عندها، وكانت حاضرة عند ولادتها، وكانت تراه حينا بعد حين فـي حياة العسكري‏ عليه السلام، وكانت من السفراء والأبواب بعد وفاته ، فينبغـي زيارتها بما أجـرى اللّه على اللسان بما يناسب فضلها وشأنها.
{البحار: ٧٩/١٠٢}.

- فاطمة بنت محمّد بن الهيثم المعروف بابن سيابة
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ١٠٦} لم يعنونها علماء الرجـال؛ ولكنّها كانت في دار أبي الحسن الهادي‏ عليه السلام حين ولادة ابنه جعفر، ورأت سرور أهل الدار، ولم تر سرورا في وجه‏ الإمام.{إكمال الدين وإتمام النعمة: ٣٢١، س ٧}.

- أُمّ عليّ‏
{كذا ورد في الموسوعـة: ج ٣، رقم ٨٤٣} لم نجد لها ترجمـة في الكتب الرجاليّة؛ نعم، روى الشيخ الطوسيّ بإسناده عن القاسم الصيقل، أنّها كتبت إلى الإمام‏ عليه السلام مضمرة.
{تهذيب الأحكام: ٤٥٧/٧، ح ١٨٢٨}.

- أُمّ محمّد مولاة أبي الحسن الرضا عليه السلام
{ كذا ورد في الموسوعة:ج ١،رقم ٣٦١} لم نجد لها ترجمة في الكتب الرجاليّة؛نعم، روى المسعوديّ بإسناده عنها، عن أبي الحسن، خبر شهادة أبيه‏ عليهما السلام.{إثبات الوصيّة: ٢٣٠، س ٢}.
هناك بعض الإصطلاحات المبهمة التي وردت في طرق بعض أحاديث الإمام الهادى‏ عليه السلام ولم نعثر على معنى واضح لها.

- ابن أبي قرّة بإسناده عن الرجل‏ عليه السلام.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٦٣٢}.

- أحمد بن محمّد قال: حدّثني عدّة من أصحابنا.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٦٥٣}.

- بعض أهل العسكر.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠١٦}.

- بعض بني البقاح.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٦١}.

- سفيان، عن أبيه.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ١، رقم ٣٩٤}.

- سهل بن زياد، عن بعض أصحابنا.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٦٩٢}.

- العبّاس، عن بعض أصحابنا.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠٢٥}.

- محمّد بن أحمد، عن بعض أصحابنا.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠٢١}.

- محمّد بن أُورمة، عمّن حدّثه.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٦٦٢}.

- محمّد بن أُورمة، عن بعض أصحابنا.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٦٦٥}.

- محمّد بن عليّ بن محبوب، عن رجل.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ١٠٣٦}.

- محمّد بن عيسى بن عبيد، عمّن ذكره.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٦٦٨}.

- محمّد بن عيسى بن عبيد، عن بعض أصحابنا.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٦٦٢}.

 - محمّد بن عيسى، بإسناده، عن أبي الحسن‏ عليه السلام.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٥٨٨}.

- محمّد بن يحيى العطّار، عمّن دخل على أبي ‏الحسن عليّ بن محمّد الهادي‏ عليهما السلام من أهل الري.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٢، رقم ٦٧١}.

- يعقوب بن يزيد، عن بعض أصحابنا.
{كذا ورد في الموسوعة: ج ٣، رقم ٧٩٠}.

أضف تعليق

كود امني
تحديث

توصية سماحة آية الله الإصفهاني بقراءة هذا الدعاء كل يوم أماناً من مرض كرونا
loading...
telegram ersali ar insta ar  تطبيق اندرويد لكتاب العروة الوثقی والتعليقات عليها

١ ذي الحجة

تبليغ سورة براءة «التوبة»

المزید...

٥ ذي الحجة

1) غزوة سويق. 2) شهادة الامام الجواد(ع).

المزید...

٦ ذي الحجة

1) زواج علي و فاطمة (عليهما السلام). 2) هلاك المنصور الدوانيقي

المزید...

٧ ذي الحجة

1) شهادت الامام الباقر(ع). 2) الامام الكاظم(ع)‌في سجن البصرة.

المزید...

٨ ذي الحجة

1) خروج الحسين(ع) من مكّة إلى العراق. 2) خروج مسلم بن عقيل نحو العراق. ...

المزید...

٩ ذي الحجة

1) يوم عرفة. 2) في مقتل مسلم بن عقيل و هاني بن عروة. 3) سدّ الابواب. ...

المزید...

١٠ ذي الحجة

1) عيد الاضحى المبارك. 2) استشهاد عبدالله المحض بن الحسن المثنى مع ثلّة من أبناء الحسن المجتبى. ...

المزید...

١١ ذي الحجة

افشاء سرّ النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) من قبل عائشة وحفصة

المزید...

١٣ ذي الحجة

1) معجزة انشقاق القمر. 2) بيعة العقبة الثانية.

المزید...

١٤ ذي الحجة

في اليوم (14) من ذي الحجّة وقعت « قصة فدك » فدك بين النبي(صلى الله عليه وآله وسلم) والزهراء (عليها السلام) ...

المزید...

١٥ ذي الحجة

ولادة الامام عليّ بن محمد الهادي

المزید...

١٨ ذي الحجة

1) غدير خم. 2) يوم الدار وقتل عثمان. 3) بيعة المسلمين للامام على(عليه السلام). ...

المزید...

٢٠ ذي الحجة

قتال ابراهيم بن مالك الاشتر وعبيد الله بن زياد

المزید...

٢٢ ذي الحجة

شهادة الصحابي الجليل لأميرالمؤمنين ميثم التمّار

المزید...

٢٤ ذي الحجة

1ـ مباهلة نصارى نجران. 2ـ تصدّق أميرالمؤمنين(عليه السلام) بخاتمه وهو في الصلاة. 3ـ موت الواثق بالله العباسي....

المزید...

٢٥ ذي الحجة

1ـ نزول سورة (هل أتى) ـ‌ (الانسان) ـ (الدهر) بحق محمد وعلي وفاطمة والحسن والحسين(عليهم السلام) 2ـ بيعة اميرال...

المزید...

٢٦ ذي الحجة

مقتل الخليفة الثاني عمر بن الخطاب

المزید...

٢٧ ذي الحجة

1) مقتل مروان الحمار وانقراض الحكم الاموي. 2) وفاة السيد الجليل عليّ بن جعفر(عليهما السلام). ...

المزید...

٢٨ ذي الحجة

واقعة الحرَّة  

المزید...
012345678910111213141516171819
سيرة العلماء

ثبّت سؤالك هنا
العروة الوثقى
Sibtayn International Foundation
Tel: +98 25 37703330 Fax: +98 25 37706238 Email : sibtayn[at]sibtayn.com

Hi! Click one of our representatives below to chat on WhatsApp or send us email to [email protected]

الإتصال بنا
Close and go back to page